الإثنين 25 سبتمبر 2017 م - ٤ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / الحارثي يدخل سباق سلفرستون الأوروبي بمعنويات عالية
الحارثي يدخل سباق سلفرستون الأوروبي بمعنويات عالية

الحارثي يدخل سباق سلفرستون الأوروبي بمعنويات عالية

يدخل سائق فريق عمان لسباقات السيارات البطل أحمد الحا رثي الجولة الثانية لبطولة بلانك بان الأوروبية لسباقات السيارات بمعنويات عالية بمعية فريقه الذي يضم المتسابق دانيل لويد وجوني ادام بعد تجارب وتدريبات قوية لما قبل التأهيلات والسباق الفعلي الذي سيقام على حلبة سلفرستون البريطانية الشهيرة.
فبعد التجارب التي جرت على نفس الحلبة فقد صرح الحارثي بأن الفريق المتألف من الثلاثي لويد وادم والحارثي كانوا عند حسن الظن ولم يقع الفريق في أية أخطاء فنية اثناء التجارب لذلك فإن الثلاثي يسعى مع دخول منافسات السباق الى تجاوز عقبة الإخفاق في الجولة الأولى التي جرت في مونزا طامحا الى بداية موفقة تعيد الفريق الى أجواء البطولة.
وكان الفريق وبسيارة استون مارتن فانتاج رقم 44 قد أنهى التجارب مسجلا أفضل توقيت في المركز الحادي عشر من بين اثنين وستين سيارة مشاركة في السباق مما يعنى بأن الفريق في الطريق الصحيح من حيث المواءمة بين أداء الفريق والسيارة والجهاز الفني حيث يتطلب في مثل هذه السباقات التركيز في العمل بين الاضلاع الثلاثة السائقين والسيارة والجهاز الفني للفريق.
ففي التجارب ما قبل التأهيلات التي جرت لمدة 90 دقيقة فقد ابدى الحارثي سفير العلامة التجارية لاستون مارتن الشرق الأوسط وشمال افريقيا سعادته عن أدائه وزملائه الثلاثة على أرضية الحلبة وتمكن الفريق من الدخول ضمن 10 في كاس برو والمركز15 في الترتيب العام للفرق.
وسجل الفريق دقيقتين و2 ثانية فاصل 263 جزءا من الالف من الثانية وبفارق 6 أجزاء الثانية عن ثلاثي الصدارة ليضيف للفريق المدعوم من الطيران العماني ووزارة الشؤون الرياضية والبنك الوطني العماني واوريدو ومجموعة شركات الحشار استون مارتن مزيدا من الدعم لتحقيق نتيجة مثالية في السباق النهائي الذي سيستمر لمدة ثلاث ساعات.
وقال الحارثي عقب تجارب وتدريبات اليوم الأول” كل الأمور مضت حسبما تم التخطيط له بالنسبة للمتسابقين الثلاثة وقد تعلمنا الكثير من هذه التدريبات وهيأنا أنفسنا لنكون تحت ضغط في السباق النهائي” وأضاف الحارثي بننا نعرف انا لدينا سيارة قوية بها كل مقومات ومواصفات السيارة التي بإمكانها احراز نتيجة جيدة في السباقات لذلك فان الباقي هو العمل المثالي بيننا لتحقيق احدى المراكز المميزة في السباق.
وقال الحارثي: عملنا على تطوير السيارة بعد انتهاء سباق مونزا كي تكون مؤهلة لسباق حلبة سلفرستون حيث ان هذه الحلبة تتميز بأنها بحاجة الى التركيز أكثر من مونزا وإننا نملك حظوظ أفضل من السباق الماضي إذا ما نجحنا في تحقيق نتيجة إيجابية في التأهيلات.

إلى الأعلى