الجمعة 24 مارس 2017 م - ٢٥ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / وزير الخدمة المدنية يتابع سير اختبارات التوظيف
وزير الخدمة المدنية يتابع سير اختبارات التوظيف

وزير الخدمة المدنية يتابع سير اختبارات التوظيف

قام معالي الشيخ خالد بن عمر بن سعيد المرهون وزير الخدمة المدنية صباح أمس بزيارة استطلاعية لقاعات الاختبارات التحريرية بديوان عام الوزارة والتي تجرى حالياً للمواطنين المتقدمين للوظائف الشاغرة بمختلف وحدات الخدمة المدنية لمحافظة مسقط ومحافظة جنوب الباطنة والمعلن عنها بموجب إعلان الشواغر رقم (1/2015) الصادر بتاريخ 4 مارس الماضي وقد اطلع معاليه على سير إجراءات الاختبارات ابتداء من التدقيق على أوراق المتقدمين والتأكد من استيفائهم لاشتراطات شغل الوظائف المعلن عنها ، وانتهاء بتوفير الجو الملائم لعملية الاختبارات التحريرية.
حيث بدأت أمس بمقر وزارة الخدمة المدنية المحطة الثانية لإجراء الاختبارات التحريرية والمقابلات الشخصية للوظائف المعلن عنها وفق إعلان الشواغر رقم (1/2015) والمتضمنة (233) مائتين وثلاثة وثلاثين وظيفة لمحافظتي مسقط وجنوب الباطنة يتنافس عليها (4774) أربعة آلاف وسبعمائة وأربعة وسبعين مواطنا ومواطنة ، وستكون الاختبارات والمقابلات مقسمة على (4) أربعة فترات وستستمر حتى 9 أبريل الجاري بناء على الخطة الزمنية الموضوعة لذلك.
جدير بالذكر أنه سيتم اختبار المواطنين المترشحين وفقا لقواعد وإجراءات نظام التوظيف المركزي المتبع من قبل الوزارة ، بطريقة إلكترونية ، حيث يخضع المترشحون للتنافس على الوظائف الكتابية لنظام التوظيف المركزي الذي يستند على قاعدة أسئلة مكونة أكثر من (30,000) ثلاثين ألف سؤال بحيث يقوم النظام تلقائيا باختيار عدد متساو من الأسئلة لكل متقدم حسب طبيعة الوظيفة والمؤهل أو التخصص المطلوب لها وبمستوى متقارب لكل متقدم لنفس الوظيفة ، ويقوم المتقدم للوظيفة بإجراء الاختبار آليا وفق مدة زمنية محددة ، ويكون التصحيح آليا دون أي تدخل من العنصر البشري ، ويطلع المتقدم على نتيجته فور انتهائه من الاختبار وقبل مغادرته جهاز الحاسب الآلي الذي أدى فيه الاختبار، وذلك قبل أن يتم الإعلان عن نتائج جميع المتقدمين لنفس الوظيفة عبر شاشة معدة لهذا الغرض يطلع عليها كافة المتقدمين ، حيث يتم اختيار الحاصل على أعلى نتيجة لشغل الوظيفة ، وفي حال التساوي يتم اللجوء لأحكام المادة (14) من اللائحة التنفيذية لقانون الخدمة المدنية من أجل اختيار المرشح للوظيفة ، وأما بالنسبة للمقابلات الشخصية المخصصة للمتنافسين على الوظائف الحرفية ووظائف الخدمات ، فقد قامت وزارة الخدمة المدنية بتوظيف تقنية المعلومات في إجرائها بهدف ضمان تحييد تدخل العنصر البشري فيها ، حيث تم إعداد مجموعة من الخصائص والسمات التي ينبغي توافرها في المرشحين لشغل الوظائف ، وقامت الوزارة بتحليلها وتصنيفها وترتيبها في مجموعة من عناصر التقييم التي تتضمنها المقابلات الشخصية.
وقد رافق معاليه خلال الزيارة سعادة السيد سالم بن مسلم البوسعيدي وكيل وزارة الخدمة المدنية لشؤون التطوير الإداري ، وسعادة الشيخ أحمد بن محمد الندابي وكيل وزارة الخدمة المدنية لشؤون الخدمة المدنية ، وعدد من مسؤولي الوزارة.

إلى الأعلى