الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الاحتلال يسمن استيطانه بـ 900 وحدة والفلسطينيون ينددون بحكومة (الحرب)

الاحتلال يسمن استيطانه بـ 900 وحدة والفلسطينيون ينددون بحكومة (الحرب)

رام الله المحتلة ـ الوطن ـ وكالات:
ندد الفلسطينيون أمس بالائتلاف الحكومي الذي شكله رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، معتبرين أنها حكومة حرب وضد السلام، وذلك بعد أن دفعهم فشل المفاوضات باتجاه المنظمات الدولية في محاولة للحصول على دولتهم. في الوقت التي وافقت فيه إسرائيل على بناء 900 وحدة استيطانية في حي رمات شلومو الاستيطاني في القدس الشرقية المحتلة، بحسب ما أعلنت حركة السلام المناهضة للاستيطان. وقال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات “هذه الحكومة هي حكومة وحدة من أجل الحرب وضد السلام والاستقرار في منطقتنا”، بينما وصفها نبيل شعث، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح التي يتزعمها الرئيس محمود عباس بأنها “حكومة مستوطنين”. واتفقت حركة حماس في قطاع غزة مع السلطة الفلسطينية على أن حكومة إسرائيل حكومة حرب، حيث أكد المتحدث باسم الحركة سامي أبوزهري أن التشكيلة الجديدة “تعكس ازدياد الروح العنصرية والتطرف بين الإسرائيليين وهذا يستدعي ضرورة تعزيز الوحدة الوطنية”. ورأى شعث أنه بوجود حزبين يهوديين متشددين في الحكومة بالإضافة إلى سيطرة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على وزارة الدفاع فإنه “لدي أمل ضئيل للغاية بوقف أنشطتهم الاستيطانية وأن يقرروا في نهاية المطاف بأن السلام أفضل كثيرا من الاحتلال والفصل العنصري”. وأعلنت حركة السلام المناهضة للاستيطان أن لجنة التخطيط التابعة لوزارة الداخلية وافقت أمس الأول على بناء 900 وحدة سكنية استيطانية في حي رمات شلومو الاستيطاني في القدس الشرقية المحتلة. وبعد هذا الإعلان، أكد المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة لوكالة الصحافة الفرنسية أن على حكومة إسرائيل أن تختار “إما السلام أو الاستيطان والفوضى”. وركز الفلسطينيون انتقاداتهم على تعيين النائب المثيرة للجدل ايليت شاكيد من حزب البيت اليهودي اليميني القومي المتطرف في منصب وزيرة العدل.

إلى الأعلى