الأربعاء 26 يوليو 2017 م - ٢ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / تنطلق اليوم ..السلطنة تشارك في اجتماعات رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي في جزر موريشيوس

تنطلق اليوم ..السلطنة تشارك في اجتماعات رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي في جزر موريشيوس

تنطلق في جزر موريشيوس اليوم الخميس فعاليات الاجتماع نصف السنوي الخامس للجنة كبار المسؤولين وممثلي الوفود الرسمية للدول الأعضاء برابطة الدول المطلة على المحيط الهندي (آي او آر ايه) والتي تستمر على مدار يومين متتاليين حيث تشارك السلطنة بوفد رسمي يضم سعادة سعيد بن ناصر الخصيبي رئيس منتدى رجال الأعمال برابطة الدول المطلة على المحيط الهندي وسعادة السفير سالم بن سيف الرواحي رئيس دائرة التجمعات الاقتصادية ومجموعات الحوار بوزارة الخارجية والسيد عادل بن المرداس البوسعيدي مستشار الشؤون السياحية بوزارة السياحة.
فعاليات يومي الاجتماع التي ستقام بجزر موريشيوس التي تحتضن مقر رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي توزعت على خمس جلسات عمل وحوار رئيسية يتضمن جدول أعمال الجلسة الأولى منها الافتتاح الرسمي للاجتماع نصف السنوي الخامس للجنة برئاسة ممثل استراليا والاطلاع على تقرير أمين عام المنظمة وتتضمن الجلسة الثانية محاور تتعلق بأمن وسلامة الملاحة في المحيط الهندي وتسهيلات فتح مجالات التجارة والاستثمار بين الدول الأعضاء وتبادل الخبرات والتجارب والوفود في القطاعات السياحية الثقافية.
وسيكون من ضمن محاور الجلسة الثانية للاجتماع مناقشة خطوات المرحلة الثانية التي ستكمل وستتابع تنفيذ توصيات وقرارات الدورة الأولى لمؤتمر السفر والسياحة لرابطة الدول المطلة على المحيط الهندي الذي عقد يومي 20 و21 نوفمبر من العام الماضي واستضافته جزر سيشيل وشاركت فيه 15 دولة عضوة بالرابطة من بينها السلطنة ممثلة بوزارة السياحة حيث أسفر هذا المؤتمر الأول من نوعه في الجانب السياحي عن مصادقة الدول المشاركة فيه على مبادئ “إعلان سيشيل” التي تتعلق بدعم جهود التنمية السياحية المبتكرة والمستدامة في دول الرابطة والتي تمحورت حول الاعتراف بدور السياحة في تطوير جهود التنمية المستدامة والشراكة الاقتصادية والتبادل الثقافي والربط الجوي بين دول الرابطة والموافقة على أن يكون شعار “السفر والسياحة داخل نطاق رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي” هو الشعار الدائم لاجتماعات أصحاب المعالي وزراء السياحة في الدول الأعضاء بالرابطة، تشجيع دول الرابطة على تعزيز آليات التعاون السياحي الثنائي والمشترك فيما بينها، وتطبيق مبادئ السياحة المستدامة التي تم الاتفاق عليها بين الدول الأعضاء في اجتماع منظمة السياحة العالمية بمدينة سنتياجو التشيلية في 27 سبتمبر 1999 وفي مؤتمر الأمم المتحدة للتنمية المستدامة بمدينة ريو دي جانيرو البرازيلية في 20يونيو 2012، والالتزام بتطوير رؤية مشتركة لتفعيل القطاع السياحي كمحرك رئيسي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية في دول الرابطة، والحاجة إلى التعاون المشترك بين مؤسسات القطاعين العام والخاص لتعزيز القدرات الانتاجية والتنافسية في القطاع السياحي، وتطوير بيئات حاضنة لرؤوس الأموال الخارجية الراغبة في الاستثمار السياحي في دول الرابطة من خلال منح الميزات والتسهيلات اللازمة والمغرية، ودعم وتشجيع الأدوار التكاملية الحقيقية للنساء والشباب في فرص العمل المرتبطة بالقطاع السياحي.
كما ستتناول الجلسة الثالثة لأعمال الاجتماع نصف السنوي الخامس للجنة كبار المسؤولين وممثلي الوفود الرسمية للدول الأعضاء برابطة الدول المطلة على المحيط الهندي (آي او آر ايه) موضوعات خاصة بالاجتماعات القادمة والفعاليات والمؤتمرات الكبرى التي سيشارك بها أصحاب المعالي الوزراء في مختلف القطاعات ذات الصلة بأعمال الأمانة العامة للرابطة فيما ستركز الجلسة الخامسة أعمالها نحو تعزيز العمل وتقوية العلاقات بين الدول الرابطة بينما ستخصص الجلسة الخامسة والأخيرة من أعمال الاجتماع لموضوعات التواصل والتعاون المشترك بين الرابطة وبين المنظمات العالمية والقارية والاقليمية الأخرى كالجمعية العامة للأمم المتحدة والمنظمات العالمية التابعة لها ومجلس التعاون لدول الخليج العربية وغيرها.
جدير بالذكر أن رابطة الدول المطلة على المحيط الهندي والتي تعتبر السلطنة إحدى الدول المؤسسة لها في العام 1997 تضم 20دولة هي بالإضافة للسلطنة كلا من استراليا وبنغلاديش وجزر القمر والهند واندونيسيا وإيران وكينيا ومدغشقر وماليزيا وموريشيوس وموزمبيق وسيشيل وسنغافورة وجنوب افريقيا وسريلانكا وتنزانيا وتايلند والإمارات العربية المتحدة واليمن.

إلى الأعلى