الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / قتلى زلزال كاتماندو يتخطون الـ 2450 .. وصعوبة للوصول إلى المناطق النائية

قتلى زلزال كاتماندو يتخطون الـ 2450 .. وصعوبة للوصول إلى المناطق النائية

مسقط ـ كاتماندو ـ (الوطن) ـ وكالات: تخطى عدد قتلى الزلزال الذي ضرب النيبال الـ 2450 شخصا وسط صعوبة للوصول الى المناطق النائية، فيما قالت وزارة الخارجية أن السلطنة تتابع أحوال العمانيين المتواجدين هناك.
وقال بيان صادر عن وزارة الخارجية إن الوزارة تتابع عن كثب تطورات الزلزال الذي ضرب يوم أمس جمهورية النيبال الصديقة والذي تسبب في مقتل وجرح المئات إلى جانب الانهيارات الجليدية وسقوط الأبراج والعديد من المباني.
وذكرت الوزارة على موقعها الإليكتروني أنه ولأجل متابعة أحوال المواطنين العمانيين المتواجدين في النيبال خلال هذه الفترة تم تشكيل فريق عمل للمتابعة والتنسيق مع سفارة الحكومة النيبالية في مسقط بهدف تقديم العون والمساعدة لهم والسعي الحثيث لمعرفة أماكن تواجدهم والاطمئنان على أحوالهم وصحتهم وعودتهم سالمين إلى أرض الوطن.
من جانبه قال المتحدث باسم وزارة الداخلية النيبالية لاكسمي داكال إن “حصيلة القتلى تبلغ حتى الآن 2450 شخصا، وأصيب نحو ستة آلاف شخص في الزلزال”.
وأضاف أن “”التحدي الفوري لنا هو الوصول إلى المناطق النائية التي انهارت فيها معظم المنازل. من الصعب الوصول إليها”.
وتابع أن هناك حاجة إلى المواد الأساسية سواء غذائية أو غيرها خاصة في القرى والضواحي.
وسقط معظم الضحايا جراء انهيار أسطح وجدران عليهم.
وقال أحد السكان من بلدة دارامبور وهي بلدة صغيرة تقع فى ضواحي كاتماندو كل منزل عبارة عن كومة من الطوب.. في قريتنا”.
وتردد أن أكثر من خمسة آلاف شخص مصابون واعتبرت تلك الحصيلة أيضا ضئيلة.
وتبحث الشرطة في مختلف أنحاء البلاد وسط الانقاض عن ناجين.
وتحولت العديد من المباني والآثار التاريخية إلى أنقاض في أجزاء مختلفة من البلاد بما في ذلك منطقة وسط المدينة القديمة للعاصمة كاتماندو.
وفي بعض القرى، دفنت أسر بأكملها تحت أنقاض من المنازل.
وتكافح الحكومة من أجل التعامل مع تلك الكارثة.
وقال رئيس الوزراء سوشيل كويرالا إن بلاده “ستتغلب على تلك الأوقات المظلمة مهما كانت التكلفة”.
وقال الجيش النيبالي في بيان إن 90% من أفراده يشاركون في عملية الإنقاذ ويوفرون الأمن. وقالت الحكومة إنها ستمنح نحو 400 دولار لأسرة كل شخص لقي حتفه جراء الزلزال.
وأعلنت الحكومة عن تخصيص 500 مليون روبية (نحو خمسة ملايين دولار) لعمليات الاغاثة من الكوارث حيث ينتظر الناس في مختلف أنحاء البلاد بدون طعام ولا مأوى في المناطق المفتوحة.
وهزت العديد من الزلازل الأصغر البلاد خلال مطلع الاسبوع بما في ذلك زلزال كبير بقوة 7ر6 درجة ضرب البلاد بعد ظهر امس طبقا لهيئة المسح الجيولوجي الأميركية.

إلى الأعلى