الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / اليوم .. في دوري عمانتل للمحترفين: 5 مواجهات ساخنة ترفع شعار الانتصار فى ختام الجولة الـ25
اليوم .. في دوري عمانتل للمحترفين: 5 مواجهات ساخنة ترفع شعار الانتصار فى ختام الجولة الـ25

اليوم .. في دوري عمانتل للمحترفين: 5 مواجهات ساخنة ترفع شعار الانتصار فى ختام الجولة الـ25

بوشر والنهضة يتمسكان بطوق النجاة من السقوط في دوري المظاليم
فنجاء والنصر والخابورة وظفار يراودها طموح الفوز بالوصافة

متابعة : حمدان العلوي ويحيى المعمري :
تستكمل اليوم مباريات الجولة الـ25 لدورى عمانتل للمحترفين في كرة القدم باقامة 5 مواجهات ساخنة يتجلى فيها الصراع على مراكز المقدمة بعدما نجح العروبة فى التتويج بلقب الدورى قبل 3 مراحل من عمر نهايته كذلك هناك صراع أكبر بين فرق القاع والهروب من ويلات الهبوط والعودة الى دورى المظاليم وتبرز مباراة الخابورة مع النصر التى ستجرى على المجمع الرياضى فى صحار ابتداء من الساعة 15ر7 مساء فيما يستقبل بوشر فريق ظفار على ملعب استاد مجمع السلطان قابوس الرياضى ببوشر وتبدأ المباراة فى الساعة 15ر7 مساء ويلتقى النهضة مع الشباب على ملعب البريمي في نفس التوقيت ايضا 15ر7 مساء فيما يتبارى فنجاء مع المصنعة على ملعب مجمع نزوى ويلعب السويق مع صحم على ملعب استاد السيب وكلتا المباراتين تنطلقان فى الساعة 15ر7 مساء

الخابورة × النصر
تعد مباراة الخابورة مع النصر هامة للغاية حيث مازال يداعب كلا الفريقين فرصة كسب وصافة الترتيب العام بعد العروبة البطل .. ويدخل الخابورة المباراة وهو فى المركز الخامس برصيد 37 نقطة وفوزه سيدفع به الى النقطة 40 ليبقى هناك بصيص من الامل فى المنافسة على المركز الثاني أوالثالث وانهاء الموسم بشكل جيد بعد عروض أكثر من طيبة قدمها فريق الخابورة .
اما فريق النصر فهو فى المركز الرابع برصيد 38 نقطة وفوزه بلقاء اليوم سيحسن من ترتيبه خاصة اذا استطاع اضافة 3 نقاط الى رصيده والوصول إلى النقطة 41 من هنا نتوقع ان تكون المباراة عامرة بالكفاح والندية من كلا الفريقين لكسب المواجهة والفوز بمركز متقدم ينهي به موسمه الكروى .

فنجاء × المصنعة

مواجهة هامة كثيرا تلك التى تجمع بين فريقى فنجاء والمصنعة ففريق فنجاء نجح فى التقدم الى المركز الثانى فى الترتيب العام برصيد 41 نقطة اثر تحقيقه لعدد من الانتصارات الهامة ويأمل فريق فنجاء فى لقاء اليوم الوصول الى النقطة 44 والمضى قدما لكسب مركز الوصافة بعد ان فاته المنافسة على لقب الدورى الذى توج به العروبة .. لذا سيبذل فريق فنجاء كل ما لديه لتحقيق هذا الطموح والخروج فائزا فى لقاء اليوم
اما فريق المصنعة فهو الآخر فى المركز السابع برصيد 33 نقطة وما يميز هذا الفريق انه قدم العديد من المباريات القوية ولكنه اخفق فى عدد ليس بقليل الا انه استطاع ان يحافظ على مكاسبه فى منطقة الأمان بجدول الترتيب العام ويطمح فى لقاء اليوم بتقديم وجه مشرف والخروج بنتيجة طيبة تدفعه الى مركز أفضل فى الترتيب العام .

بوشر × ظفار

لقاء كبير منتظر بين فريقى بوشر وظفار .. ففريق بوشر صاحب الاستضافة فى المركز الـ12 فى الترتيب العام برصيد 21 نقطة ويهمه استغلال مباراة اليوم لحصد النقاط الثلاث والوصول الى النقطة 24 وبالتالى الحفاظ على امل البقاء فى دورى الاضواء من خلال مباراة الملحق لذا سيبذل لاعبو فريق بوشر كل ما لديهم لانجاح ما يستهدف اليه الفريق فى مباراة اليوم علما بأن أى نتيجة اخرى قد تطيح بما تبقى من حلم فى الاحتفاظ بالأمل الأخير فى البقاء.
اما فريق ظفار صاحب المركز السادس برصيد 36 نقطة فهو يطمح فى الحصول على النقاط الثلاث لتأمين إما المركز الثانى او الثالث فى الترتيب العام لذا يتوقع ان يقدم الفريق الظفارى كل ما لديه من قوة فى سبيل تأمين الانتصار لينهي الموسم الكروى على أفضل ما يكون بعدما كان فى كثير من أوقات الدورى أحد المنافسين على اللقب .

النهضة × الشباب

مواجهة أخرى هامة لاتقل عن سابقتها من المباريات ففريق النهضة صاحب الضيافة فى وضع لا يحسد عليه فهو حاليا يحتل المركز قبل الأخير برصيد 20 نقطة ويهمه كثيرا اغتنام تلك الفرصة الأخيرة للحفاظ على أمله الأخير فى اللعب على مباراة الملحق وبالتالى تأمين البقاء فى دورى الاضواء من هنا نتوقع ان يلعب النهضة بكل اوراقه من اجل الخروج بنتيجة الانتصار والوصول الى النقطة 23 .
أما الشباب فقد أمن لنفسه المركز التاسع فى الترتيب العام برصيد 29 نقطة وهو يسعى جاهدا الى انهاء الدورى فى ترتيب أفضل بعد أن نجح فى تأمين بقائه بدورى الاضواء لذا فان الفوز شعاره فى لقاء اليوم لعل وعسى الخروج بنتيجة الانتصار وتحسين الترتيب العام .

النهضة يتمسك بالبقاء فى الأضواء

النهضة في المركز (١٣) قبل الأخير مطالب من جماهيره بالفوز في لقائه مع الشباب و ما تبقى من مباريات في عمر الدوري فقط ثلاث مواجهات من ضمنها لقاء الشباب اليوم على أرضه و بين جماهيره في المجمع الرياضي بمحافظة البريمي و يمني النفس حامل لقب الموسم المنصرم أن يتفوق و يزيد من فرصة بقائه في دوري عمانتل للمحترفين ففرق المؤخرة في سباق محموم و جري نحو عبور خط الخطر الذي بات مرعبا بالنسبة لبعض الفرق المهددة بالهبوط ، فالصراع و الإثارة تكون أطرافه فرق المؤخرة بعد أن توج العروبة رسميا بحصوله على بطولة الدوري لهذا العام فما الذي سوف يقدمه أبناء العنيد بقيادة مدربه برنارد الذي جاء لينقذ الموقف و يحفظ ماء الوجه خلفا لمحسن درويش المدرب المستقيل بعد خيبة الأمل و سوء الحظ التي عانى منها الفريق بنزيف النقاط على التوالي إلا أن الوضع يزداد سوءا برفقة الملاح البرتغالي و لا جديد سوى نزيف المزيد من النقاط و يعتبر هذا اللقاء الأخطر لتفادي الهبوط أو اللعب في الملحق عَل وعسى أن يصل الفريق الى النقطة (٢٣) و يتمكن من مواصلة ما تبقى ليصل في حال فوزه في المباريات الثلاث المتبقية إلى النقطة (٢٩) مع تعثر منافسيه و لا عذر ينفع و لا بكاء يشفع اذا ما حدث غير ذلك نترقب الإثارة في لقاء ساخن و مشوق لمعرفة ما سيقدمه الفريق بمواجهة خصم عنيد آخر يود الهروب بعيدا أيضا ليستقر على ضفاف دورينا بعيدا عن مثبطات الوصول إلى بر الأمان فمن يستطيع التفوق و التغلب على نفسه أولا قبل التغلب و الفوز و حصد النقاط بما أن الضغوطات النفسية سوف تكون حاضرة و مؤثرة على الفريقين .

أحمد النعيمي : النهضة لا يعرف اليأس

أحمد النعيمي اداري الفريق قال طوينا الصفحة الآسيوية لتكثيف جهودنا للبقاء في الدوري و المهمة صعبة بكل تأكيد و ليس لدينا خيار آخر سوى الفوز فكل الفرص باتت ضيقة و الحال يتأزم شيئا فشيئا والعمل جار و الرغبة موجودة و هذه المباراة على أرضنا و لا مجال للتفكير سوى الفوز و المطلب الحصول على نقاط المباراة كاملة و النهضة لا يعرف اليأس لن ننتظر قرار عودة النقاط و سوف نعمل على الموجود لتحسين السويق و تحقيقه الفوز و الوصول الى النقطة ٢٧ أربك كل شيء ولخبط الأوراق و جعلنا أكثر ضغطا و لكن النهضة لديه الكثير و سوف نقدمه في المباريات الثلاث التي سنخوضها و كأنها مباريات كأس .

حسين الزدجالي : لا نملك سوى خيار الفوز

قال حسين الزدجالي مدير الفريق تبقت لنا ثلاث مباريات في الدوري بتسع نقاط و خسارة واحدة تعني الكثير من المتاعب للنهضة و الآن لا نملك سوى خيار الفوز كثيرا ما كنّا نفكر في أن النهضة باقي في دوري المحترفين و لكن النتائج تعكس الأمنيات و أمنياتنا ما زالت متفائلة و التفاؤل سمت الطموح و طموحنا البقاء و لن نفكر في الخسارة و لن تكون في أذهاننا و لو احتمال و علينا أن نتعامل بجد في هذا اللقاء و علينا أن نكون نحن المبادرين نحو الضغط على الخصم و هدفنا الفوز بكل تأكيد و يجب علينا استغلال عامل الأرض و الجمهور و لن نتخاذل في هذا اللقاء صحيح أننا نعاني من بعض الغيابات و لكن نحن في المراحل الأخيرة و لا عذر الا الفوز باْذن الله بتوفيقه .

عارف الشيبة : ليس أمامنا سوى المجازفة

تحدث عارف الشيبة حيث قال عندما تكون في نفس هذه الظروف ما عليك الا المجازفة و الهجوم و نحن نمر بمرحلة لا نحسد عليها و أطالب زملائي اللاعبين بالتركيز و الضغط على المنافس و عدم ارتكاب الأخطاء وعدم التفريط في أي فرصة و أستغلال أخطاء الفريق المنافس و عدم التهاون و لم نتعود على رؤية النهضة في هذا الوضع و لكن دعونا نقول أن هذا الموسم للنسيان و العمل فقط من أجل البقاء في الدوري فالهبوط خيبة أمل و ما علينا سوى الهروب من القاع .

منصور النعيمي : المبارة لا تقبل سوى خيار واحد و هو الفوز

يقول منصور النعيمي لن أتحدث كثيرا عن وضعنا في الدوري فهو معلوم لدى الجميع و الآن يجب علينا التفكير في الهروب و عمل كل ما يمكن عمله من أجل البقاء و مباراتنا اليوم أمام الشباب مباراة لا تقبل سوى خيار واحد و هو الفوز و لا مجال للتفريط في هذه المباراة و علينا السعي نحو تحقيق الفوز و التوفيق بيد الله سبحانه و تعالى و بإذن الله نستطيع تحقيق ذلك و بالنسبة للشباب نعرف جيدا أنه فريق يمتلك لاعبين مميزين و يستطيعون التسجيل في أي وقت و هم أيضا يطمحون الى تحقيق الفوز و لكن وضعنا يجعلنا الأكثر رغبة في ذلك و لنا الحق في السعي نحو تحقيق الفوز .

سالم الشامسي : الخطأ ممنوع

قال سالم الشامسي ما تبقى من الدوري فقط ثلاث جولات يجب علينا استغلالها و الفوز في جميع المباريات اذا ما أردنا البقاء في دوري المحترفين و علينا التركيز أكثر واستغلال جميع الفرص و دائما ترى الفريق هو من يمتلك الكرة و نسيطر على مجريات اللقاء و يأتي هدف بخطأ ليس في الحسبان و نخسر المباراة و النقاط و اليوم الخطأ ممنوع و علينا التركيز أكثر و اقتناص كل الفرص للخروج فائزين بإذن الله .

مهند الحسني : اللعب على استغلال الفرص

قال مهند الحسني اليوم لقاء مهم و كل اللقاءات مهمة و لكن ما نطالبه من الجميع هو الهدوء و التركيز و اللعب على استغلال الفرص و حديث مدرب الفريق معنا و مطالبتنا بالفوز و استغلال الفرص و التذكير بأننا الأفضل في أغلب المباريات و تأتي الخسارة بسبب هفوة و مطالبتنا بالتركيز و ذلك لتحقيق الفوز و نحن سوف لن نترك الفرصة و سوف نحاول بكل إمكانياتنا نحو تحقيق الفوز.

السويق × صحم
نجح السويق فى مبارياته الاخيره من رفع عبء لعبة المراكز الموسيقية التى كانت تدور فى دائرة الهبوط فهو حاليا فى المركز لـ11 برصيد 27 نقطة وبالتالى فهو فى حاجة الى نقطة وحيدة لتأمين بقائه فى الاضواء .. ولكن من المؤكد انه سيلعب على الفوز للابتعاد عن اى حسابات تدور فى هذا الفلك وسيلعب الفريق بكل قوة لتحقيق طموح البقاء فى الاضواء
اما صحم فهو فى المركز الثامن فى الترتيب العام برصيد 31 نقطة وكان يمكن لفريق صحم ان ينال مركز افضل فى جدول الترتيب العام من واقع عدد كبير من المباريات القوية التى أداها الفريق ولكنه واجه عددا من الصعوبات فى عديد من المباريات الاخرى وهو يتطلع اليوم الى تحقيق افضل خاتمة له بتأمين الفوز وتحسين الصورة على نحو افضل .

الموج الأزرق يبحث عن نفسه

قدم صحم أداء متواضعاً أمام المصنعة في الجولة 24 وخرج مهزوماً بهدفين نظيفين في خسارة غير مرضية ولم يقدم المستوى المعهود وكذا الحال بالنسبة للاعبي الموج الأزرق الذين اختفوا في تلك المباراة مع أنهم قدموا مستويات عالية في الجولات الفائتة ،ولاحقوا الصدارة ولكن بتراجع النتائج بدأ الفريق يبتعد عن المراكز الأمامية ، وفقد فرصة الحصول على مركز يؤهله إلى أي مشاركة خارجية وانتهى به الأمر إلى المركز الثامن برصيد 31 نقطة وترك الكثير من الاستفسارات حول وضع الأزرق هذا الموسم . البعض فسر التراجع على أساس أن الفريق فقد فرصة المنافسة والبعض الآخر قال إن الإصابات والغيابات و تواجد اللاعبين في مقار عملهم ومشاركاتهم المستمرة في المباريات خارج إطار النادي كان لها الدور الأكبر في تراجع النتائج مع أن الكتيبة الزرقاء تعج بالنجوم القادرة على التواجد في المراكز المتقدمة والمركز الثامن لا يلبي الطموحات وأي خسارة قادمة قد تذهب بالفريق إلى مراكز أدنى . مباراة الليلة مع السويق صاحب المركز الحادي عشر برصيد 27 نقطة و المنتشهي بفوز معنوي على الشباب بهدفين نظيفين والمتحفز للخروج من دوامة الهبوط وفارق الأربع نقاط يعطيه الطموح للظهور بقوة أمام الأزرق وعدم تفويت الفرصة والدخول في حسابات الهبوط ومباراة الملحق وعليه سيلعب أصفر الباطنة بكل قوته لتجاوز صحم الذي سيواجه منافساً عنيداً لن يقبل بالخسارة .
الصربي برانكو جهز فريقه وأعطى تعليماته رغم الحالة السيئة التي يمر بها بعد الحادثة التي تعرض لها في مباراة فنجا وزاد الطين بلة قرارات اتحاد الكرة التي لم تكن موفقة حسب وجهة نظر برانكو ومجلس إدارة صحم الذي سارع لإحتواء الوضع واجتمع باللاعبين وحثهم على بذل المزيد من الجهود للخروج بنتائج إيجابية فيما تبقى من عمر الدوري .
يعاني صحم من إصابات كثيرة لبعض العناصر الأساسية ، وتشمل قائمة المصابين عماد الحوسني ويعقوب عبدالكريم وعلي المعمري ومصعب الشرقي ، وسيعود إلى التشكيلة الزرقاء عبدالعزيز الشموسي لاعب خط الوسط وعبدالمعين المرزوقي الظهير الأيمن .
برانكو : قرارات اتحاد الكرة لم تكن منصفة .
يعيش الصربي برانكو مدرب صحم حالة نفسية سيئة بعد حادثة فنجا وقرارات اتحاد الكرة بحقه والتي لم تكن منصفة على حد قول أبناء صحم ، وقال برانكو أنه طوال مشواره التدريبي لم يمر بظروف نفسية سيئة كالتي يمر بها بعد تلك الحادثة الأمر الذي سبب له انتكاسة كبيرة ، وأضاف برانكو : توقعت أن تكون قرارات الإتحاد العماني لكرة القدم منصفة وتكون في صالحي ولكنها جاءت مختلفة تماماً واعتبرها مجحفة وظالمة وغير دقيقة وليست مبنية على دلائل حقيقية ولا تمت للواقع بصلة رغم أن الحادثة وقعت أمام مرأى الجميع و في مباراة منقولة فضائياً ، وأضاف برانكو أنه لن يتنازل عن حقه وسيعمل على إيصال الموضوع إلى أعلى المستويات ، وفيما يخص مباراة الليلة مع السويق قال مدرب صحم : المباراة مصيرية وعلينا الاجتهاد لكسب نقاطها الكاملة وطلبت من اللاعبين عدم الالتفات إلى الأحداث المتعلقة بي والتركيز في المباراة والعمل على تجاوز السويق ، والفريق في أتم الجاهزية والحالة البدنية عالية بحكم مشاركة اللاعبين في الفرق الرياضية في جهات عملهم .

إلى الأعلى