الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / الفيلم الفرنسي “الوقوف شموخا” يفتتح فعاليات مهرجان كان السينمائي

الفيلم الفرنسي “الوقوف شموخا” يفتتح فعاليات مهرجان كان السينمائي

كان- (وكالات):
بدأ مهرجان كان السينمائي فعالياته أمس الأربعاء بعرض فيلم للمخرجة الفرنسية إيمانويل بيركوت حول السعي الجاد لنظام القضاء الفرنسي لإنقاذ فتى قاصر من حياة الجريمة. وتقوم الممثلة الفرنسية الشهيرة كاثرين دنيف بدور البطولة في فيلم ” لا تيت هوت ” “الوقوف شموخا “، حيث تجسد دور قاضية تعمل على منح الفتى القاصر الأمل في الحياة. وتعد دنيف واحدة من ضمن النجوم الذين سوف يسيرون على السجادة الحمراء هذا العام ،ومن بينهم مايكل فاسبندر وبينتسيو ديل تورو وجابريل بيرن وماريون كوتيار وكولين فاريل وكيت بلانشيت ورايتشل وايز وإيملي بلانت . من ناحية أخرى، حظر المهرجان هذا العام التقاط صور السلفي على السجادة الحمراء، حيث وصف رئيس المهرجان تيري فريمو هذا الأمر بأنه ” غالبا ما يكون سخيفا ومنفرا للغاية “. ويشار إلى أن فيلم لاتيت هوت يعرض خارج المسابقة ،وليس مرشحا لأي جائزة .ومع ذلك فإن الفيلم سوف يمثل المرة الأولى منذ 28 عاما التي يعرض فيها فيلم من إخراج سيدة في افتتاح المهرجان ، الذي يواجه اتهامات بأنه يخضع لسيطرة الرجال .ومن بين الـ19 فيلما التي تتنافس على جائزة السعفة الذهبية هذا العام، هناك 11 فيلما من أوروبا وأكثر من نصف الأفلام من فرنسا وإيطاليا. كما تضم المنافسة الرئيسية بالمهرجان ثلاثة أفلام من أمريكا الشمالية بالإضافة إلى ثلاثة أفلام من آسيا . ومن المقرر أن تسلم لجنة مؤلفة من تسعة أعضاء يترأسها المخرجان الأميركيان جويل وإيثان كوين ، اللذان حصلا على جائزة السعفة الذهبية ،الجوائز للفائزين بالمهرجان في نسخته الـ 68 في 24 مايو الجاري . وقال المخرج المكسيكي جييرمو ديل تورو الذي وصل أمس الأول الثلاثاء إلى كان للمشاركة في لجنة التحكيم الرئيسية إن هذا المهرجان السينمائي شهد أول أفلامه في 1993 وهو يتمنى الآن ان يعطي الفرصة للأجيال الجديدة من صناع الأفلام.وعرض أول أفلام ديل تورو “كرونوس” في مهرجان كان السينمائي. وينضم ديل تورو إلى لجنة التحكيم التي يرأسها الاخوان جويل وإيثان كوين. وقال ديل تورو للصحفيين “اشعر بمسؤولية كبيرة لأن (مهرجان) شهد بدايتي السينمائية عندما فاز ‘كرونوس‘ بجائزة اسبوع النقاد.” وقال المخرج الكندي الشاب كزافيه دولان الذي فاز فيلمه “مومي” بجائزة لجنة التحكيم في دورة العام الماضي بالمهرجان إنه شرف باختياره ضمن لجنة التحكيم في سن 26 وإن هذا سيساعده في مشروعه القادم.وقال دولان “شعور طيب. إنه الجانب الاخر من المرآة وهو مثير للغاية.” وأضاف “لم أعتقد أن هذا سيحدث في وقت مبكر من حياتي لذلك فالأمر ملهم للغاية وسنرى. لا أتصور أن هناك اعداد للفيلم الذي أنا على وشك الشروع فيه أفضل من مشاهدة 25 فيلما.” ويضفي الممثل جيك جيلنهال الذي بدأ ظهوره مع فيلم “نايت كرولر” في 2014 عبيرا من عاصمة السينما الاميركية هوليوود على لجنة التحكيم التي تضم معه الممثلة البريطانية سيينا ميلر والممثلة الفرنسية صوفي مارسو والممثلة رقية تراوري من مالي. كما عبرت نجمة السينما الاسبانية روسي دي بالما عن بالغ اعتزازها وحماسها لاختيارها ضمن لجنة تحكيم دورة هذا العام.وقالت “اشعر بالفخر فخر كبير. أنا سعيدة للغاية فهذا يشبه الحلم.”

إلى الأعلى