السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في دوري أولى قدم: مسقط يتمسـك بعـرش الصـدارة في مواجهة الكامل والوافي ..
في دوري أولى قدم: مسقط يتمسـك بعـرش الصـدارة في مواجهة الكامل والوافي ..

في دوري أولى قدم: مسقط يتمسـك بعـرش الصـدارة في مواجهة الكامل والوافي ..

صلالة يسعى لمعانقة اللقب وسمائل يعيش تحت ضغط الهبوط ….

متابعة ـ أسمـاء البـلوشـي:
مـع اقتـراب خـط نهـايـة دوري الـدرجـة الأولـى لهـذا الموسـم، تقـام اليـوم الجـولـة قبـل الأخيـرة مـن عمـر الـدوري بثـلاثـة لقـاءات مثيـرة تكمـل قصـة الصـراع عـلى القمـة والهـروب مـن القـاع، ويبـدو أن رؤيـة نـادي مسقـط وصـلالـة تحـددت بأحقيـة صعـودهمـا لـدوري الأضـواء وتبقـى لديهمـا مهمـة رسـم ملامـح البطـل لهـذا الموسـم، بينمـا لا يـزال الصـراع فـي قـاع الـدوري ملتهبـاً ورغـم إشـارة الأرقـام بـإقتـراب نـادي سمـائـل فـي الوقـوع بفـخ الهبـوط إلا لقـاء اليـوم يحمـل البصيص مـن الأمـل المرتبـط بنتـائـج الفـرق الأخـرى والتـي مـن الممكـن أن تقـف لصـالحـه.
ويختتـم نـادي نـزوى مشـواره هـذا الموسـم بالـدوري حيـث سيخـوض لقـاءه الأخيـر أمـام نـادي أهـلي سـداب لأجـل إضـافـة المزيـد مـن النقـاط برصيـده بعـدمـا تمكـن مـن تـأميـن موقعـه بالمنطقـة الدافئـة محتـلاً المـركـز السـادس برصيـد 31 نقطـة. ويخضـع نـادي نـزوى للـراحـة الإجبـاريـة مجمـداً رصيـده عنـد النقطـة 37 وراضيـاً باحتـلال المركـز الرابـع بالمجمـوعـة بعـدمـا فـاتـه قطـار اللعـب عـلى بطـاقـة التـأهـل الثـالثـة.
لقاء التصـدر
فـي مواجهـة مثيـرة يتطـلع خلالهـا نـادي مسقـط الفـرار بصـدارة المجمـوعـة لضمـان تربعـه عـلى عـرش الـدوري بعـدمـا أكـد تـأهـله للأضـواء وحصـد مجمـوع 46 نقطـة ليبتعـد عـن منـافسـه نـادي صـلالـة والـذي يبعـد عنـه مقـدار نقطـة واحـدة فقـط.
فـي المقـابـل وبعـدمـا ضمـن نـادي الكـامـل والوافـي تـواجـده عـلى قـائمـة دوري درجـة الأولـى الموسـم المقبـل فـإن الفـريـق يلعـب مبـاراتـه هـذا المسـاء لتـأديـة الواجـب ولاسيمـا وأنـه قـد حسـم أمـوره مسبقـاً، ومـن المتوقـع أن يلعـب نـادي الكـامـل والوافـي لقـاءه أمـام نـادي مسقـط بأريحيـة بعيـداً عـن الضغـوطـات التـي يعيشهـا منـافسـه نـادي مسقـط الطـامـع بلقـب بطـولـة الموسـم لـدوري الـدرجـة الأولـى.
فـي المقـابـل فـإن فرصـة الفـارس نـادي مسقـط بالتمسـك بصـدارة المجمـوعـة تكمـن فـي تجـاوز الكـامـل والوافـي بنتيجـة الفـوز، لأن التعـادل سيفسـح المجـال لخصمـه نـادي صـلالـة لبلـوغ الصـدارة، وبالتـالي فـإن هـذا ليـس ضمـن مخـطط الفـريق الطـامـح برسـم لوحـة مميـزة قبـل ختـام الـدوري هـذا الموسـم.
مواجهـة مصيـريـة
في مواجهة مصيرية لا تقبل القسمة على اثنين يلتقي نادي الرستاق بضيفه نادي سمائل للاحتفاظ بحظوظه للصعود للأضواء بعدما أصبحت التذكرة الثالثة المؤهلة لدوري المحترفين محسومة لصالحه، حيث يبلغ الفارق النقطي بينه وبين أقرب منافس له على المقعد الثالث وهو نادي نزوى مجموع أربع نقـاط، وبعد فوات الفرصة على نادي نزوى وتفريطه للنقاط أصبح الرستاق هو المرشح الأول للعب على البطاقة الثالثة، والغريب بالأمر أن الوافد الجديد بالدوري نادي الرستاق أثبت وجوده هذا الموسم بالدرجة الأولى واضعا بصمة مميزة له، وتمكن أن يكون منافسا شرسا هذا الموسم ليطل أحد الأسماء القوية بالقمة. ومن ناحية أخرى فإن الأرقام تشير باقتراب نادي سمائل من توديع دوري الدرجة الأولى بعد استنزافه الكثير من النقاط والتي أدت لتواجده بقاع سلم ترتيب المجموعة، وتعتبر هذه المباراة هي مفترق الطرق بالنسبة لسمائل، فالفريق مرتبط بحسابات معقدة، ففي حالة فوزه وخسارة غريمه نادي مرباط والذي يعد ثاني أضعف حلقة بعد سمائل، فإنه بإمكان سمائل تجديد أمل بقائه بالدوري ومضاعفة رصيده بالجولة المقبلة حتى يتمكن يستطيع من الصمود بالدرجة الأولى، ولكـن فـي حـالة فـوز مربـاط أو تعـادله عـلى أقـل تقـديـر فـإن سمائل سيضطر لمغـادرة صفـوف الدرجـة الأولـى. ومـن المتوقـع أن يسعـى نـادي الرستـاق لاستغـلال عـاملـي الأرض والجمهـور حتـى يكسـب العـلامـة الكـامـلة، ويكـون قـادراً عـلى إضـافـة جـرعـة مـن المعنـويـات العاليـة للفـريق المقبـل عـلى لعـب مبـاراة الملحـق، بينمـا سيلعـب نـادي سمـائـل مبـاراتـه تحـت ضغـط شـديـد وتـوتـر خشيـة التعـرض لنكبـة تـؤدي لهـلاكـه بالهبـوط للـدرجـة الثانيـة مجـدداً.

صـراع اللقــب
لا يـزال صـراع القمـة غيـر محسـوم بعـد بيـن المنـافسيـن نـادي مسقـط وصـلالـة والذي يبلـغ الفـارق بينهمـا نقطـة واحـدة، ومـن المتوقـع أن يشتـد الصـراع عـلى اللقـب بيـن المنـافسيـن ليحظيـان بالعـلامـة الكـامـلة فـي مبـاراتهمـا بالجـولة القبـل الأخيـرة قبـل ليلـة تتـويـج البطـل، وبالطبـع فـإن نـادي صـلالـة سيسعـى فـي لقـائـه هـذا المسـاء أن يتخطـى حـاجـز ضيفـه نـادي الوحـدة ويستغـل عـامـلي الأرض والجمهـور حتـى يحـقق العـلامـة الكـامـلة، متـأمـلاً أن تنتهـي نتيجـة منـافسه عـلى لقـب بطـولـة الـدوري هـذا الموسـم نـادي مسقـط بنتيجـة سلبيـة حتـى يتمكـن مـن اعتـلاء عـرش الصـدارة مجـدداً. في المقـابـل فـإن نـادي الوحـدة لـن يرضـى بالعـودة مـن أرض اللبـان بنتيجـة سلبيـة، وسيحـاول جـاهـداً الخـروج بنتيجـة التعـادل عـلى أقـل تقـديـر، ورغـم تـراجـع الفـريق للمـراكـز الأخـيـرة بسـلم ترتيـب الـدوري، حيـث يحتـل المرتبـة الحاديـة عشـرة برصيـد 23 نقطـة، إلا أنـه أفضـل حـالاً مـن منـافسيـه نـادي مربـاط وسمـائـل واللـذين أفرطـا بالكثيـر مـن النقـاط، ومـن المؤكـد أن تحـدي نمـور صـلالـة وسمـاوي الشرقيـة سيكـون محـط أنظـار الجميـع ، لأن نتيجـة اللقـاء سترسـم مـلامـح بطـل الـدوري هـذا الموسـم.

إلى الأعلى