الإثنين 29 مايو 2017 م - ٣ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / البحرين: رئيس الوزراء يؤكد أن المواطن يتصدر أولويات استراتيجية الحكومة

البحرين: رئيس الوزراء يؤكد أن المواطن يتصدر أولويات استراتيجية الحكومة

المنامة ـ من غازي الغريري:
أكد رئيس الوزراء الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء أن المواطن البحريني يتصدر كافة الأولويات في استراتيجية الحكومة وإن تنمية الخدمة المقدمة اليه الشغل الشاغل وجوهر العمل الحكومي، فيما أكد رئيس مجلس النواب أحمد إبراهيم الملا حرص المجلس على تنفيذ تطلعات واحتياجات المواطنين عند مناقشة الميزانية العامة للدولة قريباً، في غضون ذلك أشار وزير شئون الإعلام عيسى عبدالرحمن الحمادي إحالة الموازنة العامة للدولة للسنتين القادمتين إلى مجلس النواب الأسبوع المقبل. وقال رئيس الوزراء خلال استقباله أمس (الاثنين) رئيس مجلس الشورى علي الصالح ورئيس مجلس النواب السابق خليفة الظهراني وعدداً من النواب “لا حياة بدون أمن واستقرار وعلينا الحفاظ على المنجزات التي تحققت، ويجب ألا يشغلنا عن تحقيق ما نرجوه لوطننا وشعبنا من رفعة وازدهار أية أمور أخرى”، مؤكدا بأن ضمان كفاية الخدمات في المناطق المختلفة وبالأخص القرى جار العمل عليه وفق منهجية تتم متابعتها بشكل مستمر مع وزراء الخدمات، فالحكومة تحرص أن يتساوى ما يحصل عليه المواطن في القرية من خدمات مع الذي يحصل عليه المواطن في المدينة . واستعرض رئيس الوزراء مع الحضور مسار التعاون الحكومي البرلماني وما يشهده من تطور في ظل الرغبة المشتركة وتوحد الأهداف لتحقيق الأفضل للمواطن، وأكد أن تعاون السلطات جميعا هو السبيل لتعظيم منجزات الوطن والبناء عليها، وعلى الجميع أن يبذل الجهد والعطاء المتواصل الذي يُعنى بالوطن وأهله، مشددا على أهمية أن يتكرس العمل الجاد بين السلطتين التنفيذية والتشريعية في إطار من التنسيق والتفاهم الذي يضمن للوطن الوصول إلى أعلى مراتب التنمية والازدهار. وأكد الأمير خليفة بن سلمان متابعته الشخصية للوزراء والمسؤولين وحثهم على تكثيف التواصل وجهود التنسيق مع أعضاء مجلسي النواب والشورى بما يخدم الأهداف العامة للمجتمع، لافتا الى ضرورة أن تكون أولوية الجميع تطوير التشريعات التي تخدم الاقتصاد الوطني وتشكل إضافة لتحسين الوضع الحياتي للمواطنين البحرنيين. من جانبه رئيس مجلس النواب أكد أحمد إبراهيم الملا حرص المجلس على تنفيذ تطلعات واحتياجات المواطنين عند مناقشة الميزانية العامة للدولة قريبا، بعد أن تم تضمينها في برنامج عمل الحكومة الذي نال الثقة البرلمانية في خطوة متقدمة ساهمت مع تحقيق الإرادة الشعبية في صنع القرار ومنح المجلس المنتخب الصلاحيات الواسعة، تنفيذا للتوجيهات الملكية، وتطبيقا لمرئيات حوار التوافق الوطني. وأعرب الملا خلال افتتاحه أمس (الاثنين) المنتدى النيابي العمالي تزامنا مع الاحتفال بـ (يوم العمال العالمي) عن ثقة المجلس لأن يمضي الجميع من أجل خدمة الوطن والمواطنين، مهما تباينت الرؤى، واختلفت المواقف، وتنوعت الانتماءات، لأن البحرين هي التي تجمعنا، وهي التي تسمو فوق كل الانتماءات، فهي الأرض الطيبة التي نعيش فيها سويا، وهي الماضي والحاضر، وهي الأمل والمستقبل، وغاياتنا وأهدافنا واحدة، في ظل المشروع الإصلاحي والمسيرة الديمقراطية بقيادة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، وأن التواصل مع مؤسسة المجلس النيابي، الممثل الشرعي عن الشعب البحريني، هو السبيل الأمثل، الحضاري والدستوري، للوصول إلى التوافق في العمل الوطني. وأشار رئيس مجلس النواب أنه بالتعاون المثمر والحوار الإيجابي في المؤسسة الدستورية وبيت الشعب، سنساهم معا في تحقيق تطلعات وآمال العمال ومنتسبي القطاع النقابي، باعتبارهم الركن الأساسي في عملية التنمية الاقتصادية، وبسواعدهم نبني الوطن ونحقق آماله، مؤكدا بأن مقترحاتهم وملاحظاتهم ستنال جل الاهتمام، وسيحرص المجلس على مناقشتها في جلسة عامة، تمهيدا لإحالتها للحكومة، ومتابعة تنفيذها بكل أمانة ومسئولية، تفعيلا للصلاحيات الواسعة للمجلس النيابي المنتخب، وفق الإرادة الشعبية الحرة والدستورية.

إلى الأعلى