الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / التشكيلية عالية الفارسية تشارك في معرض “هويات متغيّرة” بلندن

التشكيلية عالية الفارسية تشارك في معرض “هويات متغيّرة” بلندن

عمّان ـ العُمانية:
تشارك التشكيلية العُمانية عالية الفارسية في معرض مشترك بعنوان “هويّات متغيرة”، ينظمه كلّ من جاليري وادي فينان في الأردن وجاليري دار البارح في دولة البحرين، ضمن النسخة الثالثة من معرض “صالة لندن 15″ الذي يقام في العاصمة البريطانية يوم 21 مايو الجاري. ويضم المعرض أعمالاً لكلّ من: الأردنيين محمد التميمي وفادي الداوود، والعراقي المقيم في إيطاليا رسمي الخفاجي، والسوري سمعان خوام، واللبنانية آني كوركدجيان، والمصري حسام ضرار، بالإضافة إلى الإيرانيين سايح سارفاراز وبشر الخوفاجي.
ووفقاً لبيان صادر عن جاليري دار البارح في المنامة، فإن هذه الأعمال التشكيلية “تنسجم مع تطبيقات التقنيات الجمالية الغربية، بوصفها شهادة على الوعي الثنائي المعبّر عن الهويات الإبداعية للفنانين وأدواتهم الفنية، والتي تسلّط الضوءَ على منطقة الشرق الأوسط من منظور خارجي يمثل فهماً غير مكتمل للشرق الذي يشكّل اليوم هوية معقّدة تطرح أسئلة لا نهاية لها لفهم معانيه المتعددة”. وقالت الفنانة عالية الفارسية في تصريح لـوكالة الانباء العُمانية: “تجيء مشاركتي في هذا المعرض بعد أن شاركت في بينالي فنيسيا العالمي وأفتخر بكوني أول من يشارك فيه من السلطنة”.وأضافت الفارسية: “مشاركتي في لندن ستكون من خلال ستّ لوحات في الفن التجريدي الانطباعي، تطرح ثيمات إنسانية مختلفة، منها السلام والتصالح مع الذات، والتأمل والهدوء الداخلي”. لافتةً إلى أنها زارت لندن أكثر من مرة للحديث عن الفن في السلطنة. يُذكر أن جاليري وادي فينان افتُتح عام 2008 في مبنى تراثي في منطقة جبل عمّان بالعاصمة الأردنية، ويعمل على عرض الفنون بأشكالها المتنوعة، كما ينظم حلقات عمل في مجالات الرسم والتلوين، إلى جانب إطلاق مشاريع خاصة من مثل “الفن للمكفوفين”، والتعاون مع مخيمات اللاجئين والمراكز المتخصصة بمساعدة ذوي الإعاقة.
أما جاليري دار البارح، فقد أُسّس عام 1998، وهو يقدم الفن المعاصر في دولة البحرين، ويعمل على توفير منصة لتطوير الفن البحريني من خلال تنظيم حلقات عمل، واستضافة قراءات شعرية، وإطلاق كتب، وإقامة فعاليات موسيقية.

إلى الأعلى