الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / تكريم الفرق الفائزة بالمراكز الثلاثة في المرحلة الأولى لطواف العربي للإبحار الشراعي
تكريم الفرق الفائزة بالمراكز الثلاثة في المرحلة الأولى لطواف العربي للإبحار الشراعي

تكريم الفرق الفائزة بالمراكز الثلاثة في المرحلة الأولى لطواف العربي للإبحار الشراعي

الدوحة ـ من خالد الجلنداني وفيصل السعيدي:
كرمت اللجنة المنظمة لسباق الطواف العربي للإبحار الشراعي ـ أي أف جي يوم امس الفرق الفائزة بالمراكز الثلاثة الاولى في المرحلة الاولى للطواف ” المنامة ـ الدوحة ” جاء ذلك في الاحتفالية التي نظمتها اللجنة بمرسي اللؤلؤة بالعاصمة القطرية الدوحة حيث قام بتسليم الجوائز ودروع المراكز الثلاثة الاولى لجولة الافتتاحية كل من على المالكي واحمد الخاطر ممثلي ادارة مشروع اللؤلؤة بقطر بحضور سعادة محمد بن ناصر الوهيبي سفير السلطنة المعتمد لدى دولة قطر الشقيقة وسعادة وحيد مبارك سيار سفير مملكة البحرين لدى دولة قطر وجمع غفير من المتابعين لفعاليات السباق.
فقد تصدر المرحلة الاولى فريق القارب أي أف جي موناكو بقيادة الربان الفرنسي سيدني جافنيية والذي يضم على متنه تشكيلة مميزة من بحارة منهم عمانيين وذلك بعد منافسة قوية من قبل فريق ميسى فرانكفورت الذي حل في المركز الثاني بفارق 25 ثانية فقط ونال المركز الثالث فريق القارب ديلفت تشالنج وجاء في المرتبة الرابعة فريق الثريا بنك مسقط والمكوّن من طاقم نسائي متكامل، يليه فريق النهضة للخدمات بقيادة الربّان محسن البوسعيدي، وأخيرا فريق البحرية السلطانية العُمانية بقيادة الربّان عبدالعزيز الحسيني، والذين أظهروا جميعا أداء مميّزا وأبلوا بلاء حسنا طيلة المرحلة في ظل انخفاض درجة الحرارة وسرعة الرياح المصاحبة.
وقد تزامن وصول القوارب إلى مرسى اللؤلؤة قبيل انطلاق اليوم الرياضي لدولة قطر الذي كان يوم امس وتتخلله الكثير من الأنشطة الرياضية المتاحة للجميع من شرائح المجتمع من أطفال وأفراد العائلة لقضاء إجازة رسمية صحية ومفعمة بالنشاط، كما أنه يأتي في ظلّ تزايد الدور الذي تلعبه الرياضة كمحرك تنموي واقتصادي واجتماعي فاعل وحيوي.
وكانت اللجنة المنظمة لطواف العربي حريصة كل الحرص على المشاركة في فعاليات اليوم الرياضي لدولة قطر من خلال اقامة عدة سباقات قصيرة ومتنوعة في مرسى اللؤلؤة بالدوحة شهدت متابعة جماهيرية رائعة من قبل الزوار والمتابعين لمثل هذه السباقات وقد اسفرت نتائج السباقات القصيرة ليوم امس عن فوز فريق ميسى فرانكفورت بالمركز الاول ونال المركز الثاني فريق أي أف جي موناكو واحتل المركز الثالث فريق ديلفت تشالنج وجاء في المركز الرابع فريق الثريا بنك مسقط ونال المركز الخامس فريق النهضة وفريق البحرية السلطانية في المركز السادس.
ولم تكن النتائج التي أظهرتها المرحلة الأولى بغريبة حيث تعدّ مشاركة جافنييه هذه في الطواف الثالثة على التوالي كما أنه الأكثر خبرة في السباقات المحيطية والدولية بعد مشاركاته في سباقات كأس أميركا والألعاب الأولمبية لسنوات عديدة إلا أن الانطلاقة كانت بطيئة للفريق بسبب عطل فني في السارية ما أدى إلى تقدّم ميسي فرانكفورت خلال معظم المسافة المقطوعة إلا أن شارفت الفرق على الوصول وانقلبت الموازين في النتيجة.
ومن خلال منافسات المرحلة الأولى من السباق فقد أظهر مارسيل هاريرا ثمرة التدريب لفترات طويلة تأهبا واستعدادا للدخول في هذه المنافسة وإثبات قدرة كبيرة في المناورة وأداء عالي رغم الصغر في السنّ حيث بدأ الفريق تدريبه منذ العام الماضي ولأشهر عديدة.

الخبرة حسمت الصدارة
وتعليقا على المنافسة الشديدة التي احتدمت بين الفريقين وكيف استطاع فريق أي اف جي الخلاص من سيطرة ميسي فرانكفورت قال سيدني جافنييه ربان فريق أي أف جي موناكو “أظن أن العامل الأساسي لنجاحنا في نهاية المطاف هو السرعة فبعد الخلل الفني الذي واجهناه على سارية القارب، ركّزنا كثيرا على مضاعفة السرعة إلى أن تجاوزنا معظم القوارب وتقدّمنا على الفريق النظير في آخر لحظة، أما بقاؤهم في المقدّمة فقد يكون بسبب أنهم استعانوا بأسلوبنا في المحافظة على السرعة”.
أما المنافس اللدود للبحار الفرنسي ـ الألماني مارسي هاريرا ربان فريق ميسي فرانكفورت فقد قال أن البداية كانت صعبة للجميع إلا أن المرحلة برمّتها كانت تجربة رائعة وتعليقا على فوز سيدني قال: “الخبرة هي العامل الأساسي في تفوّق جافنييه وفريقه علينا في آخر لحظة، ولدينا الكثير لنتعلّمه في مثل هذه السباقات”.
أما الفريق الثالث فكان ديلفت تشالنج بقيادة الربّان كاي هامشيرك والذي أظهر مهارة كبيرة في الأداء كذلك ما يجعله منافسا قويا في الطواف العربي، وأعرب الربّان: “كانت المناورة والمسافة بين القوارب متقاربة جدا لكن كام علينا التركيز والتركيز من أجل المحافظة على المستوى، وهذا ما نخطط لفعله في المراحل القادمة”.

محمد الوهيبي:
سعداء جداء بتنظيم عمان للإبحار لطواف ونتمنى لفرق المشاركة التوفيق
قال سعادة محمد بن ناصر الوهيبي سفير السلطنة المعتمد لدى دولة قطر في البداية نهنى شباب مشروع عمان للإبحار على تنظيم هذه الفعالية البحرية الرائعة والتي تتزامن مع اليوم الرياضي لدولة قطر الشقيقة الذي يعتبر من المناسبات الرائعة جدا والتي بادرت بها دولة قطر.
واضاف محمد الوهيبي لاشك بأن مشروع عمان للإبحار استطاع تجسد اللحمة الخليجية بالمشاركة والتفاعل العالمي في مثل هذه الرياضات حيث ان ارتباط دول الخليج العربي بالبحر ارتباط وثيق تاريخيا وحضاريا ونحن نفخر ونعتز بتنظيم مثل هذه الفعاليات التي تساهم في إيجاد العديد من العلاقات والتفاعل بين الثقافات وتعرف على الكثير من الحضارات ونتمنى لجميع الفرق التوفيق والنجاح في باقي جولات الطواف ونشكر كل من ساهم في تنظيم هذه المسابقة الرائعة ونهنئ ايضا الاشقاء في دولة قطر الشقيقة باليوم الرياضي للجميع.

عيسى الاسماعيلي:
حرصنا كل الحرص على مشاركة القوراب في اليوم الرياضي لدولة قطر
اشاد عيسى بن سلطان الاسماعيلي مدير عام الفعاليات رئيس اللجنة المنظمة لسباق الطواف العربي للإبحار الشراعي بالمستوى واداء الرائع الذي قدمه البحار خلال منافسات المرحلة الاولى لسباق المنامة ـ الدوحة والسبب يعود في ذلك الى وجود معدل سرعة جيد ساهمة في ايصال القوارب في الوقت المحدد مضيفا بان علامة السعادة والرضا كانت واضحة على وجوه البحار لدى وصولهم الى مرسى اللؤلؤة بالدوحة وهذا الامر يسعدنى كثيرا.
واضاف الاسماعيلي لقد كنا حريصا كل الحرص بأن تصل القوارب قبل يوم الحادي عشر من شهر الجاري بهدف المشاركة في فعاليات اليوم الرياضي لدولة قطر الشقيقة الذي يحظى بمشاركة واسعة من قبل كافة فئات المجتمع لتاكيد على اهمية الرياضة لما لها من فوائد كبيرة على الجميع حيث كانت مشاركتنا في هذا الحدث باقامة سباقات قصيرة متنوعة توضح اهداف الطواف الذي يقام سنويا ويسعى إلى تعزيز أساليب الترويج السياحي للمنطقة من خلال التوجهات الجوهرية التي يتبناها خط سير الطواف والذي يتميز أيضا بإيجاد فرص الرعاية التجارية للشركات عامة وليست مقتصرة على المحلية فحسب وإنما الفرص تمتد للشركات الدولية والعالمية للاستفادة من الحزم التسويقية والأسواق التجارية التي يمر بها خط سير السباق حيث تسهم هذه الفرص في تغذية هذه الفعاليات والنمو بالرياضة لمستويات أفضل.
وتمنى الاسماعيلي لكافة الفرق المشاركة التوفيق في المرحلة الثانية من الطواف والتي تعد اصعب نوعا ما وتحتاج الى تركيز اكثر من قبل المشاركين كون مسار السباق يمر بجزر منتشرة توجد بها صخور وهذا الامر يتطلب الحذر الشديد وعدم المجازفة.

هدى المشرفية:
سعيدة جدا باول مشاركة لي وطموحنا الحصول على مركز متقدم
اعربت البحارة هدى المشرفية احد طاقم القارب الثريا بنك مسقط المشاركة في الطواف العربي عن سعادتها الغامرة باول تجربة إبحار لها في مثل هذه السباقات الطويلة والتي تتمتع بتحدي كبير وتحتاج صعب وجهد واكدت بان المرحلة الاولى المنامة ـ الدوحة كانت جيدة حيث عمل طاقم القارب بكل ما لديه من امكانيات من اجل المنافسة على احد المراكز المتقدمة والحمد الله تمكنا من الحصول على المركز الرابع في الجولة الاولى ونطمح بان نحقق مركز افضل في الجولة الثانية والتي تعد اطول مرحلة في الطواف والشيء المميز مع فريقي الكل يعمل بحماس وجهد كبير وتعاون رائع وهذا الامر يسهل علينا كثيرا وكانت الصعوبة والوحيدة التي واجهتنا هي برودة الطقس.

اليوم انطلاق اطول مرحلة
تنطلق اليوم منافسات المرحلة الثانية لسباق الطواف العربي للإبحار الشراعي لبنك إي.أف.جي 2014 “الدوحةـ أبوظبي” حيث تعد هذا أطول واصعب مرحلة في السباق وتبلغ مسافتها 296 كيلومترا وتعتبر بمثابة تحد لكافة المشاركين نظرا لمجهودات الكبيرة التي سيبذلونها في مسار السباق اما المحطة الثالثة ستكون من أبوظبي الى رأس الخيمة لمسافة 242 كيلو مترا والمحطة الرابعة من رأس الخيمة الى مسندم لمسافة 278 كيلو مترا والمحطة الخامسة مسندم- المصنعة لمسافة 278 كيلومترا والمحطة السادسة والأخيرة المصنعةـ مسقط 84 كيلو مترا.

إلى الأعلى