السبت 21 أكتوبر 2017 م - ١ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / 699 حاوية من الخضراوات والفواكه استقبلها سوق الموالح المركزي
699 حاوية من الخضراوات والفواكه استقبلها سوق الموالح المركزي

699 حاوية من الخضراوات والفواكه استقبلها سوق الموالح المركزي

خلال الفترة من 30 مايو الماضي وحتى مطلع الأسبوع الجاري
ـ المسلخ المركزي ببوشر يكمل استعداداته للتعامل مع ضغط العمل خلال شهر رمضان المبارك

ـ بلدية مسقط تضاعف حملاتها التفتيشية على المطاعم والمقاهي ومحلات المواد الغذائية

مسقط ـ (الوطن):
في إطار استعدادات بلدية مسقط لشهر رمضان المبارك وصلت سوق الموالح المركزي (669) حاوية واردة محملة بكميات تقدر بإجمالي (13980) طنا من مختلف أصناف الخضراوات والفواكه خلال الفترة من 30 مايو الماضي وحتى مطلع هذا الأسبوع وذلك لضمان توفر كميات مناسبة من المنتجات الواردة من مختلف البلدان المصدرة خاصة من إيران وباكستان والهند لمواكبة حركة الشراء والتغلب على مشكلة انخفاض الكميات الواردة إلى السوق من بلاد الشام للأسباب التي تعيشها المنطقة، وتستوعب مخازن التبريد ما يقارب (6000) طن من الخضراوات والفواكه كما يتوقع ازدياد الاستيراد هذا العام عبر المؤاني البحرية.
كما قام المختصون بإدارة السوق خلال الفترة نفسها بتنفيذ حملات تفتيشية على مخازن التبريد للتأكد من صلاحية البضائع المخزنة حيث تم اتلاف (102) طن من الخضار والفواكه خلال الفترة نفسها.
من جهة اخرى تم عقد لقاء تنسيقي مع الجهات الحكومية المتمثلة في إدارة الجمارك ومكتب الحجر الزراعي بالسوق بحضور ممثلي شركات التخليص لمناقشة بعض الأمور المتعلقة بعملية التخليص وتفتيش البرادات القادمة إلى السوق وتم الخروج ببعض التوصيات التي من شأنها أن تساعد في انسياب عملية تفتيش البرادات وضمان وصولها للمستهلك في أقصر مدة مطلوبة وضمان زيادة العرض خلال الشهر المبارك بهدف الحد من ارتفاع الأسعار، كما تم حث التجار على عدم المبالغة في رفع الاسعار استغلالا لهذه المناسبة الكريمة.
وقد حرصت إدارة السوق على التنسيق مع شرطة عمان السلطانية ممثلة حول تكثيف دوريات الشرطة للحد من مشكلة الاختناقات المرورية وتسهيل حركة الدخول والخروج لسوق الموالح المركزي.
أوقات العمل بالسوق
حددت إدارة سوق الموالح المركزي ساعات العمل لتتناسب مع شهر رمضان المبارك حيث تم تحديد العمل بالنسبة للمظلة الرئيسية من الساعة الخامسة صباحا وحتى الواحدة بعد الظهر، ومن الساعة السادسة صباحا وحتى الخامسة عصرا بالنسبة لمحلات الجملة مع استمرار محلات البيع بالتجزئة بالعمل على فترتين (صباحية ومسائية) حتى الساعة الحادية عشرة ليلا.
كما تم تشكيل فريق عمل للمناوبة طوال فترات العمل بالسوق إلى جانب تكثيف حملات التفتيش والرقابة على الأغذية وزيادة عدد العاملين في مجال النظافة العامة لمواكبة الحركة النشطة المتوقعة في السوق خلال هذا الشهر المبارك.

المسلخ يضاعف طاقة العمل
من جانب اخر أكمل المسلخ المركزي ببوشر الاستعداد للتعامل مع ضغط العمل خلال شهر رمضان المبارك لاستيعاب الكم الكبير من الذبائح حيث تم الاستعانة بتوفير 25 قصابا إضافيا مؤقتا للعمل خلال شهر رمضان وعيدي الفطر والأضحى بجانب 51 قصابا يعملون بالبلدية ، وتبلغ أعداد المواشي المتوفرة في المسلخ المركزي بحوالي 6000 رأس متوزعة في 34 حظيرة.
وتتوفر في المسلخ المركزي ببوشر عدد من أصناف المواشي منها الاسترالي الذي يبلغ سعره 85 ريالا، والصومالي بين 40 – 42 ريالا، والأغنام الإيرانية بكميات محدودة حيث يبلغ سعر الغنم الايراني بين 50 ـ 55 ريالا عمانيا، والخروف الايراني بين 65 ـ 70 ريالا وذلك حسب الأحجام، وتتوافر كذلك كميات محدودة من الخرفان النجدية بسعر يتفاوت بين 75 ـ 80 ريالا ، وهذه الأسعار خاضعة لاعتماد ومراقبة هيئة حماية المستهلك.
وبلغت عدد المواشي المذبوحة بالمسلخ منذ شهر يناير 2015 وحتى يوم أمس الثلاثاء 60 ألف رأس من الماشية، إذ ذبح خلال هذا الشهر الجاري 7000 رأس غنم ، و121 رأس بقر ، و 7 جمال . وتم اتلاف 54 ذبيحة وعدد 1500 كبد.
وقامت إدارة المسالخ باتخاذ كافة التجهيزات اللازمة للمسلخ بإجراء صيانة شاملة للأجهزة الكهربائية والميكانيكية تهيئة القاعة المكيفة لانتظار الزبائن والمزودة بالكراسي والتقنيات المتطورة من أجل تسهيل عملية تنظيم استلام الذبائح وتوفير جاهز للنداء حسب تسلسل الأرقام.
وسيعمل المسلخ المركزي ببوشر على فترتين اعتبارا من أول أيام شهر رمضان المبارك، حيث تبدأ الفترة الصباحية من الساعة (الثامنة والنصف) صباحا وحتى (الخامسة) عصرا وهي مخصصة للأفراد ، أما الفترة المسائية فتبدأ من الساعة (العاشرة) مساء وحتى (منتصف الليل) ومخصصة للشركات فقط.
أما المسلخ المؤقت بالسيب فيباشر عمله خلال الشهر المبارك من الساعة (التاسعة) صباحا وحتى (الخامسة) عصرا وهو مخصص للأفراد. وقد تم إقرار سعر رسوم الذبح ليكون ريالا واحدا عن الأغنام وريالين عن الأبقار وأربعة ريالات عن الجمال كما توفر البلدية الأكياس الصحية عند استلام الذبائح .

حملات تفتيشية ونصائح لحفظ الأغذية

وفي جانب مراقبة الأغذية تولي بلدية مسقط اهتماما مضاعفا خلال شهر رمضان المبارك حيث تقوم أقسام التفتيش ومراقبة الأغذية بزيارات تفتيشية مكثفة وذلك بالتركيز على المنشآت ذات الإقبال مثل المطاعم والمقاهي ومحلات المواد الغذائية لمراقبة صحة وسلامة الوجبات الرمضانية للتأكد من اتباع الشروط الصحية الخاصة بإعداد الوجبات وطرق العرض والتأكد من استخدام مواد التغليف المناسبة وعرضها بالمواقع الصحيحة التي تحافظ على درجة الحرارة الصحيحة للأطعمة قبل تقديمها للمستهلك ، وفي حالة نقل الوجبات يتم التأكد من استيفاء وسيلة النقل للاشتراطات الصحية المعتمدة. وكما تقوم أقسام التفتيش بعمل حملات تفتيشية على مصانع المواد الغذائية للتأكد من سير عمليات الإنتاج والتعبئة بصورة سليمة وصحية مثل منتجات العصائر والألبان.
وتستمر آلية التفتيش في ثلاث فترات على مدار اليوم حيث تشمل التفتيش الدوري والمفاجئ مع تنفيذ حملات تفتيشية بالفترة المسائية. بالإضافة الى متابعة الشكاوى والبلاغات الواردة من المواطنين والمقيمين من خلال مركز اتصالات مسقط (1111). وكما تنصح البلدية جميع المواطنين والمستهلكين بضرورة الشراء من المواقع المرخصة الموثوقة وتجنب الشراء من الباعة المتجولين، حيث يتم عرض وتخزين السلع الغذائية في ظروف غير ملائمة صحيا معرضة لأشعة الشمس المباشرة مما يؤدي إلى سرعة تلفها وتكون عرضة للتلوث بالغبار وعوادم السيارات والظروف المناخية المختلفة. وعلى المستهلكين الحرص بضرورة الذبح في المسالخ لما فيه ضمان لسلامة الغذاء من خلال اتباع الممارسات الصحية وإخضاع الذبائح للفحص البيطري من قبل المختصين قبل وبعد الذبح. وأما في حالة شراء اللحوم الطازجة ضرورة التأكد من وجود ختم البلدية الأمر الذي يؤكد ذبحها في المسلخ المركزي وتحت إشراف الأطباء المختصين، كما أنها تجنب المستهلك حالات الغش التجاري.
أما بالنسبة للحوم المبردة المستوردة فإن البلدية تنصح بالتأكد من بلد المنشأ لهذه اللحوم وذلك من خلال بطاقة البيان الخاصة لكل ذبيحة أو جزء منها والتي تتضمن بلد الإنتاج وتاريخ الصلاحية على أن تحفظ بدرجة حرارة لا تزيد عن 4 درجة مئوية. أما اللحوم المجمدة فيجب أن تحفظ بدرجة حرارة لا تزيد عن 18 درجة مئوية تحت الصفر، وأن يتوفر بالمحل منشار كهربائي لتقطيعها.

إلى الأعلى