الثلاثاء 25 يوليو 2017 م - ١ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / شهيدان بالضفة والاحتلال يقمع مسيراتها السلمية
شهيدان بالضفة والاحتلال يقمع مسيراتها السلمية

شهيدان بالضفة والاحتلال يقمع مسيراتها السلمية

القدس المحتلة ـ الوطن :
استشهد أمس شابان فلسطينيان ، أحدهما أسير محرر ، بينما اغتيل الآخر برصاص الاحتلال خلال اشتباكات تفجرت عقب تشييع جثمان الشهيد الأسير المحرر . يأتي ذلك، فيما قمعت جنود الاحتلال الإسرائيلي مسيرات الضفة السلمية المنددة بتواجد الاحتلال على الأراضي الفلسطينية .
واستشهد الشاب الفلسطيني زياد عوض 27 عاما خلال المواجهات التي اندلعت عقب تشييع جثمان الشهيد الأسير المحرر جعفر عوض الذي استشهد بعد تردي وضعه الصحي بعد ثلاثة شهور من الإفراج عنه من سجون الاحتلال، وذلك في بلدة بيت أمر شمال الخليل.
وأكد مراسلنا نقلا عن مصادر طبية استشهاد الشاب زياد عوض بعد نقله للمستشفى الأهلي في الخليل بعد إصابته بجراح بالغة، وإصابة 3 شبان بالرصاص الحي و10 بالرصاص المطاطي، وعشرات حالات الاختناق. هذا وشيع الآلاف من أبناء بلدة بيت امر ومحافظة الخليل جثمان الشهيد جعفر عوض (22 عاما ) من بيت امر ، وردد المشاركون في تشييعه الهتافات المنددة بجرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق الحركة الأسيرة والأسرى المرضى على وجه الخصوص. وحمل والد الشهيد عوض الاحتلال المسؤول عن استشهاد نجله جعفر، مناشدا الرئيس محمود عباس والجهات المسؤولة بإيصال ملف استشهاد جعفر إلى طاولة محكمة الجنايات الدولية.
على صعيد آخر، أصيب ثلاثة شبان فلسطينيين بالرصاص، في مواجهات مع قوات الاحتلال في عدة مناطق، قرب مدينة رام الله . وقالت مصادر طبية فلسطينية إن سيارات الإسعاف نقلت ثلاثة مصابين إلى المستشفيات، أحدهم وصفت جروحه بالمتوسطة، نتيجة إطلاق قوات الاحتلال الرصاص الحي على شبان، خلال مواجهات اندلعت في حي سطح مرحبا، جنوب شرق مدينة البيرة، بينما أصيب شاب بجروح وصفت بالطفيفة في المنطقة. وفي السياق أصيب فلسطيني بكسور خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة قرية النبي صالح الأسبوعية السلمية المناهضة لجدار الفصل العنصري ومصادرة الأراضي، التي انطلقت بعد ظهر الجمعة. وقالت اللجنة الشعبية لمقاومة الاستيطان في القرية إن الفلسطيني إياد التميمي أصيب بكسور ورضوض، بعد سقوطه عن جدار حجري، في أعقاب استهداف قوات الاحتلال المتظاهرين بقنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت، والرصاص المطاطي، ما استدعى نقله لمجمع فلسطين الطبي في مدينة رام الله لتلقي العلاج.
ورفع المتظاهرون اللافتات التي تستذكر شهداء فلسطين في القسطل ودير ياسين والفردان، وصورا للشهيد الأسير جعفر عوض. وفي بيت لحم ، أصيب عدد من الفلسطينيين في بلدة الخضر جنوب بيت لحم بالاختناق في مواجهات مع قوات الاحتلال . وأفاد منسق لجنة مقاومة الجدار والاستيطان في الخضر أحمد صلاح لـ( الوطن) بأن مواجهات اندلعت في محيط المقبرة على المدخل الشرقي للبلدة بين الشبان وقوات الاحتلال تنديدا بجريمة استشهاد الأسير المحرر جعفر عوض نتيجة الإهمال الطبي خلال فترة اعتقاله، أطلق خلالها الجنود قنابل الغاز والصوت ما أوقع حالات اختناق.
إلى ذلك ، أصيب عشرات الفلسطينيين والمتضامنين الأجانب بالاختناق، في مسيرة بلعين الأسبوعية المناهضة للاستيطان وجدار الفصل العنصري، التي انطلقت بعد صلاة ظهر الجمعة. وهاجم جنود الاحتلال المتظاهرين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والغاز المسيل للدموع، وقنابل الصوت، ما أدى لإصابة العشرات بالاختناق.

إلى الأعلى