الأربعاء 24 مايو 2017 م - ٢٧ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / الأولمبية العمانية تتحصل على عضوية أربع من اللجان الدائمة باتحاد ألعاب غرب آسيا

الأولمبية العمانية تتحصل على عضوية أربع من اللجان الدائمة باتحاد ألعاب غرب آسيا

تعزيزا للتواجد في المنظمات الرياضية

في إطار النجاحات الإدارية التي تحققها اللجنة الأولمبية العمانية وأنطلاقا من الحرص على التواجد الفعال في الهيئات والمنظمات الرياضية والاقليمية والقارية والدولية ونتيجة للجهود في هذا المجال فقد تحصلت اللجنة الأولمبية العمانية على عضوية (4) من اللجان الدائمة باتحاد العاب غرب آسيا وذلك باختيار السلطنة لعضوية كل من اللجنة القانونية واللجنة المالية ولجنة المعلومات والاحصاء ولجنة البيئة بالاضافة الى رئاسة اللجنة الأعلامية.
جاء ذلك في الاجتماع الثاني عشر لمجلس إدارة اتحاد ألعاب غرب آسيا والإجتماع السادس عشر للجمعية العمومية لإتحاد العاب غرب اسيا الذي عقد بدولة الكويت برئاسة الشيخ طلال الفهد الأحمد – رئيس الاتحاد بحضور الشيخ بدر بن علي الرواس – عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية العمانية وهلال بن علي السناني – عضو مجلس إدارة اتحاد ألعاب غرب آسيا.
واختار مجلس إدارة اتحاد ألعاب غرب آسيا خلال الاجتماع كلا من الدكتور سعيد بن احمد الشحرى – عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية في عضوية اللجنة القانونية الذي ترأسها هاشم السيد حيدر من الجمهورية اللبنانية ، كما تم اختيار المعتصم بن حمود الزدجالي – أمين صندوق اللجنة العمانية في عضوية اللجنة المالية الذي ترأسها محمد عبدالله الاهجري من اليمن واختير كذلك الشيخ بدر بن علي الرواس – عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية في عضوية لجنة المعلومات والإحصاء باتحاد ألعاب غرب آسيا الذي ترأسها عبيد بن زايد العنزي من دولة الكويت.
كما تم اختيار جهاد بن عبدالله الشيخ – عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية العمانية في عضوية لجنة البيئة باتحاد العاب غرب آسيا التي يرأسها الدكتور لطف الله الكاظمي من إيران ، بالاضافة الى استمرارية عضوية هلال بن علي السناني – رئيساً للجنة الإعلامية بالاتحاد.
وقد افتتح الإجتماع بكلمة للشيخ طلال الفهد رئيس إتحاد العاب غرب اسيا أعرب خلالها بالانابة عن مجلس أدارة اتحاد العاب غرب آسيا بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى سعادة الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة لفوزه بالتزكية لرئاسة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لولاية جديدة تمتد حتى عام 2019 والشيخ أحمد الفهد لفوزه بالتزكية بعضوية اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لمدة عامين (2015-2017) وكذلك فقد هنأ رؤساء اتحادات الكرة السعودي احمد عيد واللبناني هاشم حيدر والإماراتي محمد الرميثي لفوزهم بمقاعد غرب آسيا في اللجنة التنفيذية للاتحاد الآسيوي لكرة القدم
كما رفع المجلس خالص التهاني إلى سمو الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني لنيله ثقة الجمعية العمومية لرئاسة اللجنة الاولمبية القطرية مشيدا بالجهود التي قام بها سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني الرئيس السابق للجنة الاولمبية القطرية في إرساء قواعد الحركة الاولمبية على الصعيدين المحلي والخارجي ونشر مبادئها وقيمها والدور البارز الذي قام به في دعم العمل الخليجي والعربي والقاري المشترك مثمنا النجاح الباهر لدولة قطر الشقيقة في استضافة بطولة كأس العالم الرابعة والعشرين لكرة اليد التي استطاع فيها المنتخب القطري الحصول على الوصافة بعد أن قدم مستويات مميزة خلال البطولة.
وطالب رئيس الاتحاد بتفعيل دور هيئات التحكيم الرياضية المحلية في الدول الأعضاء لاتحاد العاب غرب آسيا والعمل على تبادل الكوادر والخبرات بينها للقيام بدورها على الشكل الأمثل خاصة فيما يتعلق بفض المنازعات إضافة إلى عملها واختصاصها بكافة القضايا الرياضية.
وناقش الاجتماع بعد تصديق محضر الاجتماع السابق العديد من الأمور المدرجة على جدول الأعمال ومنها استضافة جمهورية إيران الإسلامية لدورة العاب غرب آسيا المقبلة في ( جزيرة كيش) على أن يتم عرض الأمر على الجمعية العمومية للبت بشكل نهائي في إمكانية استضافة إيران لهذه الدورة ومن ثم اتخاذ القرار المناسب بهذا الشأن وكذلك فقد أقر الاجتماع تشكيل لجنة ثلاثية من مجلس الإدارة لزيارة الدول الأعضاء في الاتحاد للوقوف على منشآتها وإمكانياتها في استضافة دورة الألعاب الشاطئية ودورة الصالات المغلقة والألعاب القتالية واللتين ستقامان للمرة الأولى على مستوى دول غرب آسيا كما تمت المصادقة على اختيار رؤساء اللجان الطبية والبيئة والرياضة والثقافة وأعضاء اللجان الدائمة في الاتحاد كما اطلع الاجتماع على المكاتبات الواردة من اللجان الاولمبية الاعضاء واعتمد مجلس إدارة الاتحاد تشكيل لجنة برئاسة رئيس اللجنة القانونية هاشم حيدر ومدير عام الاتحاد د حسين المكيمي ومدير الألعاب الآسيوية في المجلس الأولمبي الآسيوي حيدر فرمان لدراسة العديد من التعديلات على النظام الأساسي للإتحاد المرسلة من قبل اليمن والسلطنة والبحرين.

إلى الأعلى