الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / اختتام حلقة عمل حول البرنامج الاستراتيجي لأبحاث الطاقات المتجددة

اختتام حلقة عمل حول البرنامج الاستراتيجي لأبحاث الطاقات المتجددة

بمشاركة أكثر من 140

-الخبراء المشاركون يؤكدون على أهميه الربط بين الابحاث العلميه والتطبيقيه وإيجاد الحلول المناسبه للكثير من القضايا الوطنيه في مجال الطاقه
اختتم مجلس البحث العلمي ممثلا بالبرنامج الإستراتيجي لأبحاث الطاقات المتجددة يوم الخميس الماضي أعمال حلقة العمل لمناقشة وثيقة البرنامج الإسترتيجي لأبحاث الطاقات المتجدده التي نظمها المجلس في نادي الشفق في الفترة من 8-9 الشهر الجاري بحضور أكثر من 140 مشاركا من مختلف الجهات الأكاديمية والحكومية والخاصة المعنية بمجالات الطاقات المتجددة والتي خرجت بعدد من التوصيات الهامة التي من شأنها أن تعمل على الاستفادة القصوى من الموارد الطبيعية المتاحة والاستغلال الأمثل للطاقات المتجددة التي تزخر بها البيئة العمانية حيث خرجت حلقة العمل بالعديد من التوصيات أبرزها ضرورة الاهتمام ببناء الكوادر البشرية البحثية والعلمية العمانية المؤهلة لإدارة مشاريع الطاقة المتجددة في مجالات الطاقة الشمسية، ووضع السياسات والتنظيمات المالية الملائمة لها والتي من شأنها تشجع المناخ الاستثماري ، بالإضافة إلى ضرورة الاهتمام ببرامج التوعية والإرشاد فيما يخص المحافظة على استهلاك الطاقة الكهربائية ورفع كفاءة الطاقة والعمل على إيجاد بنية تحتية ملائمة لإقامه المشاريع البحثية في هذا المجال والتشجيع لفرص الاستثمار الأمثل لها ووضع الخطط الإستراتيجية طويلة الأمد المتكاملة مع بقية الاسترتيجيات المرتبطة بملف الطاقة والاهتمام بمواضيع البحث والتطوير بصورة مستمرة والتعاون مع القطاعات الصناعية بما يكفل التنافس الشريف المثمر والاهتمام ببرامج رفع كفاءة الطاقة بالتوازي مع المشاريع البحثية للطاقات المتجددة التي يجب أن تكون عنصرا مهما في ملف الطاقة في السلطنة.
كما أكد المشاركون الخبراء على أهمية الربط بين الأبحاث العلمية والتطبيقية خاصة فيما يخص إيجاد الحلول المناسبة للكثير من القضايا الوطنية في مجال الطاقة وذلك من أجل رفع دعم الاقتصاد القومي وكذلك أهمية أن ترتبط مشاريع الطاقة الكهربائية بمشاريع الطاقات المتجددة تخطيطا وتنفيذا من أجل إنجاح مشاريع الطاقات المتجددة مع التركير على المشاريع ذات الجدوى الاقتصادي بعد نجاح المشاريع التجريبية وإثبات العائد الاقتصادي والاستفادة من الخبرات المتوفرة في المنطقة من أجل دعم ورفع كفاءة مشاريع الطاقات المتجددة.
وقد ناقشت حلقة العمل على مدى اليومين مجموعة من المحاور البحثية الفرعية التي تندرج تحت كل محور وذلك لإرشاد الباحثين مستقبلا على أهم المواضيع المهمة التي يأمل مجلس البحث العلمي تقديم حلول بحثية علمية فيها بالتعاون مع الهيئه العامه للكهرباء والمياه ، ومن المؤمل أن يساهم هذه البرنامج البحثي في تقديم واقتراح الحلول العلمية المجربة باستخدام منهج البحث العلمي لصناع القرار وتأسيس بنية أساسية لمصادر البيانات والمعلومات للاستفادة منها من قبل الباحثين ومتخذي القرار والمهتمين وذلك عن طريق تفعيل استخدامات الطاقات المتجددة في السلطنة والبحث عن كيفية مساهمة الأبحاث العلمية والتطبيقات الحديثة للطاقات المتجددة وكفاءة الطاقة وتحليل النتائج البحثية العلمية الذي بدوره سوف يساهم فعليا في عملية التنمية المستدامة في السلطنة.
تجدر الإشارة إلى أن البرنامج البحثي الإستراتيجي للطاقات المتجدده سوف يركز على أربعة محاور بحثية وهي محور تفعيل استخدام الطاقات المتجددة في أغراض التكييف والتبريد ومحور تفعيل واستخدام الطاقات المتجددة في إنتاج مياه صالحة للاستخدام ومحور رفع كفاءة الطاقة وترشيد الاستهلاك الأمثل لها ومحور مساهمة أبحاث الطاقة المتجددة في توليد وتخزين الطاقة وكيف يمكن أن نستفيد من التطبيقات الأخرى للطاقات المتجددة (مثل الحرارة الكامنة في المحيط وطاقة الكتلة الحيوية).

إلى الأعلى