الثلاثاء 25 يوليو 2017 م - ١ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / القضاء الأميركي يصف الهجوم على كنيسة تشارلستون بـ(عمل إرهابي داخلي)
القضاء الأميركي يصف الهجوم على كنيسة تشارلستون بـ(عمل إرهابي داخلي)

القضاء الأميركي يصف الهجوم على كنيسة تشارلستون بـ(عمل إرهابي داخلي)

المتهم أبدى تخوفه من سطوة السود

واشنطن ـ وكالات: استخدم القضاء الفيدرالي الأميركي عبارة “عمل ارهابي داخلي” لتوصيف المجزرة التي وقعت داخل كنيسة للسود في تشارلستون بجنوب شرق الولايات المتحدة, فيما قال احد الاصدقاء المقربين من المتهم أنه ابدى في اوقات عددة مخاوفه من تنامي سطوة السود في الولايات المتحدة.
واعلنت وزارة العدل انها ستحقق لمعرفة ما اذا كان اطلاق النار الذي اسفر عن تسعة قتلى لا يشكل جريمة دافعها الكراهية فحسب، بناء على وصف سابق، بل ايضا “عملا ارهابيا داخليا”.
وقالت اميلي بيرس مديرة الاعلام في الوزارة ان “هذه الواقعة الصادمة كانت تهدف من دون شك الى زرع الخوف والرعب في هذه المجموعة، والوزارة تنظر الى هذه الجريمة (اخذة في الاعتبار) كل الاحتمالات الممكنة، بما فيها ان تكون عملا دافعه الكراهية وعملا ارهابيا داخليا”.
وكانت الوزارة اعلنت فتح تحقيق في “جريمة كراهية” غداة المجزرة.
من جانبه، وجه القضاء في ولاية كارولاينا الجنوبية تهمة الاغتيال الى الشاب الابيض ديلان روف (21 عاما) الذي يشتبه بانه قتل بدم بارد تسعة مواطنين اميركيين سودا داخل الكنيسة.
فيما شارك مئات الاشخاص من البيض والسود امس في تجمع تكريما للضحايا.
واقيم التجمع الذي نظمته المدينة في ملعب مغلق في مدرسة تشارلستون.
وجلس خمسون شخصا من اقرباء الضحايا في الصف الاول، ثم نهض كل منهم ليعرف بنفسه.
وقوبل عضو مجلس الشيوخ المحلي مارلون كيمبسون بالتصفيق حين ندد باستمرار رفع العلم الاميركي على مبنى برلمان كارولاينا الجنوبية في حين نكست كل الاعلام الاخرى.
وعند دخولهم القاعة، تلقى المشاركون في التجمع ورودا قدمها واهب لم يشأ كشف هويته.
وفي برنامج الامسية خصوصا اغنية “وي شال اوفركوم” (سننتصر) التي ترمز الى النضال من اجل الحقوق المدنية للسود في الولايات المتحدة.
ووصف عمدة تشارلستون إطلاق النار بأنه عمل من أعمال “الشر الخالصة”.
وقال أحد المقربين من ديلان ستورم روف، إن روف كان يشكو من أن “السود يستولون على العالم”.
وقال جوي ميك، وهو صديق سابق كان قد استعاد صلاته بروف قبل عدة أسابيع، إنهما كانا بلغا حد الثمالة من احتساء الفودكا، عندما أعلن ريف أنه يتعين على “شخص ما أن يفعل شيئا للعرق الأبيض”.
وقد ألقت الشرطة القبض على روف في مدينة شلبي بولاية نورث كارولينا بعد أن رصدته قائدة دراجة نارية في إشارة مرور وهي في طريقها لعملها.

إلى الأعلى