الخميس 23 مارس 2017 م - ٢٤ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / سعد المرضوف يرعى ختام (العود الميمون) لمسابقة الرماية بنخل
سعد المرضوف يرعى ختام (العود الميمون) لمسابقة الرماية بنخل

سعد المرضوف يرعى ختام (العود الميمون) لمسابقة الرماية بنخل

بمشاركة عدد من محافظات السلطنة

نخل. من سيف بن خلفان الكندي:
أسدل الستار بميدان الرماية بولاية نخل صباح (السبت) على مسابقة الرماية على مستوى السلطنة وبمشاركة بعض الرماة من دولة الامارات العربية المتحدة، رعى ختام الرماية التي نظمها فريق نخل للرماية معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية وبحضور معالي نصر بن حمود الكندي أمين عام شؤون البلاط السلطاني، ومعالي الشيخ سيف بن محمد الشبيبي وزير الاسكان ومعالي الشيخ ناصر بن هلال المعولي رئيس الرقابة المالية والادارية للدولة، ومعالي الشيخ عبدالله بن ناصر البكري وزير القوى العاملة. ومعالي الدكتورعبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الاعلام وعدد من أصحاب السعادة الوكلاء وولاة محافظة جنوب الباطنة، وأعضاء مجلسي الدولة الشورى والمجلس البلدي وجمع من شيوخ وأهالي الولاية. واستهل المشاركون من مختلف محافظات السلطنة الاحتفالية بمسيرة تخللت الاحتفال رفع المشاركون فيها لافتة ولاء وعرفان لجلالته حفظه الله مع أصدق التهاني بالعود الميمون لجلالته الى أرض الوطن، شاكرين الله جلت قدرته على تلك النعمة، كما رددوا السلام السلطاني بمشاركة فرقة موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني الذين أمتعوا الحضور خلال فقرات الحفل بالعديد من المعزوفات التراثية الجميلة.

وعلى هامش الاحتفالية افتتح معالي الشيخ وزير الشؤون الرياضية القرية التراثية والمعرض المصاحب لها والتي أقامها فريق نخل للرماية بمشاركة عدد من الأهالي ومن محبي جمع التحف الأثرية بالسلطنة. حيث اطلع والحضور على نماذج لبعض الأسلحة التقليدية القديمة بمشاركة من عدد من ولايات السلطنة، كما تم عرض بعض الحرف اليدوية التي تزخر بها ولاية نخل اضافة الى ركن للصور. كما أطلع على أعمال التوسعة الأخيرة على ميدان الرماية الجديد. ثم بدأت التصفيات النهائية للمسابقة التي استمرت على مدار ثلاثة أيام من التنافس وذلك بمختلف فئاتها الخفيف والثقيل. حيث صعد للنهائي في فئة الثقيل فريقان من محافظة الظاهرة وفريق واحد من ولاية نخل وفريق آخر من ولاية صلالة. تأهل إلى المربع الذهبي ثلاث فرق للتنافس على السيارة في مسابقة اسقاط الأطباق سكتون من أصل 44 فريق حيث تنافس كل من فريق ظاهر الفوارس وفريق محافظة الظاهرة وفريق فرسان خدل كما صعد الى دور النصف النهائي الثقيل كل من فريقى ظفار و الظاهرة ونخل و مسكن. وتأهل إلى المربع الذهبي ثلاثة فرق للتنافس على السيارة في مسابقة اسقاط الأطباق سكتون من أصل 44 فريقا حيث صعدت للتنافس ثلاثة فرق منها فريق ظاهر الفوارس و فريق محافظة الظاهرة وفريق فرسان خدل وأوضح سعيد بن علي الحكماني رئيس فريق نخل للرماية بأن ميدان نخل للرماية قد شهد إقبالا منقطع النظير من قبل رماة السلطنة حيث احتدمت المنافسة ووصلت ذروتها في التصفيات الأولية سواء كان في السلاح الخفيف و رمي الأطباق من فئة السكتون ومنافسة رمي الأهداف للسكتون و منافسة الجماعي رمي الأطباق سكتون.
وقد أسفرت نتائج مسابقة اسقاط الأطباق عن فوز فريق محافظة الظاهرة بالمركز الاول وحل ثانيا فريق ظاهر الفوارس و في المركز الثالث فريق فرسان خدل .
من جانبه أوضح سالم بن محمد الحضرمي عضو اللجنة الاعلامية بأن الجمهور الغفير الذي احتشد في الميدان، كان له الأثر البالغ في رسم لوحة جعلت من ميدان ولاية نخل مسرحا للمنافسة حتى بين الجماهير المحتشدة حيث كان التشجيع والحماس متواجدا وبقوة وقلما تجد هذا الحماس في هكذا رياضة فنوجه لهم جل الشكر على حضورهم الذي أصبغ على طابع المسابقة رونقا تجسدت فيه روح التحدي والاثارة.

إلى الأعلى