الأحد 24 سبتمبر 2017 م - ٣ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / اختتام مشاركة جامعة السلطان قابوس في الرحلة الطلابية الخامسة لطلاب دول المجلس بالمغرب
اختتام مشاركة جامعة السلطان قابوس في الرحلة الطلابية الخامسة لطلاب دول المجلس بالمغرب

اختتام مشاركة جامعة السلطان قابوس في الرحلة الطلابية الخامسة لطلاب دول المجلس بالمغرب

اختتمت الزيارة الطلابية الخارجية الخامسة لطلاب جامعات دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية التي شاركت فيها جامعة السلطان قابوس ونظمتها الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في المملكة المغربية ، وقد بلغ عدد الطلبة المشاركين في هذه الرحلة 47 طالبا مجيدا دراسيا من جامعات مجلس التعاون وذلك ضمن الخطة المقررة من أصحاب المعالي وزراء الخارجية بالتعاون المشترك بين دول مجلس التعاون والمملكة المغربية ، وتخلل البرنامج زيارات تثقيفية لمعالم المغرب ، حيث زار الوفد جامعة الملك محمد الخامس بالرباط وجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء وجامعة القاضي عياض بمراكش.
وضم وفد الجامعة كلا من الطالبين يونس الصلتي ومنذر الذخري بالإضافة إلى خليفة السالمي المدير الإداري والمالي بعمادة شؤون الطلبة وقد قام وفد الجامعة بتبادل الدروع التذكارية مع الجامعات التي تمت زيارتها والاطلاع على تجارب الجامعات المغربية في مجال البحث العلمي والابتكارات كما شارك في البرنامج عدد من الجامعات والمؤسسات العلمية بدول الخليج منها مؤسسات التعليم العالي بالسلطنة ممثلة بتطبيقية نزوى وتطبيقية صحار وجامعة الملك عبد العزيز بجدة وجامعة الإمام محمد بن سعود بالرياض وجامعة حائل وجامعة جازان وجامعة الجوف وجامعة الحدود الشمالية والجامعة الإلكترونية من السعودية وجامعة الكويت وأخيرا جامعة الخليج العربي في البحرين.
وذكر محمد التويجري ممثل الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية ورئيس الوفد الخليجي بأن الهدف الرئيسي من هذا البرنامج هو الاستفادة من خبرة الجامعات في مجالات عدة منها البحث العلمي وتبادل المعلومات بين طلاب جامعات دول المجلس وجامعات مملكة المغرب بناء على توصيات الأمانة العامة للمجلس .
وضم الوفد عمداء لشؤون الطلاب وممثلين من الجامعات الخليجية كما أضاف التويجري بأن البرنامج حقق أهدافه من خلال تعرف الطلاب على كليات المغرب المتنوعة والاستفادة من البحوث العلمية التي اطلع عليها طلاب مجلس التعاون في المراكز البحثية المغربية التي تمت زيارتها خلال تسعة أيام تم التخطيط والإعداد لها كي يستفيد منها الطالب الجامعي الذي تم ترشيحه أكبر استفادة ونقل المعلومات والتجارب الناجحة لجامعاتنا الخليجية وتبادل الزيارات والمشاركة في النشاطات الطلابية المختلفة وتبادل أعضاء هيئه التدريس والاستفادة من مراكز البحث.
واختتم التويجري حديثه بأن الأمانة العامة لمجلس التعاون تشرف على عدة نشاطات تشرف عليها لجنة وزراء التعليم العالي في دول المجلس وخلال السنوات المنصرمة تم تنظيم عدد من الزيارات العلمية لفرنسا وبريطانيا وأسبانيا والصين والأمانة مستمرة سنويا في تنظيم مثل هذه الرحلات بالإضافة لمؤتمرات علمية عن الابتكار والأمن الوطني وتبادل البحوث العلمية فيما بين طلاب دول المجلس وبناء على توصيات الأمانة سيتم إقامة البرنامج القادم في المملكة الأردنية الهاشمية.

إلى الأعلى