الإثنين 27 مارس 2017 م - ٢٨ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في سباق تحدي العامرات: السعودي جودة يخطف المركز الأول لفئة الرجال والهولندية سيون في فئة النساء
في سباق تحدي العامرات: السعودي جودة يخطف المركز الأول لفئة الرجال والهولندية سيون في فئة النساء

في سباق تحدي العامرات: السعودي جودة يخطف المركز الأول لفئة الرجال والهولندية سيون في فئة النساء

العامرات ـ من عبدالله الجرداني:
توج السعودي عبدالله جودة بالمركز الأول في سباق تحدي العامرات الأول عن فئة الرجال وحل مواطنه مخلد العتيبي في المركز الثاني وجاء المغربي موسوي الحاج عبدالكريم في المركز الثالث وفي المركز الرابع مواطنه إبراهيم سليمان وعن فئة النساء حلت الهولندية سيون جونجستر في المركز الأول وفي المركز الثاني جاءت النرويجية بيرتا بجيركيس وحلت النيوزيلندية أماندا جرينود في المركز الثالث وجاء حفل التتويج تحت رعاية الشيخ خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة العمانية الأولمبية بحضور الشيخ سيف بن هلال الحوسني رئيس الاتحاد العماني لألعاب القوى حيث قام راعي المناسبة في ختام الفعالية بتكريم الفائزين بالمراكز الأولى كما قامت اللجنة المنظمة بتقديم هدية تذكارية لكل من راعي المناسبة ورئيس الاتحاد العماني لألعاب القوى..
وقد انطلق السباق صباح أمس في تمام الساعة الثامنة من نقطة البداية قبل عقبة بوشر – العامرات بتنظيم من الاتحاد العماني لألعاب القوى وبالتنسيق مع مؤسسة الأداء المتفوق وبمشاركة 560 متسابقا ومتسابقة من داخل وخارج السلطنة لمسافة 9 كم على مسار جبلي متعرج يعد الأصعب والأكثر تحديا وتشويقا في الشرق الأوسط وصاحب التحدي سباق المرح ضمن البرامج التوعوية للمجتمع مما ساهم في ترويج السباق وجعله أكثر إثارة حيث حضرت العديد من العائلات للاستمتاع بالسباق والبرامج المصاحبة.

مشاركة واسعة
بلغ عدد المشاركين في سباق تحدي العامرات 560 متسابقا ومتسابقة موزعين على 3 سباقات ففي سباق 9 كيلومتر رجال بلغ عدد المشاركين 370 متسابقا وفي سباق 9 كيلومتر نساء بلغ عدد المشاركات 15 مشاركة وشهد سباق المرح مشاركة مجموعة من المتسابقين ممن شاركوا في سباق التحدي وبلغ عددهم 150 مشاركا من 11 دولة وهي الأردن وإيطاليا والمغرب والهند والفلبين وروسيا وبولندا وفرنسا والدنمارك ورواندا بالإضافة إلى مشاركة أبناء السلطنة في هذا السباق.

فئة الرجال
شهدت فئة الرجال منافسة كبيرة بين المتسابقين والبالغ عددهم 370 متسابقا حيث ضم السباق مجموعة كبيرة من أبطال العالم في المسافات الطويلة وجاءت النتائج بحصول السعودي عبدالله الجود على المركز الأول وحل مواطنه مخلد العتيبي في المركز الثاني وفي المركز الثالث جاء المغربي موسوي الحاج عبدالكريم وحل مواطنة إبراهيم سلمان في المركز الرابع وفي المركز الخامس حل بلعرب بن شامس الحماحمي وجاء خالد بن مرهون الرحبي في المركز السادس وذهب المركز السابع لصالح هلال بن حمد الناصري وحل بدر بن سعيد البلوشي في المركز الثامن وفي المركز التاسع جاء قيس بن سالم المحروقي وحل في المركز العاشر قيس بن ناصر الرواحي وفي الترتيب الحادي عشر حل راشد بن محمد المقبالي بينما حل حسام بن جعفر الرواحي في الثاني عشر وفي المركز الثالث عشر جاء سامي بن سليم السعدي وفي المركز الرابع عشر جاء عبدالله بن محمد اليعقوبي.

فئة النساء
بمشاركة 15 متسابقة انطلق سباق تحدي العامرات لفئة النساء ولمسافة 9 كيلو، حيث شهد السباق منافسة قوية بين المتسابقات للحصول على المراكز الأولى، والتي جاءت بحصول الهولندية سيون جونجستر على المركز الأول وفي المركز الثاني جاءت النرويجية بيرتا بجيركيس ووحلت النيوزيلندية أماندا جرينود في المركز الثالث واما المركز الرابع فكان لصالح المتسابقة الفلبينية مارسيل شامبلون وحلت مواطنتها ارميدا جابولي في المركز الخامس وذهب المركز السادس لصالح شيهام جيري من جنوب أفريقيا.

سباق المرح
شهد سباق المرح مشاركة كبيرة من مختلف الأعمار السنية حيث بلغ عمر أكبر مشارك 75 سنة بينما بلغ عمر أصغر مشارك 3 سنوات بالإضافة إلى مشاركة راعي المناسبة ورئيس الاتحاد العماني لألعاب القوى كما شهد السباق مشاركة واسعة من المتسابقين المشاركين في سباق تحدي العامرات للرجال والنساء وحصل المتسابقين المشاركين في هذا السباق والبالغ عددهم 150 متسابقا على ميداليات تشجيعية نظيرا للمشاركة الفاعلة في هذا السباق.

خالد الزبير:
الفعالية جمعت بين التنافس والمتعة والمرح
وقد أشاد الشيخ خالد بن الزبير رئيس اللجنة العمانية الأولمبية راعي المناسبة بجهود اللجنة المنظمة القائمة على تنظيم وإنجاح الفعالية وهنأ اتحاد القوى على النجاح شاكرا تبني الفكرة وتنظيمها وقال: أن الرياضة لا تندرج تحت البطولات التنافسية فحسب وإنما أيضا الاستمتاع والترويج وهذه الفعالية دمجت بين التنافس والمتعة والمرح حيث التجمع الكبير من مختلف الفئات من النساء والرجال ومثل هذه الأفكار تساعد على إدخال مفهوم الرياضة للمجتمع وتثقيفهم حول ممارستها حفاظا على صحتهم.
وأضاف: هذه النسخة الأولى للبطولة التي ينظمها اتحاد القوى ومشاركة متسابقين من خارج السلطنة هو دليل على أهميتها ونتمنى في النسخ القادمة أن تكون هناك مشاركات أكبر كما أن الفعالية فرصة لمشاركة أكبر عدد من العمانيين نظرا لتنظيمها في مسقط وتتيح لهم تقييم أنفسهم نظير مشاركتهم مع مجموعة من أبطال العرب.

سيف الحوسني:
التحدي سيكون ضمن روزنامة اتحاد القوى خلال الفترة القادمة
كما عبّر الشيخ سيف بن هلال الحوسني رئيس الاتحاد العماني لألعاب القوى ونائب رئيس اللجنة الأولمبية عن سعادته أيضا لنجاح فعاليات السباق الذي حظي بجمع كبير من الحضور واعتبره مؤشر جيد لنجاح السباق وقال: السباق الأول خطوة موفقة من خلال التنظيم والحضور الجماهيري وسنسعى في السنوات القادمة أن يكون السباق ضمن روزنامة الاتحاد وأن يكون مسابقة عالمية وأن يحظى بشهادة دولية من الاتحاد الدولي وسنجعله واجهة سياحية للسلطنة بحيث نستقطب أبطال عالميين للمشاركة فيه سباق متنوع يختلف عن السباقات العادية ويعتبر الأول من نوعه على مستوى الشرق الأوسط نظرا لصعوبته وتميزه بالتشويق والإثارة لذلك أعطانا دافعا كبيرا لتنظيمه العام القادم ونهتم به ونحتضنه وأن يكون من السباقات المهمة جدا في الاتحاد العماني لألعاب القوى خلال الفترة القادمة.

عبدالله جوده:
مشاركتي تحضيرا لماراثون العالم بالدنمارك
من جانبه عبّر البطل السعودي عبدالله جوده صاحب المركز الأول في سباق التحدي عن سعادته الغامرة بالمشاركة والفوز وقال: فوزي بالمركز الأول أساسه محبة الشعب العماني فما لقيته من حفاوة وترحيب كان الدافع لي لهذا الفوز بالرغم أن مشاركتي ليست رسمية حيث لم أتلق دعوة من الاتحاد العماني لألعاب القوى انما مشاركتي جاءت بدعوة شخصية ولكن الحمدلله تمكنت من تحقيق المركز الأول وكذلك زميلي مخلد العتيبي الذي حصل على المركز الثاني والمشاركة تعد تحضيرا لماراثون العالم الذي سيقام في مارس القادم بالدنمارك ونتمنى من الاتحاد العماني خلال المسابقات القادمة توجيه دعوات رسمية للاتحادات الخليجية للمشاركة مشيرا إلى أن هذا النوع من الرياضات بحاجة الىى إهتمام أكبر في دول الخليج متمنيا الإستمرار في تنظيم هذا التحدي خلال الفترة القادمة ودعوة الخليجين ثم العرب ثم بعد ذلك أن يستقطب التحدي أبطالا عالميين.

إلى الأعلى