الأحد 23 يوليو 2017 م - ٢٨ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / عرض جواز السفر للجولف يعود بتجربة جديدة ومُشوّقة في أربعة نوادي بمسقط

عرض جواز السفر للجولف يعود بتجربة جديدة ومُشوّقة في أربعة نوادي بمسقط

للمرة الأولى ولإيجاد أجواء حماسية لعشاق رياضة الجولف، انضم أربعة من نوادي الجولف في السلطنة لعرض جواز السفر السنوي للجولف في نسخته الثالثة، والذي يتيح الفرصة امام اللاعبين الاستمتاع بـ 16 جولة مليئة بالتحدي والإثارة هذا الصيف في الفترة بين الأول من يونيو وحتى الثلاثين من سبتمبر 2015. وسيحظى مُحبّو هذه الرياضة بتجربة المزايا والمرافق التي تنفرد بها كل من الموج للجولف، وتلال مسقط للجولف، وغلا للجولف، إضافة إلى أحدث نادي ينضم لعرض هذا العام وهو رأس الحمرا للجولف.
وتحدث سيمون دوفيلد، المدير العام للموج للجولف، قائلاً: “إنّنا نهدف من تصميم وإطلاق جواز السفر للجولف إلى استقطاب عشّاق هذه الرياضة من السلطنة والمنطقة وتشجيعهم على اكتشاف أفضل ملاعب الجولف المُعشّبة في عُمان، والتعرّف على ما نُقدّمه من خدمات ومرافق عالمية مُتميّزة”. وأضاف: “إن تعاوننا مع أبرز ملاعب الجولف في مسقط يُعد أمراً حيوياً وضرورياً لتنمية هذه الرياضة في السلطنة، حيث من شأن ذلك أن يُعزّز من انتشار هذه اللعبة ويُضيف الكثير من التشويق والإثارة على تجربة اللاعبين”. واختتم حديثه بقوله: “نتيجة للنجاح الكبير الذي حقّقه البرنامج خلال العام الماضي فقد انضم إلينا هذا العام نادي رأس الحمرا للجولف لنُقدّم بذلك خياراً جديداً لعشاق الجولف”.
هذا، ويُعد الموج للجولف من أرقى الملاعب المُعشّبة في السلطنة، حيث حاز على تقدير العديد من المُؤسسات الدولية الرائدة والتي كان آخرها إدراجه ضمن الأنشطة الخارجية الخمسة الأوائل في العاصمة مسقط. كما يتميّز الموج للجولف بتصميمه الفريد الذي وضعه أسطورة الجولف العالمي، جريج نورمان، حيث أنّه الملعب الوحيد في السلطنة الذي تم إنشاؤه وفق نمط ملاعب اللينكس ويتألف من 18 حفرة حسب معايير البي جي إيه الأمريكية.
أما بالنسبة إلى ملعب نادي غلا للجولف، فهو يتميز بتصميمه الفريد والذي وضعه اللاعب المُحترف، بيل لونجمير، حيث بُني على أرض وادٍ طبيعي بإطلالات خلاّبة على الكثبان الرملية المُحيطة به. وقد تمّ تدشين أول تسعة حفر مُعشّبة لهذا الملعب في ديسمبر من العام 2010 بعد أن كان رملياً منذ تأسيسه في العام 1971. وتم إكمال الحفر التسعة المُتبقية في العام 2012 والتي صُمّمت بشكل مُختلف ليضيف المزيد من الإثارة والتشويق على تجربة اللاعبين من مُختلف المستويات.
ومن جانب اَخر، يُعد ملعب تلال مسقط للجولف أول ملاعب السلطنة المُعشبة بثماني عشرة حفرة، والذي قام بإبداعه مُصمم ملاعب الجولف العالمي، بول توماس من شركة ديف توماس المتخصصة في بناء أفخم ملاعب الجولف العالمية، حيث أولى توماس الكثير من الاهتمام للطبيعة المُحيطة ليُكمّل المشهد العام للملعب.
وبالنسبة إلى الإضافة الأخيرة لعرض جواز السفر لهذا العام، والتي تمثلت في نادي رأس الحمرا للجولف، فإنه يُقدّم لروّاده ملعباً رملياً من تصميم اللاعب المُحترف جراهام مارش. ويعود تاريخ هذا الملعب الرملي الى العام 1969 وهو أحدث الملاعب المُضاءة بالكامل والمُؤلّفة من 18 حفرة في السلطنة. ومما يزيد من القيمة المُضافة لجواز السفر للجولف لهذا العام هو إتاحة الفرصة أمام حملة هذا الجواز لدخول ملعب رأس الحمرا الحصري والخاص بالأعضاء، الأمر الذي سيجعل من صيف هذا العام تجربة استثنائية ومُميزة لجميع عشّاق هذه الرياضة.

إلى الأعلى