الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / بلاتر يواصل عمله الروتيني وخطابه يستقبل بالتصفيق

بلاتر يواصل عمله الروتيني وخطابه يستقبل بالتصفيق

زيوريخ ـ وكالات: واصل السويسري جوزيف بلاتر امس الأربعاء ممارسة عمله بشكل طبيعي في منصب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) حيث حضر إلى مكتبه بمقر الفيفا في مدينة زيوريخ الألمانية
وقوبل بترحيب حار من قبل العاملين بمقر الفيفا بعد يوم واحد فقط من إعلانه عن قرار الاستقالة من المنصب. وذكر متحدث باسم الاتحاد الدولي لكرة القدم ان رئيس الفيفا المستقيل السويسري جوزيف بلاتر ألقى امس الاربعاء خطابا قوبل بالتصفيق الحاد من قبل نحو 400 عضو شرح أمامهم الخطوط العريضة لإعلانه استقالته من منصبه. وأضاف المتحدث “لقد ذكر (بلاتر) تقريبا ما قاله في خطابه أمام الصحافة. من الطبيعي ان يعبر عن نفسه أمام أعضاء الاتحاد، وقد حظي خطابه بتصفيق حاد خلال دقائق فتأثر كثيرا لكنه لم يصل إلى حد البكاء”.
وأعلن بلاتر (79 عاما) الذي انتخب الجمعة رئيسا للفيفا لولاية جديدة من 4 سنوات، امس استقالته من منصبه تحت ضغط الاتهامات بالفساد التي طالت المنظمة الدولية وأدت الى توقيف 7 من أعضائها من قبل القضاء السويسري بناء على طلب من القضاء الأميركي. ومن المقرر ان تعقد جمعية استثنائية بين ديسمبر 2015 ومارس 2016 لانتخاب رئيس جديد للفيفا. وينشغل بلاتر حاليا بفعاليات بطولة كأس العالم للسيدات والتي تنطلق في كندا يوم السبت المقبل وكذلك قرعة التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا والتي ستجرى في مدينة سان بطرسبرج الروسية نهاية الشهر المقبل. وقال والتر دي جريجوريو مدير الإعلام بالفيفا إنه ليس هناك أي تغييرات على جدول رحلات السفر الخاص ببلاتر. ولم يكن بلاتر يعتزم السفر خارج أستراليا في غضون 15 يوما مقبلة حيث سيبدأ جدول رحلاته المقبلة بالسفر إلى نيوزيلندا في 20 يونيو الحالي لحضور المباراة النهائية لبطولة كأس العالم للشباب ثم يسافر بعدها إلى كندا لحضور المباراة النهائية لمونديال السيدات والمقررة في الخامس من يوليو المقبل. من جهته أكد الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) أنه “يقدر” قرار السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) بشان الاستقالة من منصبه بمجرد اختيار من يخلفه. وذكر الكاف، في بيان له، “الكاف ملتزم بدعم الإصلاحات من أجل ترسيخ مكانة الفيفا لتكون مقبولة من الجميع. ويكرر الكاف اعتزامه التعاون للحفاظ على القيم الأخلاقية والمعنوية التي تكمن وراء ممارسة رياضة كرة. من جهته أكد اتحاد كرة القدم في أميركا الجنوبية (كونميبول) وجود “فرصة تاريخية” لاستعادة مصداقية الاتحاد الدولي للعبة (فيفا) مع قرار السويسري جوزيف بلاتر بالاستقالة من رئاسة الفيفا. وأشاد الكونميبول بقرار بلاتر واعتبره “اتسم بالحكمة لإدراك أهمية تغليب الصالح العام على أي طموحات فردية”. وذكر الكونميبول، في بيان له، “فيفا قوي سيزدهر للأبد رغم هذه الأحداث التي وفرت فرصة تاريخية لاستعادة الأصل الحقيقي لعالمية الفيفا.. سيكون من الضروري على جميع الاتحادات القارية والاتحادات الأهلية الأعضاء فيها تجديد روح هذه المنظمة”. ويخضع الباراجوياني نيكولاس ليوز 86/ عاما/ الرئيس السابق للكونميبول للإقامة الجبرية في منزله بباراجواي. وينتظر ليوز، الذي ترأس الكونميبول من 1986 إلى 2013 ، إجراءات تسليمه إلى الولايات المتحدة حيث ورد اسمه ضمن 14 شخصا وجهت إليهم السلطات الأميركية اتهامات بالتورط في فضيحة ابتزاز ورشى تتعلق بالفيفا.

إلى الأعلى