الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / سوريا: الجيش يصد هجوما للمسلحين بالقنيطرة ويمنع تسلل آخرين في حمص

سوريا: الجيش يصد هجوما للمسلحين بالقنيطرة ويمنع تسلل آخرين في حمص

دمشق – الوطن- وكالات :
قال مصدر عسكري بالجيش السوري أمس، إن وحدات منه تمكنت من صد هجوم للمسلحين بمحافظة القنيطرة قرب هضبة الجولان وقتل العديد من المسلحين. فيما منعت قوات من الجيش السوري، تسلل بعض المسلحين الى حمص، يأتي ذلك في وقت بدأ فيه أوائل اللاجئين السوريين، الذين فروا إلى تركيا هرباً من المعارك من أجل السيطرة على تل أبيض السورية، بالعودة أمس الاربعاء إلى مدينتهم، بحسب ما أفادت صحفية في وكالة الانباء الفرنسية. وقالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) إن وحدات من الجيش “أحبطت محاولات اعتداء التنظيمات الإرهابية على تل الشعار وتل بزاق وكروم جبا ‫‏بريف القنيطرة‬ وأوقعت 200 ما بين قتيل وجريح”. ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري إن وحدات من الجيش والقوات المسلحة استهدفت تجمعات للمسلحين في أم باطنة ومسحرة وبليطة وجباتا الخشب وبيت سابر وبيت تيما بريفي القنيطرة ودمشق وسقط العشرات منهم ما بين قتيل وجريح وتدمرت مركبات وآليات مزودة برشاشات. وكانت وكالة “رويترز” أفادت نقلا عن مصادر ميدانية أن مسلحيين شنوا هجوما واسعا في ريف القنيطرة جنوب سوريا. ويشار إلى أن القنيطرة منطقة حساسة تبعد نحو 70 كيلومترا جنوب غرب العاصمة دمشق وقد شهدت اشتباكات متعددة بين جماعات المعارضة المختلفة والجيش السوري ومسلحين متحالفين معه. وقال مصور لرويترز يتابع الموقف من هضبة الجولان المحتلة إن قصفا عنيفا حدث في منطقة القنيطرة منذ الساعات الأولى لصباح الأربعاء وبعد ذلك شاهد الدخان يتصاعد من نحو 13 موقعا استهدفه القصف كما سمعت أصوات الأسلحة الخفيفة. وقال المصور إن القصف تركز فيما يبدو بين سد القنيطرة والبلدة نفسها وإن بعض المباني على المشارف تضررت فيما يبدو، ولم تتضح جماعات المعارضة المشاركة في القتال. بدورهم تحدث ناشطون عن اشتباكات عنيفة بين الجيش السوري وجماعات مسلحة في شمال القنيطرة. وفي حلب تجددت الاشتباكات العنيفة بين الجيش السوري ومسلحين في حي الراشدين الشمالي غرب المدينة وقالت مصادر ميدانية إن فصائل مسلحة تمكنت من السيطرة على مبان جديدة داخل الحي بعد إحرازها تقدما يوم أمس عبر سيطرتها على عدد من حواجز الجيش في المنطقة.
وفي ريف حمص قال مصدر عسكري سوري، إن وحدات من الجيش والقوات المسلحة قضت على أعداد من أفراد التنظيمات الإرهابية أثناء محاولتهم التسلل من قرية المشيرفة الشمالية باتجاه قرية خطاب وعلى آخرين في قريتي السعن وعين حسين الجنوبي. وفي السياق، أوضح المصدر إن سلاح الجو السوري شن غارات جوية على أوكار وتجمعات التنظيمات الإرهابية في خان الشيح ومزرعة بيت جن ومحيطها بريف دمشق الجنوبي الغربي. وذكر إن الضربات أسفرت عن تدمير مستودع ذخيرة ومقتل عشرات الإرهابيين وذلك بعد يوم من القضاء على إرهابيين من” النصرة” في قرية مغر المير شرق قرية بيت جن بريف دمشق الجنوبي الغربي. على صعيد اخر، تجمع صباح أمس الاربعاء حوالي200 رجل وامرأة وطفل يحملون أمتعتهم القليلة وسط الحر أمام معبر أقجة قلعة الحدودي (جنوباً) الذي أعادت قوى الأمن التركية فتحه، بحسب صحافية “فرانس برس”. وسيطر المقاتلون الأكراد الثلاثاء بشكل كامل على مدينة تل أبيض السورية على الحدود مع تركيا، بعد طرد آخر مقاتلي “داعش” منها، في معارك استمرت عدة أيام وأدت إلى تدفق أكثر من 23 ألف لاجئ إلى تركيا بين 3 و15 يونيو، بحسب أرقام المفوضية العليا للاجئين في الأمم المتحدة.

إلى الأعلى