الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / الاحتلال يغلق طريق القدس ـ الخليل أمام الفلسطينيين
الاحتلال يغلق طريق القدس ـ الخليل أمام الفلسطينيين

الاحتلال يغلق طريق القدس ـ الخليل أمام الفلسطينيين

أعاد فتح شارع أغلقه قبل 15 عاما

القدس المحتلة :
أغلقت أمس قوات الاحتلال الإسرائيلي، طريق القدس – الخليل، أمام الفلسطينيين بحجة تأمين ماراثون للمستوطنين. فيما اعاد فتح الشارع الواصل بين مدينتي رام الله والبيرة بقرية بيتين القريبة، والمغلق منذ حوالى 15 عاما، وذلك بعد مخاطبات عديدة من الجهات الفلسطينية الرسمية والإدارة المدنية الإسرائيلية.
وأغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي محيط مستوطنة ” كريات أربع ” المقامة على أراضي الفلسطينيين شرق الخليل، وطريق القدس الخليل، أمام حركة تنقلهم، ومنعت سير المركبات بالاتجاهين، وأغلقت مداخل البلدات والقرى والمخيمات بحجة تأمين ماراثون للدراجات الهوائية يقيمه المستوطنون انطلاقا من مستوطنة ‘كريات أربع’ نحو القدس.
على صعيد آخر، قامت جرافات الاحتلال بإعادة تأهيل وصيانة محور “الستي ان – عين سينيا” الرئيسي والمؤدي إلى القرية، وافتتح رسمياً، حيث يسمح لسكان القرية بالمرور عبر هذا الشارع، بعد الفحص على الحاجز الإسرائيلي المعروف باسم”DCO”. وجاء إعادة افتتاح الشارع الرئيسي للقرية بحضور ممثلين عن مجلس قروي بيتين، ووزارة الحكم المحلي، ومكتب محافظة رام الله والبيرة، والارتباط المدني الفلسطيني والإسرائيلي، والارتباط العسكري الفلسطيني الإسرائيلي. وتتواجد في المكان قوات شرطة إسرائيلية لتنظيم حركة السير، ولمنع وقوع احتكاكات بين الفلسطينيين والمستوطنين، الذين يستخدمون جزاءً من هذه الشارع للوصول إلى مستوطنتي “بيت إيل” وبساغوت”. ووفقاً للاتفاق بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، فإنه يسمح للسيارات الخصوصية سلوك الطريق للوصول من رام الله نحو القرية من خلال الحصول على تصريح أو بطاقة خاصة، في حين يمنع على السيارات العمومية والشاحنات والحافلات المرور عبره. وكان شارع رام الله بيتين، المعروف باسم حاجز المحكمة قد أغلق في العام 2000، وكان سكان بيتين يضطرون إلى السير عبر طرق قرى مجاورة ليقطعوا قرابة 20 كم للوصول إلى قريتهم التي لا تبعد عن مدينة البيرة سوى 3 كيلو مترات كحد أقصى. وأكد مدير مكتب الارتباط العسكري الفلسطيني في محافظة رام الله والبيرة وضواحي القدس المقدم نادر حجي أكد أن إعادة فتح هذه الطريق الحيوي والضروري جاء بعد مفاوضات طويلة مع الارتباط العسكري الإسرائيلي للتخفيف عن كلهل سكان قرية بيتين والقرى المجاورة كعين يبرود وسلواد ويبرود ودير دبوان، للوصول إلى مدينة رام الله بشكل أسهل وأقل خطورة.

إلى الأعلى