الأربعاء 26 يوليو 2017 م - ٢ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في الجولة الـ22 لدوري عمانتل للمحترفين ظفار جاهز لكسب الرهان والسويق عينه على العبور لمنطقة الأمان الخابورة لاستعادة نغمة الانتصار وبوشر لرأب الصدع وعدم الانهيار الشباب يتمسك برد الاعتبار وصحم يتطلع إلى الفوز واستكمال المشوار
في الجولة الـ22 لدوري عمانتل للمحترفين ظفار جاهز لكسب الرهان والسويق عينه على العبور لمنطقة الأمان الخابورة لاستعادة نغمة الانتصار وبوشر لرأب الصدع وعدم الانهيار الشباب يتمسك برد الاعتبار وصحم يتطلع إلى الفوز واستكمال المشوار

في الجولة الـ22 لدوري عمانتل للمحترفين ظفار جاهز لكسب الرهان والسويق عينه على العبور لمنطقة الأمان الخابورة لاستعادة نغمة الانتصار وبوشر لرأب الصدع وعدم الانهيار الشباب يتمسك برد الاعتبار وصحم يتطلع إلى الفوز واستكمال المشوار

متابعة ـ صالح البارحى ويحيي المعمرى :
بعد ان حسم الصراع في مسابقة الكأس الغالية … وأصبح في حكم المؤكد عودة اللقب الغالي لولاية صور العفية … فإما اللقب عرباوي وإما صوراوي … نعود اليوم لدائرة صراع دورينا عبر بوابة الجولة الثانية والعشرون والتي ستنطلق من خلال 3 لقاءات في محافظات السلطنة المختلفة … حيث يلتقي الشباب مع صحم على ساحة استاد السيب والخابورة يستقبل بوشر في مجمع صحار ويحتضن مجمع السعادة لقاء ظفار مع السويق …وتستكمل مباريات الجولة بأربعة لقاءات تقام غدا إن شاء الله تعالى سنتحدث عنها بتفاصيلها في حينه … شعار وحيد تضعه الفرق الاربعة عشر في مقدمة طموحاتها من اجل الوصول للهدف المنشود قبل دخول صراع سباق الامتار الاخيرة التي بدأنا الدخول فيها فعليا وهو الفوز والظفر بالنقاط الثلاث كاملة دون نقصان .
طموحان مختلفان
ظفار في استقبال ضيف ثقيل قادم من محافظة شمال الباطنة وهو السويق لذا تبدو المباراة بطموحين مختلفين للطرفين … صاحب الارض والجمهور ظفار الذي يتمنى ان يكون سعيدا في مجمع السعادة يتمنى تحقيق الانتصار من اجل الابقاء على حظوظه في المنافسة على مراكز المقدمة … حيث يحتل حاليا المركز الرابع برصيد 35 نقطة … فيما السويق يدخل المواجهة من اجل المحافظة على حظوظه في البقاء بدوري الاضواء بعد ان وصل رصيده إلى 20 نقطة في المركز الحادي عشر وأصبح يسير في خطوات متلاحقة بنجاح تام كان آخرها الفوز الكبير على صحار بثلاثية نظيفة في الجولة الماضية ..ظفار يعول كثيرا على تألق نجومه في الفترة الاخيرة وفي مقدمتهم حسين الحضري وحمود السعدي ومصعب بلحوس ومحمد ربيع وسامي مبارك وقبلهم الخبيرين هاني الضابط ويونس المشيفري …. وبالتالي فإنه يدرك تماما بأن ما يمتلكه من حظوظ في المنافسة على مراكز المقدمة ثمنها الفوز بلقاء اليوم مؤمنا في ذات الوقت بأنه يمتلك كل المقومات التي ذكرتها اعلاه لتحقيق هدفه بطبيعة الحال وبات على جروجري العمل على الاستفادة من الوضع الحالي في سبيل التمسك بكل الحظوظ للنهاية .السويق يدرك تماما بأنه يواجه فريقا تاريخيا يعاني من جراحات كثيرة ابرزها غيابه عن التتويج باللقب منذ اكثر من 11 سنة … لذلك فإن مدربه عبدالرزاق خيري سيعمل على تلافي كل الاخطاء التي حدثت في مبارياته السابقة والظهور بإيجابية اكثر من اجل الوصول للطموح الذي تنتظره جماهير اصفر الباطنة وهو البقاء مع الكبار وتجاوز كل المصاعب التي مرت على الفريق بالموسم ، وبطبيعة الحال فإن التألق الكبير الذي يقدمه عبدالله كوفي ووليد السعدي وياسين الشيادي وبقية الرفاق سيكون عاملا مساعدا لطموحات الفريق اليوم .عموما … طموحين مختلفين … ونقاط هامة وحاسمة لكليهما … فمن ينتصر ومن ينتظر !!!

فيصل الرواس :
ندخل اللقاء بشعار الفوز فقط
قال فيصل الرواس رئيس جهاز الكرة بنادي ظفار عن مواجهة فريقه امام السويق : ظفار سيدخل اللقاء من اجل الفوز فقط ومتابعه مطاردة الصدارة ، نعم اللاعبين نادمين على ضياع الفرص العديده السهله امام المصنعه والتي افقدتنا نقاط غاليه ، ولكن اصرارهم القتال لآخر جولة من اجل كل النقاط المتبقيه .
نفتقد حمود السعدي لحصوله على 3 إنذارات صفراء والذي يقدم مستوى يؤهله تماماً الإنضمام للمنتخب الوطني ونتمنى له التوفيق دوماً ولكن البديل جاهز وقادرين على حصد النقاط الثلاث من فريق قوي على الرغم من ترتيبه المتأخر بالدوري والذي لا يليق بأصفر الباطنه .
الخابورة وبوشر لقاء غامض
يكتنف الغموض لقاء الخابورة وبوشر … فالفرقان بين ارتفاع وتراجع في المستوى والنتائج … الخابورة يعود من خسارة صعبة للغاية امام العروبة بهدف نظيف في مجمع صور وله من النقاط 33 ويحتل بها المركز الخامس بجدول الترتيب … بوشر يدخل اللقاء وهو قادم من تعادل مثير مع السيب في الجولة الماضية وله من النقاط 19 محتلا بها المركز الثاني عشر …الخشاب يمني النفس مع الفهود بأن بصل لأحد مراكز المقدمة في هذا الموسم نظرا للعمل الجبد للغريق بأرضبية الميدان من خلال الاداء الجماعي الجيد والايجابي .. حيث إن الفوز بلقاء اليوم سيمنحه النقطة 36 وهو عدد جيد سيدفعه للتقدم خطوات اضافية للمراكز المتقدمة ومن يدري فلربما تخدمه النتائج ويجد نفسه في خضم المنافسة على مركز لم يحصل عليه الفريق في المرات الماضية … خاصة وأن نعيم وسمير البريكي ونبيه الشيدي وحسن خادوم وسعد عبيد وسعيد عبيد وإشهاد ومكتوم لديهم الكثير من الايجابية في مساندة تطلعات الجماهير الخابورية ومجلس الادارة في الهدف المرسوم ..بوشر لا زال يدور في دائرة الخطر بعد ان بقى متأرجحا في نتائجه ومستواه … حيث يقبع حاليا في المركز الثاني عشر وبات مهددا اكثر عن ذي قبل خاصة في ظل تألق السويق الكبير وعطاؤه التصاعدي … وهو الذي فرط في فوز ثمين على السيب في الجولة الماضية وهي ثلاث نقاط كانت ستدفعه للمركز الحادي عشر بدلا من السويق … ويدرك مدربه ولاعبوه بأن لقاء اليوم لا يحتمل القسمة على اثنين إطلاقا فالتعادل بمثابة الخسارة وهو امر ستكون نتائجه باهضة الثمن ..الخابورة وبوشر في مواجهة حاسمة … فمن يبتسم ومن يستمر في دائرة السقوط !!!
صحم في مواجهة الشباب
يسعى صحم إلى هزيمة الشباب من جديد وتأكيد نتيجة مباراة الذهاب عندما فاز بثلاثة أهداف مقابل هدفين في مجمع صحار الرياضي ، ولكن الأمر بات صعباً على الأزرق عندما يلعب هذا المساء خارج القواعد نظراً للمستوى المتذبذب الذي يقدمه في كل مباراة ، وخسارة الجولة الماضية أمام صور بهدف نظيف لم تكن في الحسبان و جمدت الرصيد عند النقطة ال 28 . ويدرك برانكو أن الشباب هو الآخر مهيأ للفوز ، وقدم نتيجة إيجابية أمام فنجا عندما خرج متعادلاً ، ورصيده 26 نقطة وسيدخل المباراة للظفر بالنقاط الكاملة لأنه يفكر في تجاوز صحم واحتلال مركزه ، و تبدو الفرصة في يد الفريقين لتحقيق الانتصار، والخسارة قد تتيح للشباب والمصنعة أيضاً لتجاوز صحم في سلم ترتيب فرق عمانتل . وتستمر معاناة الموج الأزرق بتواجد عناصره الأساسية في المنتخب العسكري ، ومشاركة البقية في دوري الكتائب العسكرية مما يترتب عليه غيابهم عن التدريبات اليومية ، والتواجد قبل يومين فقط من المباراة و هذا يؤثر على تجانس المجموعة و يصعب على برانكو تنفيذ خططه الفنية ، وفي النهاية متاعب كثيرة ونتائج غير مرضية . يفتقد صحم اليوم إلى جهود محسن جوهر اللاعب المتألق و عبدالله العجمي لاعب خط الوسط بداعي الإيقاف ، ويعاني خليفة الجماحي وحسن الفزاري من إصابات ، وتعتمد مشاركتهم على تقرير الجهاز الطبي ، وسيعود إلى التشكيلة الزرقاء العبد النوفلي الذي غاب عن مباراة صور بداعي الإيقاف .
يعقوب بن اسماعيل :
نقاط مباراة الشباب في غاية الأهمية .
وصف يعقوب بن اسماعيل الزعابي مساعد مدرب صحم المباراة مع الفريق الشبابي بأنها من أصعب المباريات على فريقه ، وقال : مباراة اليوم مهمة وصعبة ، وفريق الشباب يملك الإمكانيات رغم الظروف التي يمر بها و استطاع أن يفرض نتيجة التعادل أمام فنجا في آخر مباراة ، ويملك الحافز لتجاوز صحم والفارق نقطتين وهذا يعطيه المزيد لتقديم مباراة كبيرة ، ونحن في صحم لن نفوت الفرصة واللاعبين يدركون قيمة النقاط الثلاث وقادرين على تحمل المسؤولية ، وسيقدمون ما يستطيعون للظفر بالنقاط الثلاث ، وأضاف مساعد مدرب صحم : فريقنا يعاني كثيراً من الغيابات المتكررة لأغلب العناصر الأساسية بحكم تواجد أغلب اللاعبين في المنتخب العسكري الذي يضم فايز الرشيدي وعبد المعين المرزوقي ومحسن جوهر والعبد النوفلي ويعقوب عبدالكريم وعماد الحوسني ، بالإضافة إلى تواجد خليفة الجماحي وعبدالله العجمي وعبدالعزيز الشموسي وحارب السعدي وفهد الجلبوبي وعبدالعظيم العجمي في جهات عملهم ومشاركتهم في دوري الكتائب العسكرية ، وحضور اللاعبين مع بعضهم يكون قبل يومين فقط ولا نستطيع تنفيذ ما نريد ولا نضغط على اللاعبين ، و تكون التدريبات خفيفة والإصابات كثيرة بسبب الإجهاد والتعب .
العبد النوفلي :
سنتغلب على الظروف وسنحقق ما يرضي الجماهير .
قال العبد النوفلي لاعب خط وسط صحم بأن الفريق يمر ببعض الظروف التي يعرفها الجميع ، ولكن اللاعبين قادرين على تجاوزها وتحقيق ما يرضي جماهير الأزرق ، ومباراة هذا المساء في غاية الصعوبة ، وأضاف أبو صالح : الشباب ليس بالفريق السهل وعلينا احترامه ، وفريقنا مؤهل للفوز وسنبذل جهود مضاعفة لتحقيق ذلك ، ونقاط المباراة مهمة للغاية للتقدم في جدول الترتيب ، ومركزنا الحالي ليس المكان المناسب للكتيبة الزرقاء ولكن الظروف العملية لا تساعد على تقديم الأفضل للفريق ، وعلينا التأقلم مع الوضع والتفكير بجدية في إنهاء الموسم الحالي في المراكز المتقدمة .

إلى الأعلى