الثلاثاء 23 مايو 2017 م - ٢٦ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “هواة العود” تنظم ندوة الأغنية العمانية في حقبة الستينيات بالنادي الثقافي

“هواة العود” تنظم ندوة الأغنية العمانية في حقبة الستينيات بالنادي الثقافي

تنظم جمعية هواة العود التابعة لمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم بالتعاون مع النادي الثقافي ندوة الأغنية العمانية في حقبة الستينيات ، وذلك مساء يومي الأحد والأثنين القادمين بمقر النادي الثقافي وسيصاحب الندوة عزف وغناء لأعمال من تلك الحقبة بأداء فنانين وعازفين عمانيين، وستناقش الندوة عدة محاور التي سيقدمها كل من الدكتور حمد عبدالله الهباد العميد السابق بمعهد الموسيقى العربية بدولة الكويت، وفتحي بن محسن البلوشي مدير جمعية هواة العود، والدكتور ماجد بن حمدون الحارثي رئيس قسم الموسيقى بجامعة السلطان قابوس وراشد الهاشمي رئيس قسم الموسيقى والفنون الشعبية بوزارة التراث والثقافة، والشاعر سعيد الصقلاوي، والفنان طالب بن محمد البلوشي. وستناقش الندوة خلال اليوم الأول محورين الأول حول الأغنية في الجزيرة العربية ورواد الغناء في حقبة الستينيات ، والثاني حول الدور الريادي للفنان العماني في حقبة الستينيات ، واما اليوم الثاني ستناقش ثلاث محاور الأول حول التوسع والثراء في بنية الجملة الموسيقية في الأغنية العمانية في تلك الحقبة والثاني حول مشهد النص الشعري الغنائي في حقبة الستينيات والثالث الأدوات الموسيقية المصاحبة للغناء.يأتي تنظيم هذه الندوة كون أن الأغنية نصاً شعريا وموسيقيا وأدائيا وإرثاً ثقافياً تتميز به كل حقبة عن غيرها من الحقب السابقة أو اللاحقة لها ،وخاصة في الستينيات برز عدد من الفنانين العمانيين استطاعوا أن يكّونوا قاعدة جماهيرية ومكانة طيبة على مستوى المنطقة ،وعندما نبحث في (الأغنية العمانية في حقبة الستينيات) فإننا نحاول الكشف عن إرث ثقافي شابهُ الكثير من الغموض لأسباب عدة منها أسباب اجتماعية وأخرى سياسية مرت بها السلطنة وهي حقبة مهمة في عمر الأغنية في السلطنة من حيث التأسيس ومن حيث التطوير والدور الريادي الذي قام به بعض الفنانين في المنطقة.

إلى الأعلى