السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / 152 طالباً وطالبة بجنوب الشرقية يشاركون في مرحلة الفرز الثانية لبرنامج أولمبياد الكيمياء الوطني للعام الحالي
152 طالباً وطالبة بجنوب الشرقية يشاركون في مرحلة الفرز الثانية لبرنامج أولمبياد الكيمياء الوطني للعام الحالي

152 طالباً وطالبة بجنوب الشرقية يشاركون في مرحلة الفرز الثانية لبرنامج أولمبياد الكيمياء الوطني للعام الحالي

صور ـ من عبدالله بن محمد باعلوي:
في إطار مشاركة طلبة تعليمية محافظة جنوب الشرقية في أولمبياد الكيمياء الوطني للعام الدراسي (2014 /2015م)، أدى 152 طالباً وطالبة من الصف العاشر امتحان الفرز الثاني لأولمبياد الكيمياء الوطني وقد تم توزيع الطلبة على مركزين امتحانين، الأول بمركز التدريب بدائرة تنمية الموارد البشرية بصور وضم 43 طالباً وطالبة من مدارس صور ومدارس مصيرة، والثاني بمركز التدريب بجعلان وضم 110 طلاب وطالبات من مدارس ولايات الكامل والوافي وجعلان بني بوحسن وجعلان بني بوعلي وطلبة معهد العلوم الإسلامية بجعلان.
وقد أشرف على تنفيذ الاختبار أحمد الروتاني أخصائي مناهج بدائرة العلوم التطبيقية بحضور أعضاء الفريق المساند بالمحافظة وقد قام علي بن سالم الحارثي مدير دائرة تنمية الموارد البشرية رئيس الفريق بالمحافظة بزيارة قاعات الامتحان للاطمئنان على سير الامتحان.
الجدير بالذكر بأن هذه المرحلة تأتي بعد مرحلة الفرز الأولى والتي كانت بناء على نتائج الطلاب في اختبار مادة العلوم للفصل الدراسي الأول حيث حددت اللجنة الرئيسية للبرنامج نسبة مئوية لكل محافظة وفقا للكثافة الطلابية على ألا تقل درجة الطالب المشارك في الاختبار الفصلي للصف العاشر عن 85%، وفي ضوء هذه المعايير تمخضت مرحلة التصفية الأولية لطلاب المحافظة عن اشتراك 152 طالباً وطالبة للتنافس مع أقرانهم في المحافظات الأخرى.
تأتي هذه الجهود بعد انضمام السلطنة لأولمبياد الكيمياء الدولي حيث اشتركت السلطنة بصفة مراقب في العاميين الماضيين تمهيداً للاشتراك في الأولمبياد الدولي بوفد طلابي منافس مكون من أربعة طلاب في يوليو من العام الحالي 2015م بأذربيجان.
وقد تم صياغة النسخة الوطنية من أولمبياد الكيمياء في ضوء ضوابط ومعايير الأولمبياد الدولي، لذا جاء الاختبار متنوعاً في أسئلته الموضوعية ومتنوعاً في مستوى الأسئلة التي يقيسها بين الفهم والتطبيق والاستدلال.
يذكر بأن المادة العلمية للاختبار جاءت من مذكرة دراسية خاصة تم تأليفها لطلاب البرنامج وهدفت لتحقيق الانسجام بين موضوعات الكيمياء التي يتناولها الأولمبياد وما تتناوله المناهج الدراسية الوطنية وضمت المذكرة أربع وحدات في مختلف فروع علم الكيمياء.

إلى الأعلى