الإثنين 25 سبتمبر 2017 م - ٤ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / مصر: الجنايات تقضى بإعدام 11 متهما فى (مجزرة بورسعيد)

مصر: الجنايات تقضى بإعدام 11 متهما فى (مجزرة بورسعيد)

القاهرة ـ من إيهاب حمدي والوكالات:
أصدرت محكمة جنايات بورسعيد برئاسة المستشار محمد السعيد أمس الثلاثاء، حكما بالإعدام على 11 من المتهمين فى قضية مذبحة بورسعيد التى راح ضحيتها 72 مشجعاَ من النادى الأهلى. كما قضت المحكمة بمعاقبة 10 متهمين بالسجن المؤبد، وكذلك السجن المشدد عشر سنوات لـ 10 متهمين آخرين، والسجن 5 سنوات لـ 12 متهما بينهم مدير أمن بورسعيد ورجال الأمن، ومعاقبة متهم واحد سنة واحدة، وبراءة 20 متهما آخرين وإلزامهم بالمصاريف. صدر الحكم برئاسة المستشار محمد السعيد وعضوية المستشارين سعيد عيسى وبهاء الدين فؤاد وبحضور طارق كرم ومحمد الجميل وكيلى النيابة وبامانة سر محمد عبد الستار وأحمد عطية. وكانت المحكمة فى الجلسة السابقة قد أحالت 11 متهما لفضيلة مفتى الجمهورية لإبداء الرأى الشرعى بشأنهم ، وأمرت بسرعة إلقاء القبض على 7 متهمين وهم: حسن الفقى ورامى حسن مصطفى المالكى ومحمد هانى محمد صبحى ومحمد السعيد مبارك وأحمد محمد على رجب وعادل حسنى حاحة، ومحمود على عبد الرحمن صالح وحبسهم على ذمة القضية نفاذا لقرار المحكمة الصادر فى 19 يناير، وحددت جلسة أمس للنطق بالحكم. كانت محكمة جنايات بورسعيد برئاسة المستشار صبحى عبد المجيد قد قضت فى 9 مارس 2013 بمعاقبة 21 متهما بالإعدام شنقا، ومعاقبة 5 متهمين آخرين بالسجن المؤبد لمدة 25 عاما، ومعاقبة 6 متهمين آخرين بالسجن المشدد لمدة 15 عاما، ومعاقبة 6 متهمين بالسجن لمدة 10 سنوات، ومعاقبة متهم واحد بالحبس لمدة عام واحد مع الشغل، ومعاقبة 4 متهمين آخرين بالسجن لمدة 15 عاما، ومعاقبة متهمين اثنين آخرين بالسجن لمدة 5 سنوات، وبراءة بقية المتهمين فى القضية وعددهم 28 متهما، من بينهم 7 متهمين من القيادات الشرطية سابقا بمحافظة بورسعيد. على صعيد اخر انتقدت مصر امس الثلاثاء تقرير منظمة هيومن رايتس وتش “المسيس” الذي ندد ب”انتهاكات سافرة لحقوق الانسان” خلال العام الاول من حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي الحكم. ونشرت المنظمة تقريرها في الذكرى السنوية الاولى لتولي السيسي رئاسة مصرفي الثامن من يونيو 2014 بعد ان اطاح بالرئيس الاسبق محمد مرسي فييوليو 2013. وأعلنت وزارة الخارجية المصرية في بيان الثلاثاء ان التقرير “مسيس ويفتقر لابسط قواعد الدقة والموضوعية” وبانه “يستهدف” مصر. واضافت الوزارة ان التقرير “يصدر عن منظمة… دأبت على ترويج الاكاذيب ومعلومات مغلوطة”. كما اتهمت المنظمة ب”دعم العمليات والممارسات الارهابية ومرتكبي اعمال العنف”، وبانها تشن “حملة ممنهجة ضد مصر”. وكان التقرير اتهم الاثنين السيسي وحكومته بسبب “الافلات شبه الكامل من العقاب لقوات الامن”. ودانت المنظمة اصدار “سلسلة من القوانين المقيدة للغاية للحقوق المدنية والسياسية”. واكدت المنظمة، ومقرها نيويورك، “عدم محاسبة اي عنصر في قوات الامن للقتل الجماعي للمتظاهرين” الذي تلا عزل مرسي.
على صعيد اخراشاد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بالمواقف المشرفة التي تتخذها دولة الإمارات العربية المتحدة، قيادةً وشعباً، لدعم مصر ومساندة إرادة شعبها، مثنياً على جهودها المُقدرة لدعم الاقتصاد المصري، متمنياً لدولة الإمارات العربية المتحدة مزيداً من الرخاء والتقدم والتطور. جاء ذلك خلال استقباله أمس الثلاثاء صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة والوفد المرافق لسموه الذي يزور القاهرة. وقد ضم الوفد المرافق لسموه كلا من سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مؤسسة الشيخ زايد للأعمال الخيرية والإنسانية ، وسمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان نائب مستشار الأمن الوطني وسعادة محمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولى عهد ابو ظبى. وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية، أنه تم خلال اللقاء التباحث بشأن العلاقات الثنائية بين البلدين على مختلف أصعدتها السياسية والاقتصادية والتنموية، وسبل تنميتها وتطويرها لتنتقل إلى آفاق أرحب ومستوى أكثر تميزاً للتعاون والتنسيق الاستراتيجي بين البلدين بما يخدم مصالح الدولتين والشعبين الشقيقين، لا سيما في ضوء الظروف التي تمر بها المنطقة والتي تتطلب تضافراً للجهود وبناء استراتيجية عربية مؤثرة وقادرة على مواجهة التحديات المختلفة، لاسيما تلك المتعلقة بمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف.

إلى الأعلى