الإثنين 27 مارس 2017 م - ٢٨ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “القارئ الصغير” يحاور عقل الطفل ويعزز الوعي بأهمية القراءة لدى الناشئة
“القارئ الصغير” يحاور عقل الطفل ويعزز الوعي بأهمية القراءة لدى الناشئة

“القارئ الصغير” يحاور عقل الطفل ويعزز الوعي بأهمية القراءة لدى الناشئة

سليمان المعمري: عشرات الأطفال مروا عليّ في هذا البرنامج
وخرجتُ منهم بانطباع أن الطفل أذكى مما نظن، وأكثر فهماً للعالم منا ربما

كتب ـ خميس السلطي:
المتتبع للقناة العامة بإذاعة سلطنة عمان، سوف يتوقف مع الكثير من البرامج ذات الأهمية في حياة الإنسان، التي دائما ما تسعى إبراز الرسالة التي أتت من أجلها، من بين هذه البرامج التي تساهم بشكل كبير في ترتيب أوراق الناشئة الثقافية في السلطنة هو برنامج “القارئ الصغير” هذا البرنامج الذي يعده ويقدمه الكاتب والإعلامي سليمان المعمري يسعى لتعزيز الوعي بأهمية القراءة من خلال تقديم كتب متنوعة واستضافة القرّاء من الأطفال. في هذا البرنامج تأخذك اللغة البسيطة في الطرح التي يقدمها المعد والمذيع المعمري إلى عوالم ثقافية وفكرية مستقبلية لهؤلاء الشباب، فالمتتبع لسلوك الحوار سيقول إن هذا القارئ سيكون كذا وكذا، وأتوقع له أن يصبح كاتبا مشهورا مثلا، أو حتى أدبيا تسافر إبداعاته إلى نطاقات متعددة من تفاصيل الجغرافيا. والبرنامج أيضا يحاور عقل الطفل ويقترب منه بصور متنوعة، يحاول أن يبرز توجه الثقافي وميوله الفكري.
حاولنا أن نقترب بشفافية من المذيع سليمان المعمري ليحدثنا عن هذا البرنامج فقال: أنا سعيد بهذا البرنامج ، لأنه يعطيني أملاً في أن جيلا جديدا في عُمان يتشكل، يدرك أهمية الثقافة، وأهمية القراءة، أن يحرص طفل على قراءة عشرات الكتب خلال سنة ، وتلخيصها، والحديث عنها، هو أمر غير معتاد بالنسبة لي، وأن يحرص على التحدث بلغة عربية فصيحة وهو في هذه السن هو أيضا أمر غير معتاد، نحن في مرحلة انتبهت فيها بعض المدارس ، وبعض أولياء الأمور إلى أهمية تنشئة الطفل على الثقافة والقراءة وحب المعرفة ، وهذا أجمل ما في الأمر، عشرات الأطفال مروا عليّ في هذا البرنامج خرجتُ منهم بانطباع أن الطفل أذكى مما نظن، وأكثر فهماً للعالم منا ربما ، كنت مدهشا مثلاً أن تنتقد طالبة لم تتجاوز السابعة عشرة من عُمرها نظام التعليم الذي يقدم لها في المدرسة، لتقول لي إنها من شدة تعطشها للمعرفة باتت تسأل جوجل في كل شيء، وكان مُندهشا أيضا أن يتمنى طفل لا يتجاوز الحادية عشرة أن يصبح وزير مالية لا لشيء الا ليخدم وطنه ، وأن يتمنى آخر أن يؤلف كتاباً ليعيد الناس إلى الأخلاق التي يرى أنها ليست على ما يرام!، كان هدف اذاعة سلطنة عُمان من هذا البرنامج تشجيع الأطفال والناشئة على القراءة ، وأظن هذا الهدف تحقق من كمية طلبات المشاركة الهائلة التي أتلقاها. وكان من أهدافه أيضا استكشاف الموهوبين من الأطفال والناشئة وتسليط الضوء عليهم ، وهذا الهدف أيضا تحقق .. ويسعدني كثيراً أنه باتت له أصداء طيبة بين المستمعين ، وسبق أن قلتُ في حوار لمجلة نوت الالكترونية أنه أكثر برنامج قدمتُه في الإذاعة أتلقى عنه أصداء ايجابية ، ومازلت عند هذا القول .
الجدير بالذكر أن برنامج القارئ الصغير هو برنامج يومي يأتي في تمام الساعة 06.45 دقيقة مساء ، ويعاد في في تمام 06.30 صباح اليوم التالي.

إلى الأعلى