الأربعاء 18 يناير 2017 م - ١٩ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / أشرعة / امرأة خارج النص

امرأة خارج النص

يتبدى وجهك العذب كآلاف الهدايا
كلما سافرت فيه
تتراءى لي نبوءات، وآفاق بعيدة
وأنا في زحمة الأشياء طفل ضائع
يتهجى وجهك الطفل:
بقايا أنجم،
نخلا،
وأنهارا،
وأحلاما جديدة
ما الذي أفعله
في هذه الأرض التي ضاقت بنا أحشاؤها
عائدا كالزورق المكسور من أقصى دمائي
أتقرى وجهك المسكون بالأعشاب
في الأنهار، والأزهار، والأضواء
في البن الذي يصرخ كالمجنون في كل اتجاه
في الفناجين، وأوراق الجريدة
كل ما يربطني بالأرض، بالتاريخ،
بالأحلام، بالآتي، وبالأطفال أنت
فامنحيني الآن شيئا من يديك
ليس في هذا المدى إلاك
يا صيف انتظاراتي، وأنثاي الوحيدة

كلما قبلت كفيك
القواميس تموت
والمكاتيب تموت
تتجلى لي فراديس، وأضواء عديدة
كلما ينشق عنك الخبر في هذي القصيدة

عبدالله العريمي
من ديوان “لا أدَّعي أفقا”

إلى الأعلى