الخميس 21 سبتمبر 2017 م - ٣٠ ذي الحجة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / رؤساء الأركان العرب بمشاركة السلطنة يجتمعون في القاهرة لمناقشة ” القوة العربية المشتركة “
رؤساء الأركان العرب بمشاركة السلطنة يجتمعون في القاهرة لمناقشة ” القوة العربية المشتركة “

رؤساء الأركان العرب بمشاركة السلطنة يجتمعون في القاهرة لمناقشة ” القوة العربية المشتركة “

القاهرة ـ من العمانية وأحمد اسماعيل :
بدأت أمس بمقر جامعة الدول العربية اعمال اجتماع رؤساء أركان القوات المسلحة في الدول العربية بمشاركة نبيل العربي الامين العام للجامعة. ويمثل السلطنة في الاجتماع الفريق الركن أحمد بن حارث بن ناصر النبهاني رئيس أركان قوات السلطان المسلحة. ويأتي عقد الاجتماع للنظر في تنفيذ قرار القمة العربية الأخيرة بشرم الشيخ الخاص بتشكيل قوة عربية مشتركة ومناقشة المهام المنوطة بهذه القوة وكيفية تمويلها. كما يناقش الاجتماع الإجراءات التنفيذية وآليات العمل والموازنة المطلوبة لإنشاء القوة العربية المشتركة وتشكيلها على أن يتم عرض نتائج أعماله على القادة العرب بواسطة لجنة تضم رئاسة القمة الحالية “مصر” والسابقة “الكويت” والقادمة “المغرب” في غضون 4 أشهر على اجتماع مجلس الدفاع العربي المشترك لإقرارها.
من جانبه ، اكد نبيل العربى الأمين العام لجامعة الدول العربية ان انشاء قوة عسكرية عربية مشتركة لا يشكل حلفا جديدا وليست موجهة ضد أحد ولكنها تهدف إلى حماية الأمن القومى العربى. وشدد في كلمته امام اجتماع رؤساء اركان الدول العربية الذي بدأ الاربعاء أن التهديدات التى تواجه المنطقة تمنح الدول العربية حق الدفاع عن النفس. وقال انه يجب ألا نتردد فى جهود التضامن وتقديم الدعم لمواجهة التهديدات الإقليمية مؤكدا أن أبرز مهام القوة العربية المشتركة أن تكون متعددة الوظائف لمكافحة الإرهاب وتأمين المساعدات الإنسانية. واضاف ان الأمة العربية يربطها مصير مشترك وقدر واحد وفي هذا الإطار اتخذ القادة العرب الشهر الماضي بقمة شرم الشيخ قرارا باعتماد مبدأ إنشاء قوة عربية مشتركة لصيانة الأمن القومي العربي.
واعتبر أن هذا القرار هو قرار تاريخي يؤكد الإرادة العربية الموحدة في تطبيق الأمن العربي وصيانة الأمن والسلم من التهديدات الداخلية والخارجية التي تواجهها الأمة العربية. وأشار إلى أن هذا القرار قد جاء تتويجاً للقرارات العربية السابقة ذات الصلة وعلى نحو خاص قرار مجلس الجامعة على المستوي الوزاري في سبتمبر الماضي الذي أكد العزم على مواجهة شاملة مع الإرهاب مع ضرورة إيجاد اطار مؤسسي متكامل للأمن القومي العربي .
من جهته ، أكد الفريق محمود حجازي رئيس أركان حرب القوات المسلحة المصرية، أن مقترح إنشاء القوة العربية المشتركة ليست موجهة ضد أي دولة ولا تمثل محورًا أو تحالفًا أو تهديدًا لأحد، وإنما تهدف إلى محاربة الإرهاب وحماية الأمن القومي العربي، مشددًا على أن ذلك جعلها محل تقدير من جانب الأطراف الإقليمية والدولية فضلا عن تفهم المنظمات الإقليمية والدولية والدول الفاعلة بالمجتمع الدولي لدوافع هذا الإجراء وبروح من المصارحة والشفافية. وأقر رئيس الأركان المصري، رئيس الاجتماع، بأن الدول العربية قد تأخرت كثيرًا في تحقيق هذا الهدف الذي سبقتنا إليه منظمات إقليمية عديدة، لكنه أكد على أهمية هذا الاجتماع بدرجة كبيرة، مشيرًا أنه يستمد أهميته من كونه يأتي تنفيذا لقرار قمة شرم الشيخ التاريخي “القمة العربية السادسة والعشرين 28 و29 مارس الماضي”، الذي يؤسس لإنشاء قوة عربية مشتركة.
تجدر الإشارة إلى أن القادة العرب في قمة شرم الشيخ، اعتمدت مبدأ انشاء قوة عسكرية عربية تشارك فيها الدول اختياريًا. وينص القرار أن هذه القوة ( تضطلع بمهام التدخل العسكري السريع وما تكلف به من مهام أخرى لمواجهة التحديات التي تهدد أمن وسلامة أي من الدول الأعضاء وسيادتها الوطنية وتشكل تهديدًا مباشرًا للأمن القومي العربي بما فيها تهديدات التنظيمات الإرهابية بناء على طلب من الدولة المعنية). وكلف القادة العرب الأمين العام للجامعة العربية بالتنسيق مع رئاسة القمة بدعوة فريق رفيع المستوى تحت إشراف رؤساء أركان القوات المسلحة بالدول الأعضاء للاجتماع خلال شهر من صدور القرار لدراسة كافة جوانب الموضوع واقتراح الإجراءات التنفيذية وآليات العمل والموازنة المطلوبة لإنشاء القوة العسكرية العربية المشتركة وتشكيلها وعرض نتائج أعمالها في غضون ثلاثة شهور على اجتماع خاص لمجلس الدفاع العربي المشترك “وزراء الدفاع والخارجية” لإقراره.
وقد حضر 12 من رؤساء أركان القوات المسلحة في الدول العربية، لمصر، وسلطنة عمان ، والأردن، والإمارات، والبحرين، وجيبوتي، والسعودية، والسودان، ، ودولة قطر، والكويت، وليبيا، وموريتانيا، وشارك المندوبون الدائمون لدى الجامعة سفراء اليمن وجمهورية القمر المتحدة والجزائر. فيما شارك من تونس “المتفقد” العام للقوات المسلحة أمير اللواء/ محمد فؤاد العلوي، ومن الصومال مستشار أول الياس شيخ عمر أبو بكر ـ ممثل جمهورية الصومال الفيدرالية، ومن العراق لواء حقوقي أحمد خنجر الملحق العسكري بالقاهرة، ومن فلسطين اللواء حازم عطا الله ـ ممثل رئيس دولة فلسطين، ومن جمهورية جزر القمر السفير جعفر عبد الله شيخ أحمد ـ المندوب الدائم لدى جامعة الدول العربية، ومن لبنان العماد/ جون قهوجي ـ قائد الجيش اللبناني، ومن المملكة المغربية الفريق/ بوشعيب عروب ـ المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، ومن اليمن السفير محمد الهيصمي المندوب الدائم لدى جامعة الدول العربية.

إلى الأعلى