الإثنين 25 سبتمبر 2017 م - ٤ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / في كأس قطر.. السد يتوج باللقب على حساب الجيش
في كأس قطر.. السد يتوج باللقب على حساب الجيش

في كأس قطر.. السد يتوج باللقب على حساب الجيش

الدوحة ـ من خالد السيابي :
بحضور الامير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني امير قطر وفي مباراة مثيرة وحفل ختام رائع توج فريق نادي السد باغلى الكؤوس في هذا الوسم عندما تغلب على فريق نادي الجيش في المباراة النهائية التى اقيمت مساء امس الاول على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد ونجح رفاق طلال البلوشى وخلفان ابراهيم في الظفر باغلى البطولات في دولة قطر وهو اللقب الخامس عشر الذي يضاف الى خزينة الزعيم في هذه البطولة واللقب ٦٥ على جميع المستويات مؤكدا زعامته على الاندية القطرية
بدأت المباراة مثيرة وسريعة من جانب السد وكاد ان يفتتح التسجيل منذ الدقيقة الاولى ولم يصد دفاع الجيش كثيرا نتيجة تواجد الهيدوس وخلفان ابراهيم وموريكي الثلاثى الذي شكل ضغطا امام منطقة جزاء الجيش ولم يمهل لاعبو السد فريق الجيش وقت للدخول في اجواء المباراة ويخطف اللاعب المحترف في صفوف السد لويس اموريكي التقدم للسد وسجل الهدف الاول في المباراة مع الدقيقة الثانية بعد ان استلم تمريرة طلال البلوشي ويسددها في الشباك وكاد خلفان ابراهيم ان يعزز تقدم السد لولا تدخل دفاع الجيش الذي ابعدها لركنية واستمرت افضلية السد التى لو استثمرت لكانت غلة الاهداف زادت وتشهد الدقيقة العاشرة عودة فريق الجيش للمباراة وبدا يحاول لادراك التعادل واستعاد فريق الجيش توازنه واستغل تراجع السد وتباعد خطوطه وشكل خطورة على مرمى سعد الشيب حارس مرمى السد وتحصل على خطائين على مشارف منطقة الجزاء لم يتم استغلالهم بالشكل المثالي واتيحت عدة فرص امام عبد القادر الياس مهاجم الجيش بعدها يعود السد من جديد وشكل الكرات المرتدة استغلالا لمهارات الهيدوس والمزعج موريكي وينتهي الشوط الاول بتقدم السد بهدف لصفر
ومع بداية الشوط الثاني نزل الفريقان وكانت البداية مثيرة فحاول السد الضغط منذ البداية كما فعل بالشوط الأول وفي المقابل وقف دفاع الجيش امام كل المحاولات السداوية وشكلت مهارات لاعبي السد وخاصة لاعبي الوسط ومع مساندة بلحاج فارقا واجبرت لاعبو الجيش بعدم التقدم والمساندة واستطاعوا ابطاء هجمات الجيش وتاخرت مساندة لاعبو الوسط والمدافعين عن المهاجمين وظهر عدم الانظباط بين الخطوط واستمر السد في فرض ايقاعه وتسرع لاعبوه في عدم استغلال العديد من الفرص واضاع خلفان فرصتين كادتا ان تنهي على امال الجيش ومع الدقيقة ٧٦ ترجم السد هذه الافضلية بهدف الامان وعزز تقدمه بالهدف الثاني عن طريق المتالق لويس موريكي بعدما استغل الدربكة امام مرمى الجيش واستغل الكرة العرضية وتابعا لتنتهي بمرمى احمد سفيان واستمر بعد ذلك اللعب بمحاولات لم تشفع للجيش بشي واستبسل دفاع السد في الزود عن مرماه وتصدى سعد الشيب لتسديدة فاجنر وفي المقابل حاول السد زيادة الاهداف وعانا دفاع الجيش مانعا من تقبل مرماه اهداف اخرى ومع انتهاء الوقت الاصلي للشوط احتسب حكم المباراة ثلاث دقائق كوقت بدل ضائع وقبل النهاية بدقيقة باغت لاعب الجيش رومارينهو الجميع بعد استغل تمريرة من زميله مونتاري وسجل هدفا للجيش تنتهي بعده المباراة بصافرة الحكم بفوز السد بنتيجة هدفين لهدف ويفوز بالكاس .

إلى الأعلى