الخميس 19 يناير 2017 م - ٢٠ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / بوسان الكورية تستضيف معرض رسالة الإسلام من عمان
بوسان الكورية تستضيف معرض رسالة الإسلام من عمان

بوسان الكورية تستضيف معرض رسالة الإسلام من عمان

محمد الحارثي : المعرض ينقل صورة مشرفة عن عمان دينيا وثقافيا وحضاريا للزائر الكوري

رئيس الشؤون الدولية لبلدية بوسان : السلطنة ساهمت في نشر ثقافة التسامح والتفاهم والتعايش بين شعوب العالم

تستضيف مدينة بوسان بجمهورية كوريا الجنوبية حاليا معرض رسالة الاسلام من عمان وهي الرسالة العالمية التي تقوم بها وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في نشر ثقافة التعايش والسلام عبر مشروع معرض (رسالة الإسلام) ، حيث انطلقت فعاليات المعرض تحت رعاية سعادة شين يون سون رئيس الشؤون الدولية لبلدية بوسان وبحضور سعادة محمد بن سالم الحارثي سفير السلطنة المعتمد لدى كوريا وامين عام الجمعية الكورية العربية ورئيس قسم اللعة العربية بجامعة بوسان للدراسات الخارجية والمهتمين ورؤساء المراكز الدينية والثقافية وطلبة الجامعات .
أقيم حفل افتتاح المعرض بحديقة مواطني بوسان في صالة داسوم للمعارض ، واشتمل على إلقاء الكلمات الافتتاحية والترحيبية والاطلاع على محتويات المعرض وتبادل الهدايا التذكارية .
بدأ الحفل بكلمة ألقاها سعادة السفير محمد بن سالم الحارثي مرحبا فيها بالحضور شاكرا لهم مشاركتهم٫ وقال سعادته أن هذا المعرض يأتي في اطار اهتمام السلطنة بنشر ثقافة الامن والسلام الي مختلف شعوب العالم ، مشيرا في كلمته الى ما تقوم به السلطنة من جهود عالمية في تبيان الإسلام وما تتمتع به من أجواء التعايش والتفاهم والتسامح٫ معربا عن سعادته بهذا المعرض الشامل والذي ينقل صورة مشرفة عن عمان دينيا وثقافيا وفنيا وحضاريا للزائر الكوري معربا عن أمله أن يسود العالم الامن والامان حيث يعيش كل إنسان في هذه الأرض وهو ينعم بالاستقرار والسلام مع الآخرين بقيم التسامح والتعايش.
بعدها ألقى يي كيو جول رئيس قسم اللغة العربية بجامعة بوسان للدراسات الخارجية كلمة قال فيها انه لمن داعي السرور ان يصل معرض رسالة الاسلام من عمان الى مدينة بوسان وان يتعرف الجمهور الكوري على الجهود التي تقوم بها السلطنة في نشر ثقافة التسامح والتفاهم والتعايش بين شعوب العالم والذي يجسد الحضارة العمانية حيث يحوي عدد كبير من التحف و المقتنيات الأثرية التي تحكي قصة الحضارة العمانية التي ساهمت في تنمية العلاقات بين الشعبين، وهذا المعرض استمرار لما خطته و تبنته السفارة العمانية من نقل الارث والصورة الحضارية لعمان ” بعد دالك زار الوفد العماني جامعة بوسان للدراسات الخارجية والتقوا برئيس الجامعة هي لي جيو وتم تبادل الاحاديث الودية والعلاقات المشتركة بين الجانين والتعرف على دور السلطنة في بث روح التسامح والتعايش المشترك مع مختلف دول العالم وتم توزيع عدد من الكتب العمانية في مكتبة الجامعة كمرجع للطلاب والباحثين من الطلبة والمعلمين والاكادميين .
كما ألقى سعادة محمد بن سالم الحارثي سفير السلطنة في كوريا محاضرة تحدث فيها عن السلطنة قديما وحديثا اهمها الجانب الحضاري والديني والثقافة والفنون وقد حضر عدد كبير من الاكاديميين و الطلبة المحاضرة وثمنوا جهود السلطنة في خدمة الاسلام والمسلمين ونشر التعايش السلمي بين مختلف اطياف المجتمع .
محتويات المعرض
اشتمل المعرض على ركن حملة (افعل شيئا من أجل التسامح) و قام أعضاء فريق المشروع بتوزيع القمصان والرسائل المطبوعة للجماهير، حيث نالت على استحسان الحضور .
واشتملت مناشط و فعاليات المعرض على 42 لوحة وصور فوتوغرافية عن الحياة العامة في السلطنة ولوحات من الفن التشكيلي العماني والخط العربي بالإضافة إلى عرض بعض التحف العمانية وملامح الحياة العامة في السلطنة ماضيا وحاضرا. كما اشتمل المعرض على رسائل عالمية وهي حملة إعلامية عالمية تهدف الى نشر ثقافة التعايش والسلام ؛ والتسامح والوئام ؛ عبر بعض المطويات والكتيبات عن السلطنة وحضارتها ومعالمها الثقافية والدينية وسيستمر المعرض لمدة اسبوعين يتعرف من خلاله الزوار على الإسلام في عمان وجهود السلطنة في مجال حوار الأديان والدعوة الى التعايش والتفاهم والوئام الإنساني.
جدير بالذكر أن معرض «رسالة الإسلام» تم إطلاقه من قبل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية عام ٢٠١٠م وزار عدد من الدول والمدن في مختلف دول العربية والاجنبية، ويحمل عنوان : (التسامح والتفاهم والتعايش: رسالة الإسلام في سلطنة عُمان) ويهدف إلى نشر مظلة هذه القيم بين شعوب العالم ، وقد اكتسب المعرض قبولا متناميا في الأوساط العالمية .

إلى الأعلى