الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / السلطنة تشارك في الاحتفالات باليوم العالمي للصناعات الحرفية بطهران
السلطنة تشارك في الاحتفالات باليوم العالمي للصناعات الحرفية بطهران

السلطنة تشارك في الاحتفالات باليوم العالمي للصناعات الحرفية بطهران

شاركت السلطنة ممثلة في الهيئة العامة للصناعات الحرفية ضمن فعاليات الاحتفال باليوم العالمي للصناعات الحرفية والذي يقام خلال الفترة 9 ـ 14 من الشهر الجاري في العاصمة الإيرانية طهران، وذلك بتنظيم من مجلس التراث والسياحة والحرف بالجمهورية الاسلامية الإيرانية وبمشاركة واسعة من مختلف دول العالم ، وقد ترأس وفد السلطنة المشارك في الاحتفالات معالي الشيخة عائشة بنت خلفان بن جميلّ السيابية رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية وعضوية عدد من المسؤولين.
ويتضمن الاحتفال باليوم العالمي للصناعات الحرفية على العديد من الفعاليات التعريفية بالمشاريع الحرفية للدول المشاركة بالإضافة إلى تنظيم زيارات ميدانية وإستطلاعية لبيئات إنتاج وتطوير الصناعات الحرفية كالورش والأسواق والمصانع الحرفية، وافتتح على هامش الاحتفالات المعرض الدولي للصناعات الحرفية بهدف التعريف بثقافات وحضارات الأمم والشعوب وما تزخر به من مفردات حرفية وصناعات ومهن متوارثة تعبر عن مستويات الإجادة والابتكار الإنساني.
ويعد اليوم العالمي للصناعات الحرفية من المبادرات الاحتفائية المشتركة التي تهدف إلى تعميق العلاقات الدولية بين الأمم عبر استعراض مجالات التعاون بين الدول المشاركة في الفعاليات الحرفية مع إتاحة الفرص للإطلاع على ما حققته الدول من مشاريع ريادية ومطورة للقطاع الحرفي مع النظر إلى التوجهات المستقبلية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية إلى جانب تجويد الممارسات المهنية والمهارات الابتكارية للحرفيين.
تجدر الإشارة الى أن السلطنة ممثلة في الهيئة العامة للصناعات الحرفية أصبحت من الدول المتقدمة في مجالات حماية الحرف، وقد تبوأت معالي الشيخة عائشة السيابية رئيسة الهيئة مؤخراً منصب نائب رئيس مجلس الحرف العالمي لإقليم اسيا والمحيط الهادي وذلك في اطار الجهود المبذولة على المستوى العالمي والإقليمي للنهوض بالقطاع الحرفي وتطوير الصناعات الحرفية بالإضافة إلى تعزيز التعاون والعمل المشترك لحماية الموروثات الحرفية .. كما تعد السلطنة من أبرز الدول إهتماما بالموروثات الحرفية والمهن التقليدية والهوية الوطنية حيث تم في هذا المجال تنفيذ العديد من المبادرات المشتركة والمتمثلة في تعزيز تبادل الخبرات والمهارات الحرفية بتنظيم ورعاية من الهيئة وبإشراف من مؤسسات عالمية وإقليمية رصينة ومرموقة مثل المنظمة العالمية للملكية الفكرية “الوايبو” ومنظمة الامم المتحدة للتربية والعلم والثقافة ” اليونسكو ” ومجلس الحرف العالمي .

إلى الأعلى