الخميس 20 يوليو 2017 م - ٢٥ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / القوى العاملة تشارك بالملتقى العربي الألماني السادس للتعليم والتدريب المهني
القوى العاملة تشارك بالملتقى العربي الألماني السادس للتعليم والتدريب المهني

القوى العاملة تشارك بالملتقى العربي الألماني السادس للتعليم والتدريب المهني

شاركت السلطنة ممثلة بوزارة القوى العاملة في الملتقى العربي الألماني السادس للتعليم والتدريب المهني والذي عقد بجمهورية ألمانيا الاتحادية ببرلين من 14-15 أبريل 2015م.
وقد ترأست سعادة الدكتورة منى بنت سالم الجردانية، وكيلة وزارة القوى العاملة للتعليم التقني والتدريب المهني وفد الوزارة المشارك في فعاليات الملتقى الذي حظي بمشاركة واسعة من الدول العربية.
ويهدف الملتقى إلى تسليط الضوء على فرص التعاون بين ألمانيا والدول العربية، وشارك في أعمال الملتقى نحو 300 خبير من ألمانيا والعالم العربي. وركز الملتقى على عدد من المحاور منها مفاهيم التعليم المزدوج، تأهيل القوى العاملة والمحافظة عليها، الإمكانيات والحلول المبتكرة للتعلم الإلكتروني، أمثلة على أفضل الممارسات للتعاون العربي الألماني الناجح في مجال التعليم والتدريب المهني.
وقامت الوفود المشاركة بالملتقى في اليوم الأول بزيارة ميدانية إلى مركز التدريب التابع لشركة سيمنس، حيث قدم المختصون بالمركز عرضاً مرئياً عن رؤية المركز والبرامج التدريبية المختلفة التي تقدم للمتدربين من داخل وخارج المانيا ثم قام المشاركون بجولة في المركز للاطلاع على الورش والمختبرات والفصول الدراسية والالتقاء بالكادر الفني والتدريبي والطلبة.
كما قام وفد الوزارة بعقد إجتماع مع مؤسسة آي موف (iMove) التي تقع تحت إشراف وزارة التعليم والبحث العلمي الألمانية والتي تمثل مجموعة من المؤسسات التدريبية والفنية الرائدة في ألمانيا حيث تمت مناقشة أوجه ومجالات التعاون المختلفة بين الطرفين في مجال التعليم والتدريب المهني.
الجلسة الأولى للملتقى تحت بعنوان “التدريب الاحترافي المرتبط بالتعليم العالي, المداخل الإستراتيجية للتعاون العربي الألماني”، حيث قدمت سعادة الدكتورة منى بنت سالم الجردانية عرضاً مرئياً عن أنظمة ومسارات التعليم والتدريب المهني بالكليات التقنية ومراكز ومعاهد التدريب المهني والبرامج التدريبية التي تقدمها المؤسسات التدريبية الخاصة التي تقع تحت إشراف وزارة القوى العاملة،
حظي العرض باهتمام وتفاعل من المشاركين حول التجربة العمانية في مجال التعليم التقني والتدريب المهني والبرامج التدريب الوطنية، كما عقدت الجلسة الثانية في اليوم الثاني تحت عنوان “إدارة الموارد البشرية كسب والمحافظة على العاملين وفق مفاهيم تربوية”، تـلاهـــا عقد الجلســة الثــالثــــة بعنــــوان “التعليم الإلكتروني الإيفاد بالطلب علـى المشـاريـــع المبتكـــرة عبر الحــــــــــدود”.
وقد اختتمت فعاليات الملتقى بجلسة عامة تناولت المبادرات والمشاريع في العالم العربي حيث شارك وفد الوزارة بفعالية في جميع جلسات الملتقى.

إلى الأعلى