الأربعاء 18 يناير 2017 م - ١٩ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / جلالة السلطان يستعرض التطورات المحلية والإقليمية والدولية خلال ترؤسه اجتماع مجلس الوزراء
جلالة السلطان يستعرض التطورات المحلية والإقليمية والدولية خلال ترؤسه اجتماع مجلس الوزراء

جلالة السلطان يستعرض التطورات المحلية والإقليمية والدولية خلال ترؤسه اجتماع مجلس الوزراء

• جلالته يعرب عن شكره وتقديره للمشاعر الصادقة والدعوات المخلصة للمواطنين من أبناء عمان الأعزاء والمقيمين على أرضها

• جلالته يبدي ارتياحه لمسيرة التنمية الشاملة في البلاد ويؤكد على أهمية الاستمرار في الحفاظ على الجوانب الحياتية للمواطنين

جلالته يشدد على ضرورة الإسراع في وضع الخطط الكفيلة بتحقيق التنويع الاقتصادي واستكمال المشاريع الكبرى ذات النفع العام

•جلالته يدعو إلى مواصلة العمل لتشجيع إنشاء المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في ظل ما يتوافر لها من مقومات مؤسسية ومالية

• جلالته يؤكد على أهمية الجهود الدولية الرامية لإحلال الأمن والاستقرار والوئام في المنطقة لما فيه المصلحة المشتركة لجميع شعوبها

مسقط ـ العمانية: تفضل حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ فترأس أمس اجتماع مجلس الوزراء الموقر ببيت البركة العامر. استهل عاهل البلاد المفدى ـ أبقاه الله ـ الاجتماع بالتوجه إلى الخالق عز وجل بالحمد والثناء لما أنعم به على جلالته من نعمة الصحة والعافية والعودة إلى الوطن سالماً معافى. وقد أعرب جلالة السلطان المعظم ـ حفظه الله ـ عن شكره البالغ وتقديره لجميع المواطنين من أبناء هذا البلد الأعزاء والمقيمين فيه لما عبروا عنه من مشاعر صادقة ودعوات مخلصة كان لها أبلغ الأثر ولله الحمد .. كما توجه ـ أعزه الله ـ بالشكر للمولى عز وجل لما أفاض به على عمان من خير عميم سائلا الله العلي القدير أن يديم هذه النعم على البلاد وأهلها. ثم تفضل جلالته باستعراض الأوضاع المحلية والإقليمية والدولية، فعلى الصعيد المحلي أبدى ـ أبقاه الله ـ ارتياحه لمسيرة التنمية الشاملة في البلاد وما قامت به الحكومة وباقي مؤسسات الدولة من جهود مقدرة، مؤكدا ـ أعزه الله ـ أهمية الاستمرار في الحفاظ على الجوانب الحياتية للمواطنين وما يقدم لهم من خدمات. كما أشار جلالة السلطان المعظم إلى ضرورة الإسراع في وضع الخطط الكفيلة بتحقيق التنويع الاقتصادي واستكمال المشاريع الكبرى ذات النفع العام وجذب المزيد من الاستثمارات، وتفعيل مجالات الشراكة مع القطاع الخاص، ومواصلة العمل لتشجيع إنشاء المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في ظل ما يتوافر لها من مقومات مؤسسية ومالية. وفي إطار استعراض جلالة السلطان المعظم للتطورات الإقليمية والدولية، تفضل جلالته فأكد على أهمية الجهود الدولية الرامية لإحلال الأمن والاستقرار والوئام في المنطقة لما فيه المصلحة المشتركة لجميع شعوبها. وفي ختام الاجتماع تفضل جلالة السلطان المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ بالتطرق إلى عدد من القضايا التي تهم الوطن والمواطن، وأسدى توجيهاته الكريمة لكافة قطاعات ومؤسسات الدولة بمواصلة الجهود تحقيقاً للأهداف المرجوة، متمنيا جلالته للجميع التوفيق لما فيه دوام الخير والنماء لعمان وشعبها الأبي.

إلى الأعلى