الإثنين 22 مايو 2017 م - ٢٥ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / الصارمي يلتقي بالطلبة العمانيين الدارسين في بولندا
الصارمي يلتقي بالطلبة العمانيين الدارسين في بولندا

الصارمي يلتقي بالطلبة العمانيين الدارسين في بولندا

قام سعادة الدكتور عبدالله بن محمد الصارمي وكيل وزارة التعليم العالي بزيارة إلى بولندا بهدف الاطلاع على أوضاع الطلبة العمانيين الدارسين هناك والمؤسسات التعليمية العليا فيها حيث التقى سعادته بالطلاب وأكد خلال حديثه معهم على ضرورة الجد والاجتهاد في تحصيل العلم، وضرورة الاستفادة من فرصة وجودهم في مجتمع جديد وجامعات تضم طلبة من مختلف الثقافات والأعراق الأمر الذي من شأنه أن يساعدهم على اكتساب لغة جديدة ومعارف وخبرات متنوعة.
كما نوه الدكتور الصارمي على ضرورة استفادة الطلبة من جميع مصادر التعلم المتوفرة في هذه الجامعات واستغلالها بالشكل الأمثل بما يساهم في الرفع من مستواهم التحصيلي والبحثي، كما أكد على أن الطلبة الدارسين في الخارج هم سفراء للوطن في بلاد الدراسة لذا عليهم تمثيل البلد بشكل مشرف بما يعكس أخلاق الشعب العماني الأصيل وحضارته العريقة لما للطلبة من دور فاعل في التعريف بالسلطنة للمجتمع البولندي من خلال إقامة الأنشطة والفعاليات الثقافية المتنوعة.
وأكد الدكتور عبد الله الصارمي على دعم الوزارة المستمر لجمعيات الطلبة الدراسين بالخارج وما يقومون به من أنشطة وفعاليات كما أشار لضرورة التزام الطلبة بقوانين البلد واحترام عاداتهم وتقاليدهم والعمل على التأقلم مع نظام التعليم في بولندا وفهم متطلباته، لأن ذلك هو السبيل الوحيد للنجاح والتميز الأكاديمي.
وقد أكد الطلبة على سعيهم لتشكيل جمعية لطلبة العمانيين الدارسين في بولندا تتولى خلالها هذه الجمعية إقامة فعاليات وأنشطة تخدم الطلبة الدارسين حالياً في بولندا والطلبة الجدد مستقبلاً، وتتولى تنظيم الاحتفالات الوطنية والاجتماعية كما سيكون للجمعية دور للتعريف بالسلطنة في المجتمع البولندي.
تجدر الإشارة إلى أن عدد الطلبة العمانيين المبتعثين والمتواجدين حاليا في بولندا هم (43) طالباً وطالبة، يتوزعون على ثلاث جامعات هي جامعة وراسو للتكنولوجيا وتضم (38) طالباً وطالبة، ومدرسة وارسو للاقتصاد وبها (4) طلاب وطالبات، وجامعة وارسو وبها طالب واحد ويتوزع هؤلاء الطلبة على تخصصات متنوعة تشمل هندسة كهربائية، وميكاترونكس، وهندسة طاقة، وهندسة بيئية، وهندسة مدنية، وهندسة إلكترونيات وتقنية معلومات.

إلى الأعلى