الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في دورة الألعاب الخليجية الشاطئية بالدوحة .. منتخب السباحة يحرز ذهبيتين وفضية ويتوج بطلا للخليج
في دورة الألعاب الخليجية الشاطئية بالدوحة .. منتخب السباحة يحرز ذهبيتين وفضية ويتوج بطلا للخليج

في دورة الألعاب الخليجية الشاطئية بالدوحة .. منتخب السباحة يحرز ذهبيتين وفضية ويتوج بطلا للخليج

ذهبيتان وفضية لمنتخب الشراع .. والسلة يودع الدورة

رسالة الدوحة ـ من الموفد العام – فهد الزهيمي:
توج منتخبنا الوطني للسباحة بلقب المسابقة وذلك في اليوم الختامي لمنافسات السباحة وذلك ضمن منافسات دورة الألعاب الشاطئية الثانية لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية التي تستضيفها دولة قطر. حيث استطاع سباحو السلطنة من مواصلة تألقهم في الدورة بعدما تمكن منتخبنا من إحراز ذهبية الفرق والمكون من أيمن بن طالب القاسمي ومحمد بن نصيب الحبسي ومسلم بن عبدالله الخضوري، بينما ذهب المركز الثاني للمنتخب الكويتي والمركز الثالث للمنتخب الإماراتي، وفي منافسات الفردي تمكن سباح منتخبنا محمد بن نصيب الحبسي من الحصول على ذهبية الفردي في منافسات 10 كلم، وجاء زميله في المنتخب في المركز الثاني والميدالية الفضية، بينما حصل على المركز الثالث السباح الكويتي يوسف العسكري. وتتكون بعثة منتخبنا الوطني للسباحة من حسين بن عبيد البلوشي مديرا للفريق ومطر بن عبيد الماس إداريا وكمال الخمري مدربا ومرزاق صابور أخصائيا للعلاج الطبيعي والسباحين خالد بن محمد الكليبي ومحمد بن نصيب الحبسي ومسلم بن عبدالله الخضوري وأيمن بن طالب القاسمي.
جهود كبيرة
وحول هذا الفوز الشيخ خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية إلى أن الجهود التي تضافرت من قبل اللجان العاملة في اللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية وكذلك من البعثة الرسمية المشاركة في الدورة، كما أن النتائج الإيجابية التي تحققت من قبل منتخباتنا الوطنية لم تأت من فراغ وإنما بعد جهود كبيرة من قبل المسؤولين في اللجنة الأولمبية العمانية وباقي الاتحادات المشاركة، وبلا شك أن هذه النتائج ستكون حافزا لتحقيق المزيد من النتائج المجيدة لمنتخباتنا الوطنية في المشاركات المقبلة.
إهداء
من جانبه قال طه بن سليمان الكشري أمين عام اللجنة الأولمبية العمانية ورئيس بعثة السلطنة المشاركة في الدورة: في البداية نهدي هذا الفوز إلى المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ على الاهتمام الكبير بالرياضة العمانية وتوجيهاته السامية والتي أسهمت في تحقيق الإنجازات للمنتخبات العمانية المشاركة. وأضاف الكشري: إن العلاقة الكبيرة بين مجلس إدارة اللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية أسهمت في الوصول إلى التخطيط الصحيح وتحقيق هذه النتائج التي تضع السلطنة في صدارة الترتيب العام في الرياضة الشاطئية الخليجية، وقال أمين عام اللجنة الأولمبية العمانية ورئيس بعثة السلطنة المشاركة في الدورة: عملت لجنة التخطيط والمتابعة باللجنة الأولمبية العمانية بجهد كبير من أجل اختيار هذه المنتخبات المشاركة.
إنجاز عماني يستحق الفخر
قال مدرب منتخبنا لوطني للسباحة الطويلة كمال خمري إن المراكز الأولى والميداليات الذهبية التي حصل عليها سباحو منتخبنا الوطني كانت مستحقة وذلك بعدما تمكن منتخبنا من إحراز 6 ميداليات ملونة في منافسات السباحة تكونت من 4 ميداليات ذهبية وميداليتين فضيتين، وهذا يشرف السلطنة بحصولنا على لقب السباحة الخليجية الطويلة، على الرغم من الامكانيات المتواضعة وايضا الاستعداد البسيطة ومشكلة المسابح التي تخضع للصيانة في الوقت الحالي إلا مجلس اتحاد السباحة برئاسة طه الكشري عملوا على توفير الإمكانيات التي مكنت المنتخب من إحراز الألقاب في هذه الدورة
ذهبيتان وفضية للشراع
واصل منتخبنا الوطني للشراع تحقيق الميداليات الملونة وذلك في اليوم الختامي من منافسات مسابقة الشراع، ففي منافسات الاوبتسمت حقق البحار زكريا الوهابي ومروان الجابري المركزين الأول والثاني، وكان المركز الثالث من نصيب البحار محمد الحميدي من دول الإمارات العربية المتحدة، بينما حل بحار السلطنة سعود العبري في المركز التاسع. وفي منافسات الليزر 4.7 تمكن البحار خميس الوهيبي من الحصول على الميدالية الذهبية، بعدما تمكن من تصدر السباق بجدارة، بينما حل البحار وليث المحروقي في المركز السابع، اما في منافسات الليزر ستاندر فحصل البحار احمد الحسني على المركز الثالث، أما في الراديال ليزر فحل البحار مصعب الهادي في المركز السادس بينما جاء البحار أحمد الوهيبي في المركز الثامن. الجدير بالذكر أن منتخبنا الوطني يشارك في الدورة بعشرة لاعبين بواقع أربعة لاعبين في الاوبتمست ولاعبين في كل فئة من فئات الليزر الثلاث وهي الراديال والستاندرد والـ4.7 ، بالإضافة إلى وجود نحو 45 لاعبا في فئة البراعم والناشئين سيكونون دعامة منتخب الشراع في السلطنة لتطوير رياضة الشراع مستقبلا. ويتكون وفد منتخب الشراع يتكون من راشد بن إبراهيم الكندي مديرا للمنتخب وعبدالعزيز بن سالم الشيدي مدربا واللان تشامبي مدربا عطفا على 9 لاعبين وهم مروان بن خلفان الجابري وزكريا بن سليمان الوهيبي وجهاد بن سالم الحسني وليث بن محمد المحروقي وخميس بن خادم الوهيبي ومصعب بن محمد الهادي وأحمد بن سالم الوهيبي والمعتصم بن حمود الفارسي وحسين بن سعيد الجابري وأحمد بن حسن البلوشي.
الوهابي : ذهبية مستحقة
أعرب لاعب منتخبنا في الشراع زكريا بن سليمان الوهابي عن سعادته بإحراز الميدالية الذهبية في فئة ” الأوبتمست ” مشيرا إلى الفوز لم يأت بسهولة، وأن المنافسة كانت قوية من أجل حصد الميداليات الثلاث الأولى في هذه الفئة. وقال الوهيبي، إن حصوله على الميدالية الذهبية في هذه الدورة هو خير تعويض لفقدان لقب الميدالية الذهبية في نفس الفئة قبل أيام خلال منافسات بطولة الخليج السابعة للشراع والتي أقيمت بمدينة أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، بعدما حل في المركز الثاني خلف زميله في المنتخب مروان الجابري. وأوضح لاعب منتخبنا زكريا الوهيبي أن الأجواء المناخية كانت مناسبة للغاية، وأن سرعة الرياح ساعدت المتسابقين على تقديم أفضل ما لديهم، مشيرا إلى أنه بذل قصاري جهده من أجل الفوز باللقب. وشدد الوهيبي على أنه سيسعى إلى تطوير نفسه خلال الفترة المقبلة من خلال خوض أكبر عدد من معسكرات الإعداد الجيد والمشاركة في بطولات دولية على مستوى عال، من أجل الاحتكاك بلاعبين أقوياء من أبطال العالم، واكتساب المهارات والخبرات من مدارس مختلفة في هذه الرياضة.
طفرة كبيرة
من جانبه أشاد راشد بن إبراهيم الكندي بالتطور الملحوظ والطفرة الكبيرة التي شهدها الشراع الخليجي، مشيرا إلى المنافسات القوية التي شهدتها منافسات الشراع خلال دورة الألعاب الشاطئية التي تستضيفها الدوحة. وقال الكندي إن هذه الطفرة الكبيرة ترجع إلى قوة السباقات واصرار جميع المتسابقين من مختلف الدول المشاركة بشكل عام على تحقيق نتائج جيدة والصعود إلى منصات التتويج، الأمر الذي أدى إلى رفع المستوى الفني للمنافسات بشكل عام. ورأى أن لاعبي منتخبنا الوطني استطاعوا من تحقيق نتائج مرضية في منافسات الشراع، وفي مقدمتهم اللاعبون مروان الجابري وزكريا الوهابي وخميس الوهيبي، مشددا على أنهم ظهروا بصورة رائعة وطوروا كثيرا من مستوياتهم، وذلك بفضل مشاركاتهم المستمرة في الاستحقاقات المختلفة، وتركيز اللجنة العمانية للشراع على تطويرهم من خلال مشاركتهم في البطولات الخارجية والداخلية. وتوجه راشد الكندي مدير منتخب الشراع بالشكر إلى اللجنة الأولمبية القطرية على التنظيم الرائع لمنافسات الشراع التي أقيمت ضمن دورة الألعاب الشاطئية، لافتا إلى الإعداد المتميز لموقع السباق والأجواء العامة التي تشجع على إقامة المنافسات في ظل تواجد جماهيري كبير. الجدير بالذكر أنه قام بتتويج اللاعبين عقب انتهاء المنافسات عبدالرحمن عسكر أمين عام اللجنة الاولمبية البحرينية وخليفة السويدي رئيس الاتحاد القطري للرياضات المائية والشراع والتجديف ويوسف الساعي رئيس الاتحاد العربي للسباحة.
أداء جيد للسلة
قدم منتخبنا للسلة الثلاثية مستوى ايجابي وجيد في منافسات المجموعة الثانية للسلة الثلاثية التي شهدت منافسات ساخنة ، وخاض منتخبنا اربع مواجهات متلاحقة فاز في الاولى على البحرين ( ب ) بنتيجة 18/15وخسر من قطر ( أ ) بنتيجة 18/12 كما فاز في المباراة الثالثة على الكويت ( ب ) 21/ 12 وخسر المواجهة الرابعة مع الامارات ( أ ) 21/11 . واعتبر مدرب المنتخب ماركو ان النتائج جيدة مشيرا إلى أن المنتخب لم يحظ براحة في الاربع المواجهات المتتالية خاصة بعد المباراة الثالثة التي كان الفريق يحتاج فيها الى التقاط انفاس حيث لعب بعد خمس دقائق فقط من نهاية المباراة ، ونوه المدرب الى الفوارق البدنية والاعدادية بين منتخب السلطنة للسلة الثلاثية والمنتخبات الخليجية الاخرى ، مشيدا بما قدمه اللاعبون خلال هذه البطولة ومعتبرا في الندية التي اظهرها المنتخب مؤشرا ايجابيا لمستقبل واعد ومثل المنتخب في اللقاءات اللاعبين أحمد الحلحلي وعلي الصباحي ومحمود الصولي من نادي نزوى ومازن عنبر من نادي السيب.
القدم يتقدم بخطى واثقة
نجح منتخبنا للقدم الشاطئية من التفوق على منتخب الكويت بنتيجة 4/ 2 في ثالث مواجهات البطولة ، وبهذا الفوز يبقى امامه الامارات الذي يتساوى مع منتخبنا في عدد النقاط 9 نقاط لكلا منهما ، وفي مباراة الكويت غلب على اللقاء طابع الشد العصبي والاصابات نظرا لانخفاض مستوى الجاهزية البدنية لدى المنتخب الكويتي الى تأثر لاعبيه بالشد العضلي على نحو ملحوظ وتقدم الكويت في الشوط الاول بواسطة ناصر المسند في الدقيقة 7 وعادل لمنتخبنا عبدالله السوطي قبل دقيقة من نهاية الشوط ، وفي الشوط الثاني حصل لاعب الكويت المسند على كرت اصفر لخشونة وتقدم منتخبنا بواسطة خالد العريمي من خطأ حرة ثابتة نفذها قذيفة في المرمى الكويتي في الدقيقة 5 من الشوط وتعرض لاعب الكويت سعدون العون لإصابة اثر تدخل عنيف اضطر على اثرها مغادرة الملعب بصور نهائية. ونجح لاعب منتخبنا عبدالله السوطي من تسجيل هدف ثالث في الدقيقة 10 ، وفي الشوط الثالث بادر لاعبونا لتهدئة رتم اللقاء للحفاظ على نتيجة التقدم ، لكن لاعب الكويت علي السيف كان له رأي آخر حين سدد قذيفة من المنتصف سكنت شباك الحارس هيثم حارب ، ولم يمر وقت طويل على هدف الكويت حتى استطاع المتألق دوما هاني الضابط ان يهيئ كرة رائعة للاعب غيث العلوي الذي أودعها الشباك الكويتية في الدقيقة8 من الشوط الاخير ، ورغم المحاولات الكويتية الا ان يقظة لاعبي منتخبنا حالت دون التسجيل لتنتهي المباراة بفوز منتخبنا للقدم بنتيجة 4/ 2 .
فوز رغم الضغوطات
قال لاعب منتخبنا يحيى العريمي ان مواجهة الكويت كانت صعبة بعض الشيء لانها مليئة بالضغوطات باعتبار اننا كنا مطالبين بالفوز في حال اردنا ان نلعب مع الامارات ونحن اقرب لتحقيق الذهب والمراكز الاولى ، والحمدلله استطعنا فعل ذلك وهذا لم يأت الا بمجهودات الشباب والاستماع لتكتيك المدرب وملاحظاته وانا اتوقع ان نتجاوز الامارات اذا استطعنا الالتزام بنفس هذا المستوى من الاستماع الى المدرب وملاحظاته ونفذناها بالطريقة الصحيحة فسوف نتمكن من الحفاظ على اللقب الخليجي.

إلى الأعلى