الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / أنوشة أنصاري تسلط الضوء على تجربتها الريادية في قطاع الأعمال واستكشاف الفضاء
أنوشة أنصاري تسلط الضوء على تجربتها الريادية في قطاع الأعمال واستكشاف الفضاء

أنوشة أنصاري تسلط الضوء على تجربتها الريادية في قطاع الأعمال واستكشاف الفضاء

أول رائدة فضاء مسلمة ضمن متحدثي البنك الوطني العُماني
العارضي: أنوشة ألهمت جيلا كاملا من النساء المسلمات من خلال إنجازاتها الرائدة في استكشاف الفضاء

مسقط ـ (الوطن):
شاركت د. أنوشة أنصاري، أول امرأة مسلمة تسافر إلى الفضاء الخارجي في سلسلة المتحدثين للبنك الوطني العُماني برعاية رئيس مجلس الإدارة، حيث تحدثت إلى جمهور ضم العديد من مسؤولي القطاع العام، وكبار رجال الأعمال، وعملاء البنك والطلاب في الحدث الذي أقيم أمس في فندق “جراند حياة مسقط”، والذي سلطت فيه الضوء على تجربتها الريادية في قطاع الأعمال واستكشاف الفضاء.
وتعتبر د. أنصاري من أنجح رواد الأعمال في العالم، وقد عملت على العديد من المشاريع المبتكرة. وهي المؤسس الشريك، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة “بروديا سيستمز”، أول شركة توفر وصولاً سهلاً لمجموعة واسعة من الخدمات. وقد اشتهرت د. أنصاري على الصعيد العالمي في العام 2006 حين شاركت في رحلة لمدة 8 أيام قضتها على متن محطة الفضاء الدولية، حيث احتلت عناوين الصحف حول العالم كأول امرأة مسلمة تقتحم الفضاء الخارجي. كما ساهمت مع عائلتها برعاية جائزة “أنصاري إكس” التي بلغت قيمتها 10 ملايين دولار والتي منحت لأول مؤسسة غير حكومية ترسل مركبة فضائية مأهولة يمكن إعادة استعمالها مرتين إلى الفضاء الخارجي خلال أسبوعين من الزمن فقط، وهو إنجاز قام بتحقيقه مصمم المركبات الفضائية الأسطوري بيرت روتان في العام 2004.
وبهذه المناسبة قال محمد بن محفوظ العارضي، رئيس مجلس إدارة “البنك الوطني العماني: لقد ألهمت د. أنوشة أنصاري جيلاً كاملاً من النساء المسلمات من خلال إنجازاتها الرائدة في مجال استكشاف الفضاء. بالإضافة إلى ذلك، تعتبر د. أنصاري صاحبة أعمال ناجحة إذ تتمتع بسجل حافل بالإنجازات في مجال تأسيس الشركات العاملة في قطاع الخدمات التقنية. وفي هذا الإطار، تعد د. أنصاري مثالاً رائعاً يحتذى به لرواد الأعمال والمستكشفين العمانيين الذين يتحلون بالإرادة والطموح، حيث إنها تسعى باستمرار إلى خلق وعي عام وبث الحماس حول فضائل استكشاف الفضاء. كما أنها تعمل على إلهام الشباب، خاصة النساء، حول العالم لتحقيق أحلامهم وتعزيز السلام والتفاهم بين الأمم ونحن بدورنا نشكرها على مشاركة قصتها الملهمة مع ضيوفنا في مسقط”.
وقد أقيمت أول نسخة من سلسلة المتحدثين للبنك الوطني العُماني برعاية رئيس مجلس الإدارة في العام 2014 كمنصة تفاعلية للتعلم ومشاركة الخبرات والأفكار حول القضايا المهمة التي تشغل العالم من خلال الحوار والتواصل، حيث يقوم البنك كل ثلاثة أشهر بدعوة إحدى الشخصيات المؤثرة على الصعيد العالمي لمشاركة خبراتهم، وتجاربهم ومعارفهم مع المدعوين في حدث حصري في السلطنة. وقد ضمت قائمة المتحدثين السابقين معالي خلدون خليفة المبارك، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب في مجموعة “مبادلة”، والسير تيرانس كلارك، المؤلف المعروف والسفير البريطاني السابق في السلطنة.

إلى الأعلى