الخميس 30 مارس 2017 م - ١ رجب ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “تنمية نفط عمان” توقع عددا من الاتفاقيات في مجال تنمية المجتمعات المحلية والبيئة في السلطنة
“تنمية نفط عمان” توقع عددا من الاتفاقيات في مجال تنمية المجتمعات المحلية والبيئة في السلطنة

“تنمية نفط عمان” توقع عددا من الاتفاقيات في مجال تنمية المجتمعات المحلية والبيئة في السلطنة

بأكثر من 500 ألف ريال عماني
سالم العوفي: تطوير المجتمعات المحلية يأتي ضمن برنامج المسؤولية الاجتماعية بالشركات العاملة في قطاع النفط والغاز
أحمد البكري: القطاع الخاص مرتكز أساسي للتنمية وتتكامل جهوده مع القطاع العام

كتب ـ الوليد العدوي:
وقعت شركة تنمية نفط عمان صباح أمس بمقرها عددا من الاتفاقيات بمبلغ أكثر من 500 ألف ريال عماني، حيث وقعت ستة مشاريع لصالح المجتمعات المحلية والبيئة في السلطنة، وذلك رعاية سعادة المهندس سالم بن ناصر العوفي وكيل وزارة النفط والغاز بحضور راؤول ريستوشي الرئيس التنفيذي لشركة تنمية نفط عمان، وسعادة الدكتور أحمد بن ناصر البكري وكيل الزراعة والثروة السمكية للزراعة، وصاحبة السمو السيدة تانيا آل سعيد رئيسة جمعية البيئة العمانية، والسيد عادل بن المرداس البوسعيدي مستشار الشؤون السياحية بوزارة السياحة، وسعادة الشيخ المنذر بن أحمد المرهون والي ثمريت، ويحيى بن عبدالله العامري رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للمعاقين، ومحمد بن أحمد العامري نائب رئيس اللجنة البارالمبية العمانية، حيث تأتي حزمة الإنفاق هذه في سياق سلسلة جديدة من الالتزامات بالاستثمار الاجتماعي، وتشمل تقديم العون للمعاقين والرعاية الصحية للماشية وصون البيئة والتوعية البيئية والسياحة.
وستذهب نصف الاستثمارات تقريباً لتمويل أربع عيادات بيطرية متنقلة، حيث ستعمل اثنتان منها في شمال منطقة الامتياز واثنتان في جنوبها، وذلك لمساعدة مربي الماشية في الحصول على رعاية صحية لحيواناتهم. كما سيكون هناك أيضاً دعم لجهود المحافظة على البيئة، ودعم المعاقين والرياضة العمانية.
وجاءت إحدى الاتفاقية لتمويل محطة الخدمات السياحية بالجبل الأخضر كواحدة من مبادرات وزارة السياحة الرامية إلى توفير الفرص لتمويل مشروعات تخدم الأفراد والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة في المجتمعات المحلية الحاضنة للمشروعات والمواقع السياحية من أجل إشراكهم في عملية التنمية السياحية بإنشائهم وتنفيذهم لمشروعات سياحية تسهم في إيجاد مصادر للدخل ووظائف جديدة لأبناء هذه المجتمعات بما من شأنه منحهم الأولوية للاستفادة من مجالات الاستثمار السياحي من جهة وتوفير خدمات سياحية جديدة ومتنوعة للسائح والزائر والمقيم في هذه المجتمعات من جهة ثانية.
وقال سعادة المهندس سالم بن ناصر العوفي وكيل وزارة النفط والغاز ان التوقيع على 6 مذكرات تفاهم بين شركة تنمية نفط عمان وبعض الجهات الحكومية واللجان غير الربحية لتمويل ستة مشاريع بتكلفة إجمالية بلغت أكثر من (500) ألف ريال عماني، يأتي في إطار إيمان شركة نفط عمان بدورها في مجال التنمية المجتمعية في المجتمعات المحيطة بمشاريع الشركة وخارجها، موضحاً ان هذه المشاريع تنوعت ما بين الرياضية والصحية والسياحية وصون البيئة لخدمة المجتمع.
وأضاف سعادته: ان هذا التوقيع يأتي بناء على منظومة تطوير المجتمعات المحلية من خلال برنامج المسؤولية الاجتماعية بشركة تنمية نفط عمان وعدد من الشركات الأخرى العاملة في قطاع النفط والغاز، مشيرا الى ان هذه البرامج تأتي من منظور التنمية المستدامة وتطوير وتعزيز العلاقة بين الشركات العاملة في قطاع النفط والغاز والمجتمعات المحلية.
وأوضح سعادته أن جميع الشركات العاملة في قطاع النفط والغاز لديها برامج لتطوير المجتمعات المحلية وتعتمد على حجم الأعمال ومناطق الأعمال التي تعمل بها هذه الشركات.
كما أعرب سعادة الدكتور أحمد بن ناصر البكري عن شكره للمبادرة التي قامت بها شركة تنمية نفط عمان بدعم 4 عيادات بيطرية متنقلة، والتي هي إضافة الى أربع عيادات متنقلة أخرى تم تمويلها من بعض مؤسسات القطاع الخاص سابقا، حيث أن هذه العيادات وهي مبادرة تبنتها وزارة الزراعة والثروة السمكية، وهناك مشروع متكامل تم تدشينه في الربع الاول من عام 2015 وهي 13 عيادة بيطرية متنقلة حديثة ومجهزة بكافة احتياجاتها بالاضافة الى طاقمها الطبي والأجهزة المساندة لها، مشيرا إلى أن العيادات البيطرية المتنقلة تباشر عملها الآن في أرض الميدان ووصل عددها مع مبادرة اليوم الى 21 عيادة بيطرية متنقلة حديثة، متأملا بأن تحقق قيمة مضافة للثروة الحيوانية بجميع محافظات وولايات السلطنة.
وأشار سعادته إلى أهمية القطاع الخاص في دعم المبادرات باعتباره مرتكزا اساسيا للتنمية بوجود التكاملية مع القطاع العام من جانب، وبالجانب الآخر هناك تكاملية كذلك مع القطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني في ما يتعلق بالمنهجية في الأداء وجودة الخدمات المقدمة.
من جانبه قال راؤول ريستوشي الرئيس التنفيذي لشركة تنمية نفط عمان: تفخر الشركة بدعم مجموعة من المشاريع المهمة من خلال برنامجنا للاستثمار الاجتماعي الذي يهدف إلى تعزيز التنمية المستدامة، سواء في البيئة أوالمجتمع المحلي، وتلبية الاحتياجات الحقيقية.
وأضاف: تم الاتفاق على هذه الجولة الأخيرة من التمويل بعد مشاورات مكثفة مع الوزارات والجمعيات الأهلية والمواطنين القاطنين بمنطقة الامتياز وخارجها، وسنستمر في دعم المجتمع المحلي على نطاق أوسع كشركة تؤمن بالمواطنة الحقة فنجاحنا مرهون بنجاح المجتمعات التي نعمل فيها.
يذكر أن التوقيع على هذه الاتفاقيات يؤكد ريادة شركة تنمية نفط عمان بوصفها شريكا أساسيا للحكومة في تحقيق التنمية المستدامة، وذلك تنفيذا للأوامر السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ بضرورة تفعيل دور القطاع الخاص في أنشطة وفعاليات المجتمع والقيام بواجبه من خلال المشاركة في تنفيذ سياسات وخطط التنمية التي تنفذها الحكومة في شتى ربوع السلطنة.

إلى الأعلى