الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / “الإسكان” تحسم مطالبات أهالي “بلدة بوشر” وتصرف الأراضي لمستحقيها

“الإسكان” تحسم مطالبات أهالي “بلدة بوشر” وتصرف الأراضي لمستحقيها

الأهالي ثمنوا جهود الوزارة

أصدر معالي الشيخ سيف بن محمد الشبيبي وزير الإسكان تعليمات بصرف الأراضي الكائنة بقريتي الفتح وصاد ببلدة بوشر في ولاية بوشر للأهالي المستحقين لطلبات المنح الحكومية.
جاء ذلك صباح أمس أثناء مراجعة جماعية شارك فيه أكثر من 300 فرد من أهالي بلدة بوشر بولاية بوشر لمقر وزارة الإسكان بالخوير.
وأشار مصدر في لجنة متابعة أراضي بلدة بوشر إلى أن هذه المراجعة الجماعية جاءت بناء على طلبات الشباب المستحقين للمتابعة المكثفة لسير إجراءات هذا الموضوع الذي يتجاوز عمره العشرين عاما ، وقد تم خلال الخمسة أعوام الماضية مراجعة عدة جهات حكومية للتدخل في حسم موضوع أراضي بلدتي الفتح وصاد ببوشر وهي عبارة عن أراض بيضاء تتربع على مخططات واسعة بجوار بلدة بوشر ويدعي تملكها عدد من الأفراد مقابل أكثر من ألف أسرة تترقب وتعول عليها معيشة ومسكنا كريما .
وأكد المصدر أن قرار معاليه بلا شك بني على رؤية قانونية ودراسة مستفيضة للموضوع بالتواصل مع الجهات المعنية وحسم أحقية هذه الأراضي للأسر المطالبة وأوضح المصدر أن أغلب أسر البلدة تعاني من الاكتظاظ وصعوبة العيش في منازل أصبحت مأهولة بعدد كبير من العوائل رغم وجود المساحات البيضاء التي يطالبون بها منذ سنوات طويلة كما أحدث التوزيع العشوائي فجوات اجتماعية وخللا في كيان النظام الاجتماعي المتجانس كونها أسرا متعايشة منذ سنوات طويلة في أرياف وقرى بلدة بوشر ولها تاريخ ونسيج اجتماعي وروابط مشتركة وثمن الأهالي الجهود التي بذلتها وزارة الإسكان في إنهاء هذا الموضوع بالتنسيق مع الجهات الأخرى معربين عن سعادتهم بهذه النتيجة آملين أن تضاف مخططات أخرى نظرا للأعداد الكبيرة من المستحقين وأن تجري الإجراءات المتبقية في التوزيع للقرى المطالبة بوتيرة سريعة وعملية هذا وتبلغ طلبات المستحقين للأراضي ببلدة بوشر قرى (إفلج ، بوشر بني عمران، جال ، الظاهر ، صاد ، الفتح، و قلهات) أكثر من 1400 طلب من الرجال والنساء.

إلى الأعلى