الأحد 28 مايو 2017 م - ١ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / اليمن: مناصرو هادي يسيطرون على (الضالع) وموقع استراتيجي بـ(مآرب)
اليمن: مناصرو هادي يسيطرون على (الضالع) وموقع استراتيجي بـ(مآرب)

اليمن: مناصرو هادي يسيطرون على (الضالع) وموقع استراتيجي بـ(مآرب)

عدن ـ وكالات: استطاعت القوات الموالية لحكومة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي والمنضوية تحت لواء “المقاومة الشعبية” من السيطرة بالكامل على مدينة الضالع الجنوبية بعد شهرين من دخول المتمردين الحوثيين اليها، بحسبما افادت امس الثلاثاء مصادر يمينة وشهود عيان. وذكرت المصادر ان قوات “المقاومة الشعبية” استعادت مواقع ومعسكرات كانت تسيطر عليها القوات الحوثية والقوات المتحالفة معها الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح لا سيما مقر اللواء 33 مدرع ومواقع عبود والجرباء والمظلوم والقشاع والخزان. وقال صالح المنصوب المسؤول في هذه القوات الموالية لحكومة هادي “ان مدينة الضالع بمجملها باتت الآن تحت سيطرة المقاومة الشعبية”. من جانبه ايضا، قال القيادي الموالي للحكومة علي الاسمر “ان جميع المراكز العسكرية والمقرات الاستراتيجية في المدينة باتت في يد المقاومة”. وهي اول مدينة اساسية في الجنوب تسترجع من الحوثيين. كما سيطرت القوات المناهضة للحوثيين ايضا على مواقع عسكرية للحوثيين وصالح خارج مدينة الضالع، لاسيما معسكر قوات الأمن الخاصة ومعسكر الامن العام وموقع السوداء والخربه وحياز والكمة.
وكان الحوثيون دخلوا الى الضالع في 23 مارس، قبل يومين فقط من اطلاق تحالف عربي بقيادة السعودية حملة عسكرية على الحوثيين. وذكرت مصادر من “المقاومة الشعبية” ان هذه الاخيرة ما زالت تخوض مواجهات مع الحوثيين في منطقة سناح في محافظة الضالع حيث ما زال المتمردون يسيطرون على السجن المركزي منذ الرابع من ابريل. وما زالت هناك بعض الجيوب للحوثيين داخل الضالع، لاسيما في مبنى فرع المصرف المركزي، الا ان غالبية المسلحين الموالين للحوثيين انسحبوا من المدينة بحسب مصادر محلية الى معسكر الصدرين التابع للواء 33 مدرع في قعطبة شمال محافظة الضالع. وتعتبر محافظة الضالع البوابة الشمالية لمدينة عدن وقد يؤثر فقدان الحوثيين للسيطرة على عاصمة المحافظة على التعزيزات والامدادات التي يرسلونها الى عدن. الى ذلك، شنت مقاتلات التحالف غارات جديدة امس الثلاثاء على مواقع للحوثيين وقوات صالح في جبل صبر بمحافظة تعز في جنوب غرب اليمن وعلى مواقع اخرى في المحافظ’. وسياسيا، اصدر الرئيس هادي من مقر اقامته في الرياض قرارا بتعيين العميد الركن عبده محمد حسين الحذيفي وزيرا للداخلية في الحكومة المعترف بها دوليا والتي مقرها العاصمة السعودية. من جهة اخرى، نعت نقابة الصحافيين اليمنيين في بيان نقلته وكالة الانباء الرسمية اليمنية، صحفيين اثنين هما عبدالله قابيل ويوسف العيزري، قالت انها قتلا بعد ان اختطفا من قبل الحوثيين في محافظة ذمار بوسط اليمن. كما أفاد مصدر قبلي يمني اليوم الثلاثاء بأن المقاومة الشعبية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي سيطرت على موقع استراتيجي كان بقبضة الحوثيين في محافظة مأرب شرقي اليمن. وقال المصدر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن المقاومة الشعبية استطاعت السيطرة على جبل مرثد في منطقة المخدرة بمديرية صرواح، عقب اشتباكات عنيفة مع المسلحين الحوثيين. وأشار المصدر إلى سقوط قتلى وجرحى من الحوثيين إضافة إلى تدمير دبابتين. ولقي ستة حوثيين حتفهم وأصيب ستة أخرون في هجومين نفذتهما المقاومة الشعبية امس الثلاثاء بمحافظة الحديدة غربي اليمن . وقالت مصادر صحفية يمنية لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) إن المقاومة الشعبية بتهامة نفذت اليوم هجوما على نقطة أمنية تابعة للحوثيين بمديرية القناوص شمال مدينة الحديدة ما أدى إلى سقوط أربعة
قتلى وثلاثة جرحى في صفوف الحوثيين. وأشارت إلى استهدف دورية عسكرية تابعة للحوثيين في جولة الصدفة شمال مدينة الحديدة ما أسفر عن مقتل اثنين من مسلحي الحوثي وإصابة ثلاثة آخرين. كما قصف طيران التحالف العربي مواقع يسيطر عليها متمردو جماعة أنصار الله الحوثية مدعومة بالجيش الموالي للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح في محافظة تعز وسط اليمن. وقال يمنيون لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن غارات جوية استهدفت تجمعات الحوثيين في معسكر سلاح المهندسين والحرس الجمهوري بجوار مقر الإذاعة بالحوبان، بالإضافة إلى متنزه الشيخ زايد الواقع في جبل صبر والمطل على مدينة تعز. وأكد السكان أن غارات جوية أخرى استهدفت جبل العروس حيث تتواجد آليات عسكرية تابعة للحوثيين.

إلى الأعلى