الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / القطاع الخاص يضم معظم الأيدي العاملة الوافدة.. و(العائلي) يستحوذ على الزيادة الأكبر
القطاع الخاص يضم معظم الأيدي العاملة الوافدة.. و(العائلي) يستحوذ على الزيادة الأكبر

القطاع الخاص يضم معظم الأيدي العاملة الوافدة.. و(العائلي) يستحوذ على الزيادة الأكبر

بلغوا بنهاية مارس مليونا و594 ألفا

مسقط ـ (الوطن):
بلغ إجمالي عدد القوى العاملة الوافدة بالسلطنة بنهاية مارس الماضي مليونا و594 الفا و464 وافدا بنسبة ارتفاع بلغت 0.7% عن شهر فبراير الماضي الذي سجل مليونا و583 الفا و919 وافدا حيث استحوذ القطاع الخاص على العدد الأكبر فيما كانت نسبة الزيادة الأكبر في الوافدين من نصيب القطاع العائلي الذي احتفظ باستحواذه على النسبة الأكبر من الإناث اللواتي شكلن غالبية في 3 جنسيات هي الاثيوبية والاندونيسية والفلبينية في حين كانت الشهادة الإعدادية هي الغالبة على مؤهلات الأيدي العاملة الوافدة مع انخفاض طفيف في نسبة الأميين وحملة الماجيستير.
وأشارت آخر الإحصائيات الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات إلى أن عدد الذكور بين العاملين الوافدين بلغ مليونا و407 آلاف و258 وافدا فيما بلغ عدد الإناث 187 ألفا و206 وافدات.
وكان العدد الأكبر من القوى العاملة الوافدة في القطاع الخاص حيث بلغ عددهم بنهاية مارس الماضي مليونا و286 ألفا و307 (بينهم 30 الفا و197 اناثا ومليون و256 الفا و110 ذكور) بزيادة 0.6% عن فبراير الماضي يليه القطاع العائلي (العاملون لدى الأسر والأفراد على نفقتهم الخاصة) بـ247 الفا و828 عاملا أكثرهم من الإناث الذين شكلوا 136 الفا و32 عاملة مقابل 111 الفا و796 عاملا كما بلغت نسبة زيادة الوافدين في القطاع العائلي 1.1%. ثم يأتي بعد ذلك القطاع الحكومي الذي سجل وجود 60 ألفا و329 عاملا وافدا بينهم 39 الفا و352 ذكورا و20 الفا و977 اناثا بزيادة 0.3% عن شهر فبراير الماضي.
وبحسب المستوى التعليمي للأيدي العاملة الوافدة بالسلطنة فقد كانت الأكثرية من حملة المؤهل الإعدادي حيث بلغ عددهم 583 ألفا و944 عاملا بينهم 65 ألفا و506 اناث و518 الفا و438 ذكورا ثم يأتي بعد ذلك من هم يقرأون ويكتبون حيث بلغ عددهم 420 ألفا و174 بينهم 48 الفا و495 اناثا و371 ألفا و679 ذكور. وارتفعت نسبة الوافدين من حملة الشهادة الابتدائية خلال مارس الماضي بـ 0.3% مقارنة بفبراير حيث بلغ عددهم 154 الفا و414 بينهم 19 الفا و680 اناثا و125 الفا و734 ذكورا.
وبلغ عدد العمال من حملة الشهادة الثانوية 239 ألفا و552 شكل الاناث منهم 17 الفا و149 والذكور 222 الفا و403 كما بلغ عدد العاملين الوافدين من حملة الدبلوم 52 الفا و956 الاناث منهم 9 الاف و83 والذكور 43 الفا و873 في حين بلغ عدد الجامعيين 92 ألفا و410 اناث منهم 16 ألفا و29 والذكور 76 الفا و381.
أما الحاصلون على دبلوم عال من الوافدين فقد بلغ عددهم 4 الاف و930 بنسبة ارتفاع 0.3% فيما انخفضت نسبة الحاصلين على ماجستير حيث بلغ عددهم 5 الاف و977 أما حملة الدكتوراه فقد ارتفعت نسبتهم بـ0.5% ليبلغ عددهم الفين و794.
كما انخفضت أيضا نسبة الأميين بـ0.4% حيث بلغ عددهم 21 الفا و420 عاملا شكل الاناث منهم الفين و100 والذكور 19 الفا و320. ومن ناحية الجنسيات كان أكثر العاملين الوافدين من الجنسية الهندية حيث بلغ عددهم 614 الفا و407 بنسبة ارتفاع بلغت 0.9% وشكل الاناث منهم 33 الفا و795 والذكور 580 الفا و612. أما العاملون من الجنسية البنجلاديشية فقد بلغ عددهم 550 الفا و245 بنسبة ارتفاع بلغت 0.7% وشكل الاناث منهم 24 الفا و783 والذكور 525 الفا و462 كما ارتفعت نسبة العاملين الباكستانيين بـ0.1% وبلغ عددهم 214 الفا و541 شكل الإناث منهم الفا و138 والذكور 213 الفا و403. وانخفضت نسبة العمال من الجنسية الإثيوبية بـ2.5% ليبلغ عددهم 31 الفا و641 غالبيتهم العظمى من الاناث الذين بلغ عددهم 31 الفا و353 في حين كان عدد الذكور 288.
وكذلك كان الإناث الغالبية العظمى من العاملين من الجنسية الاندونيسية حيث بلغ عددهن 39 الفا و550 من اجمالي العاملين الاندونيسيين البالغ عددهم 40 الفا و190.
أما الجنسية الفلبينية فقد بلغ عدد العاملين فيها 31 الفا و805 شكل الاناث منهم 21 الفا و313 فيما بلغ عدد الذكور 10 الاف و492.
وزاد عدد الأيدي العاملة من الجنسية المصرية بـ0.1% ليبلغ عدد العاملين المصريين بالسلطنة 23 الفا و468 شكل الاناث منهم 4 الاف و926 وكان عدد الذكور 18 الفا و542.
وبلغ عدد العمال من الجنسية النيبالية 12 الفا و843 بينهم 3 الاف و448 اناثا في حين بلغ عدد العمال السيرلانكيين 13 الفا و571 الاناث منهم 6 الاف و831.
أما من ناحية الجنسيات الأخرى فقد بلغ عدد العاملين 61 الفا و753 بارتفاع نسبته 1.4%.
وكان العدد الأكبر من الأيدي العاملة الوافدة في محافظة مسقط حيث بلغ عددهم 711 الفا و815 بنسبة ارتفاع قدرها 0.9% ثم محافظة شمال الباطنة حيث بلغ عدد العاملين الوافدين فيها 206 الاف و314 بنسبة ارتفاع قدرها 0.8% ثم محافظة ظفار بـ176 ألفا و457 عاملا وافدا بارتفاع قدره 0.2% عن شهر فبراير الماضي.

إلى الأعلى