الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / اللجنة الرئيسية للبطولة الآسيوية لليد الشاطئية تحدد ملامح الجانب التنظيمي للحدث الرياضي
اللجنة الرئيسية للبطولة الآسيوية لليد الشاطئية تحدد ملامح الجانب التنظيمي للحدث الرياضي

اللجنة الرئيسية للبطولة الآسيوية لليد الشاطئية تحدد ملامح الجانب التنظيمي للحدث الرياضي

تحمل شعار (عمان تبتسم)
سلطان الحوسني: التعاون مع وزارة الشؤون الرياضية سيسهم في إنجاح الحدث الكبير

عقدت اللجنة الرئيسية للبطولة الاسيوية لكرة اليد الشاطئية امس الاول اجتماعها الاول برئاسة الشيخ سلطان بن حميد الحوسني وبحضور جميع اعضاء اللجنة والذي عقد بمقر الاتحاد العماني لكرة اليد وذلك في اطار الاستعدادات لاستضافة البطولة الاسيوية لكرة اليد الشاطئية المؤهلة الى نهائيات كأس العالم والتي ستقام خلال الفترة من 1 الى 7 على الملاعب الرملية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر بمشاركة احد عشر منتخبا اسيويا منها ستة منتخبات لفئة الرجال وخمسة منتخبات في فئة السيدات.
واعتمدت اللجنة الرئيسية خلال اجتماعها العديد من المواضيع والنقاط وابرزها الشعار الرئيسي للبطولة (عمان تبتسم) والذي يرمز الى الوضع الحالي الذي تعيشه السلطنة بالمقدم الميمون لمولانا حضرة صاحب الجلالة حفظه الله ورعاه من رحلة العلاج وتم خلال الاجتماع مناقشة العديد من المواضيع والاسراع في عملية التجهيزات خلال الايام القادمة من اجل انجاح استضافة هذا الحدث الاسيوي.
اجتماع ايجابي
وقال الشيخ سلطان بن حميد الحوسني رئيس اللجنة الرئيسية المنظمة للبطولة الاسيوية لكرة اليد الشاطئية ورئيس الاتحاد العماني لكرة اليد :الحمد لله الاجتماع كان إيجابيا وهو الأول للجنة المنظمة للبطولة وتم خلاله تحديد ملامح الجانب التنظيمي للحدث الاسيوي الذي تستضيفه السلطنة في مايو القادم ، حيث تم خلال الاجتماع مناقشة جملة من المواضيع الخاصة باللجان التي تعمل في البطولة وتم الاتفاق على ضرورة وسرعة الإنجاز في مختلف الأمور الخاصة بالتجهيزات لضمان نجاح البطولة والاستضافة، ورغم الصعوبات والعوائق الواردة في مثل هذه الاستضافات إلا أن التعاون بين الوزارة والاتحاد أسهم في تذليل العقبات والصعوبات وهناك بعض العقبات مازالت موجودة لكننا على ثقة بأنه سوف يتم تجاوزها بهذا التعاون وايضا تعاون الجهات الاخرى مثل مؤسسات القطاع الخاص.
عمان تبتسم
واضاف: كما تم اعتماد الشعار اللفظي للبطولة وهو “عمان تبتسم” والذي يرمز الى الابتسامة التي تعيشها عمان منذ المقدم الميمون والعودة الحميدة لجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ لأرض الوطن مشافى بعد رحلة علاج ناجحة ولله الحمد ولنعبر عن حالة الفرح والسعادة التي تغمر عمان بهذه المناسبة السعيدة ونتطلع الى أن نسهم في بث روح الابتسامة لتتواصل من خلال استضافة هذا الحدث القاري الهام والذي نطمح من خلاله الى تحقيق النتيجة المطلوبة لتستمر الابتسامة والتتويج ببلوغ بطولة كأس العالم لكرة اليد الشاطئية والظفر بلقب البطولة الاسيوية.

وقال : وفيما يتعلق بتجهيزات البطولة فإنه تم الاتفاق على إقامة البطولة بالملاعب الرملية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر وهناك جهود وعمل يبذل من اللجنة المختصة بالمنشآت يقودها خليفة العيسائي رئيس اللجنة مدير عام النشاط الرياضي بوزارة الشؤون الرياضية وتم تحديد موعد متفق عليه لتكون الملاعب والمنشآت جاهزة فيه قبل البطولة بفترة كافية بما لا يتعارض مع برامج إستعداد المنتخب أو المنتخبات المشاركة التي يتوقع أن تحضر للسلطنة قبل موعد البطولة لإقامة معسكرات تدريبية للتعود على الاجواء وايضا الملاعب ، ونثمن ونشيد بجهود اللجنة المختصة بالمنشآت التي قدمت خلال الاجتماع شرحا حول المتطلبات وبرنامج العمل.
خطة اعلامية
وتطرق الحوسني :وأيضا تم تحديد الامور الخاصة بإقامة المشاركين في البطولة من فرق رياضية ولجان وأطقم تحكيم وأعضاء الاتحاد الاسيوي للعبة ضيوف السلطنة، والأمور الخاصة ببرنامج الافتتاح وختام البطولة واتفق الجميع على تسخير كل الجهود لإنجاح الاستضافة تحقيقا لسمعة ايجابية للسلطنة وايضا لما تعودت عليه السلطنة من إجادة في التنظيم.
وفيما يتعلق بالجانب الاعلامي فانه تم إعداد خطة محددة لذلك وسيكون هناك اجتماع للجنة لتحديد ملامح هذه الخطة والعمل بها بما يحقق التغطية والمتابعة الجيدة للبطولة بين مختلف وسائل الاعلام.
جهود الوزارة
وقال وأود أن اشيد بجهود وزارة الشؤون الرياضية والتعاون الايجابي منهم في هذه الاستضافة والذي يعكس قيمة وأهمية العمل المشترك بين الوزارة والاتحادات الرياضية وهو الدور التكاملي الايجابي الذي نسعد به، وما لمسناه من تجاوب وتعاون من الاخوة اعضاء اللجنة من ممثلي الوزارة وخبراتهم في مجال التنظيم سيكون له الاثر الايجابي لانجاح الاستضافة بإذن الله ونقدم لهم جزيل الشكر ونثمن المتابعة والدعم من جانب معالي الشيخ وزير الشؤون الرياضية وسعادة الشيخ رشاد الهنائي وكيل الوزارة وحرصهم على توفير كل الطاقات الممكنة للاستضافة ونأمل في أن نجد تعاونا أكبر من بقية الجهات لنعمل سويا لانجاح البطولة تنظيميا ونعكس قيمة الابتسامة التي تعيشها عمان ونسأل الله أن يوفقنا في ذلك وأن تكون عمان دائما مبتسمة بقيادة مولانا جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ.

إلى الأعلى