الإثنين 21 أغسطس 2017 م - ٢٨ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / الهجانة يتوج بطلا جديدا للبطولة الكروية الثامنة لوحدات شؤون البلاط السلطانى
الهجانة يتوج بطلا جديدا للبطولة الكروية الثامنة لوحدات شؤون البلاط السلطانى

الهجانة يتوج بطلا جديدا للبطولة الكروية الثامنة لوحدات شؤون البلاط السلطانى

برعاية بن حمود الكندى

برعاية معالي نصر بن حمود الكندي أمين عام شؤون البلاط السلطاني وبحضور جمع من رؤساء الوحدات ومديري العموم ونوابهم وجمهور كثيف، توج فريق الهجانة السلطانية بلقب البطولة الكروية الثامنة لوحدات شؤون البلاط السلطاني، وذلك بفوزه على فريق اليخوت السلطانية بركلات الجزاء الترجيحية بثلاث ركلات مقابل اثنتين، بعد انتهاء شوطي المباراة الأصليين بالتعادل السلبي، ليسجل الهجانة اللقب الأول له في تاريخ البطولة.

افتتاح الملعب
افتتح معالي الأمين العام ملعب شؤون البلاط السلطاني في افتتاحية اليوم الختامي، وأزاح معاليه الستار عن لوحة الملعب التي تحوي تاريخ افتتاحه، ويعد ملعب شؤون البلاط السلطاني بالخوض نقلة نوعية في الاهتمام بالموظفين وتوفير بيئة رياضية مناسبة لهم لممارسة كرة القدم وكذلك رياضة ألعاب القوى حيث يحتوي الملعب على مضمار مصمم بمواصفات عالية، بالإضافة إلى احتواء الملعب على عدد كبير من المقاعد يقارب الألف وخمسمائة مقعد.

بطل جديد
بعد تحقيق الهجانة لهذا اللقب ينضم إلى فريقي وحدة أمن شؤون البلاط السلطاني وفريق اليخوت السلطانية الفائزين بألقاب البطولات الماضية، حيث يتصدر وحدة الأمن قائمة الفائزين بالبطولة بواقع 6 بطولات حققها في عام 2008م و2009م و2010م و 2012م و2013م و 2014م، بينما سجل اليخوت لقبه الوحيد في عام 2011م، وبهذا يكون الهجانة ثالث الفرق الفائزة بالبطولة.

مشوار الهجانة إلى النهائي
أوقعت قرعة دور المجموعات فريق الهجانة السلطانية في المجموعة الأولى برفقة فرق الخيالة السلطانية والسلام ونادي الواحات والمديرية العامة لتقنية المعلومات والاتصالات، وحصل الهجانة على 10 نقاط بعد تعادله أولاً مع السلام بهدف لهدف، ثم الفوز على نادي الواحات بهدف واحد، والتفوق على فريق تقنية المعلومات والاتصالات بأربعة أهداف، وأخيراً الفوز على الخيالة السلطانية بهدف وحيد، ليضمن بذلك التأهل من المجموعة بعشر نقاط في المركز الأول.
وفي دور الثمانية تقابل الهجانة مع الطيران ثاني المجموعة الثالثة، وسجل الهجانة ثلاث أهداف كانت كفيلة لتؤهله إلى المربع الذهبي، ليلتقي الهجانة بفريق المديرية العامة للنقليات ويتفوق الهجانة بهدفين مقابل هدف ويصل بذلك إلى النهائي.

مشوار اليخوت إلى النهائي
أوقعت القرعة فريق اليخوت السلطانية في المجموعة الثالثة برفقة الطيران السلطاني والضيافة السلطانية والمنشآت السلطانية والمديرية العامة للتموين، وبدأ اليخوت مشواره بالفوز على الطيران بهدف وحيد، ثم بالفوز على المنشآت بخمسة أهداف مقابل هدف، والتغلب على فريق التموين بستة أهداف نظيفة، وختاماً بفوزه على الضيافة بهدف، ليتأهل بالعلامة الكاملة إلى دور الثمانية بواقع اثنتي عشرة نقطة.
وفي دور الثمانية واجه فريق اليخوت فريق الحدائق والمزارع السلطاني، وتمكن اليخوت من الفوز بهدف ليتأهل إلى نصف النهائي ويلاقي فريق الخيالة السلطانية، وفي هذا اللقاء أحرز اليخوت هدفين في شباك الخيالة ضمنا له التأهل إلى النهائي.

فقرات الحفل
بدأت فقرات الحفل بتقديم المذيع حفيظ جعبوب، وبعدها قدم رئيس اللجنة المنظمة الفاضل عامر بن ثاني الناصري مدير عام الموارد البشرية كلمة قال فيها إن هذه البطولة تأتي تعزيزاً للموظفين وتنمية لمهاراتهم الرياضية ولنشر التعارف فيما بينهم في أجواء مليئة بالروح الرياضية العالية.
وبعد ذلك دخلت مجموعة من فريق ألعاب القوى من ذوي الإعاقة لتحية الجمهور ثم أقيم سباق لهم لمسافة 60 متراً.

فريق المظليين
وشهد الحفل نزول ثلاثة مظليين من الحرس السلطاني العماني، حمل الأول علم السلطنة، بينما حمل الثاني علم وشعار البطولة الكروية الثامنة، وحمل الثالث كأس البطولة الكروية الثامنة، ليلقوا بذلك التحية والإعجاب من قبل الجمهور الحاضر.

فريق البراعم
وللمرة الثانية على التوالي ونظراً للنجاح الكبير الذي تحقق من مشاركة البراعم من أبناء موظفي شؤون البلاط السلطاني في البطولة السابعة للعام الماضي وسعياً من شؤون البلاط السلطاني على خلق المزيد من التواصل الأسري بين الموظفين وعائلاتهم وأبنائهم، كان فريق البراعم من أبناء الموظفين حاضراً في النهائي، حيث وصل عدد البراعم إلى 60 مشاركاً.
وقبل دخول لاعبي البراعم ألقى أحد البراعم قصيدة شعرية وطنية معبرة عن حب القائد أعزه الله، ثم دخل فريق البراعم من أبناء الموظفين إلى أرضية الملعب في النهائي وأقيمت مباراة بين فريقين، كما شارك البقية في مسابقات العدو على مضمار الملعب لمساقة 60 متراً وسباق التتابع لمسافة 4 في 100، ليقدموا استعراضا رياضيا رائعاً للحضور قبل انطلاق المباراة النهائية.
وقد تضمنت الفترة الماضية إقامة مجموعة من التدريبات خضع لها البراعم منها الأساسيات والمهارات الكروية، وأجريت هذه التدريبات في ثلاثة أيام من الأسبوع وهي أيام الأحد والإثنين والثلاثاء بملعب نادي الطيران السلطاني واستاد السيب الرياضي وملعب شؤون البلاط السلطاني بالخوض.

المباراة النهائية
انطلقت المباراة النهائية بصافرة حكم المباراة ماجد الرقادي ومساعدة خليل البلوشي وعلي البلوشي، ولم يشهد شوطا المباراة الأول والثاني أي أهداف رغم وجود عدة فرص منها انفراد لفريق الهجانة، وكرة لليخوت اصطدمت بالعارضة، لتذهب المباراة إلى ركلات الجزاء الترجيحية.

ركلات الترجيح
كانت الركلة الأولى لفريق اليخوت السلطانية عن طريق إسحاق القاسمي سجلها في الشباك، ثم تقدم لاعب فريق الهجانة السلطانية محمود المشيفري مسجلاً التعادل، وبعد ذلك تقدم ماجد الشحي لفريقه اليخوت، وتعادل محسن الرشيدي للهجانة، وفي الركلة الثالثة الأخيرة حسب النظام المعمول به لم يتمكن شبيب الشبلي لاعب اليخوت من تسجيل الكرة بسبب تصدي حارس الهجانة بدر الرشيدي للكرة، وفي الركلة الحاسمة تقدم حارس الهجانة بدر الرشيدي ليسجل الركلة معلناً انتصار فريق الهجانة وتعم فرحة اللاعبين وجماهير الهجانة الحاضرة على مقاعد الجمهور.

التكريم
وفي ختام الأمسية قام معالي الأمين العام بتكريم الجهات المساهمة في البطولة الكروية من جهات حكومية وعسكرية وإعلامية وفرق المظليين والطاقم الطبي، وتكريم المشاركين من ذوي الإعاقة في رياضة ألعاب القوى، والحكام ومساعديهم.
كما تم تكريم أفضل إداري في البطولة وهو طلال بن خلفان المحاربي من فريق المديرية العامة للنقليات، وتكريم هداف البطولة سالم بن محمد السويدي من فريق الخيالة السلطانية، وأفضل لاعب في البطولة عبد الله بن محيل الكيومي من فريق المديرية العامة للنقليات، كما حصل على درع الفريق المثالي واللعب النظيف فريق نادي الواحات.
تم تكريم الفرق الفائزة بالمراكز الثلاثة الأولى، وهي فريق الخيالة السلطانية حاصلاً على الميداليات البرونزية وكأس المركز الثالث، وفريق اليخوت السلطانية حاصلاً على الميداليات الفضية وكأس المركز الثاني، وفريق الهجانة السلطانية بطلاً للمرة الأولى في تاريخه، حيث تم تكريم اللاعبين بالميداليات الذهبية، واستلم كأس البطولة مدير عام الهجانة محمود بن محمد الفارسي وكابتن الفريق ماجد البلوشي.

إلى الأعلى