الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / الإعدام أو المؤبد للمدان بتفجير ماراثون بوسطن

الإعدام أو المؤبد للمدان بتفجير ماراثون بوسطن

واشنطن ـ وكالات: بدأت عملية صدور الحكم بحق جوهر تسارناييف المدان بتفجير ماراثون بوسطن في 15 أبريل 2013 أمس، حيث تجد هيئة المحلفين نفسها أمام خيارين إما الإعدام أو المؤبد دون عفو للشاب البالغ من العمر 21 عاما.
وتعقد المحكمة بعد يوم على مشاركة 27 ألف شخص في ماراثون بوسطن السنوي الذي يذكر بهجوم العام 2013 عندما قتل ثلاثة أشخاص وأصيب 264 في اعتداء هو الأكثر دموية في الولايات المتحدة منذ هجمات 11 سبتمبر 2001.
وغصت قاعة المحكمة في اليوم الأول من عملية صدور الحكم التي بدأت بتوجيهات من القاضي لهيئة المحلفين ذاتها التي أدانت تسارناييف في الثامن من أبريل.
وخارج المبنى تظاهر العشرات ضد عقوبة الإعدام وحملوا لافتات كتب عليها “لماذا نقتل هؤلاء الذين يقتلون الناس لكي نظهر أن القتل خطأ”.
وبدأت عملية صدور الحكم في وقت يعارض فيه الكثير من الناجين حكم الإعدام بحق تسارناييف، الذي لم يكن قد تجاوز 19 عاما عندما شن الهجوم مع شقيقه الأكبر تيمورلنك.
ودخل تسارناييف قاعة المحكمة وهو ينظر إلى الأرض ويرتدي قميصا رصاصي اللون وسترة سوداء.
وانضم الزوجان جيسيكا كينسكي وباتريك داونز اللذان تعرضا لبتر اطراف خلال الهجوم، الاسبوع الحالي الى والدي الطفل الضحية مارتن ريتشارد (8 اعوام) بدعوتهما الى حكم بالمؤبد، من دون اطلاق سراح مشروط او استئناف، بدلا من الإعدام.
وقال الزوجان لصحيفة “بوسطن جلوب” إن الحكم على تسارناييف بالمؤبد من دون اطلاق سراح مشروط او استئناف هو الطريقة الأفضل “لضمان اختفائه من وعينا الجماعي في أقرب وقت ممكن”.
والجمعة نشر والدا الطفل مارتن ريتشارد رسالة مفتوحة أعربا فيها عن معارضتهما لانزال عقوبة الاعدام بتسارناييف.
وقال بيل ودينيس ريتشارد “نحن نعرف أن الحكومة لديها أسبابها لطلب انزال عقوبة الإعدام (بتسارناييف)، لكن السعي المستمر لتطبيق هذه العقوبة قد يؤدي الى سنوات من طلبات الاستئناف وإطالة الفترة التي نعيش فيها مرارا اكثر يوم مؤلم في حياتنا”.
وخلال عملية صدور الحكم المتوقع ان تستمر ثلاثة الى اربعة اسابيع في المحكمة الفيدرالية في مدينة بوسطن (شمال شرق) سيطلب كل من الادعاء وهيئة الدفاع شهود عيان لتقديم افادتهم.
ويعيش والدا تسارناييف حاليا في روسيا، فيما تعيش شقيقتاه وزوجة شقيقه تيمورلنك، المولودة في الولايات المتحدة واعتنقت الاسلام، في الولايات المتحدة.
وسيحاول الادعاء اقناع هيئة المحلفين بأن هناك ما يكفي من الأسباب للحكم بالإعدام على تسارناييف ومن بينها ارتكاب الجريمة مع سبق الإصرار والترصد، إضافة إلى عدد القتلى في الهجوم وعدم إعرابه عن ندمه.

إلى الأعلى