السبت 29 يوليو 2017 م - ٥ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / الاحتلال يعتقل ويصيب العشرات في مواجهات بالقدس
الاحتلال يعتقل ويصيب العشرات في مواجهات بالقدس

الاحتلال يعتقل ويصيب العشرات في مواجهات بالقدس

رسالة فلسطين المحتلة – من رشيد هلال وعبد القادر حماد :
اندلعت مساء الأحد مواجهات عنيفة في أحياء وقرى مدينة القدس، اصابت قوات الاحتلال خلالها عشرات الفلسطينيين بجروج ورضوض، كما اعتقلت عدد أخر. في حين قرر رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير جيشه موشيه يعالون الغاء كافة تصاريح الدخول للفلسطينيين من قرية سعير بالضفة الغربية وذلك بعد طعن شرطيا اسرائيليا، يأتي ذلك فيما مددت سلطات الاحتلال توقيف الشاب ياسر ياسين طروة 18 عاما، منفذ عملية الطعن في منطقة باب العامود، لمطلع شهر يوليو القادم.
واندلعت المواجهات في قرية العيسوية ومنطقة باب العامود وحي رأس العامود والحارة الوسطى ببلدة سلوان. وأفاد شهود عيان فلسطينيون أن قوات الاحتلال الخاصة قامت بمهاجمة مجموعة من الشبان الفلسطينيين أثناء تواجدهم في منطقة باب العامود، بالقنابل الصوتية دون سبب مما ادى الى اندلاع مواجهات في المكان وامتدت الى الشوارع المحيطة. وأضاف الشهود أن قوات الاحتلال القت باتجاه الشبان الفلسطينيين القنابل والاعيرة المطاطية ورشت المياه العادمة في المنطقة، وتزامن ذلك مع خروج المصلين من باب العامود بعد انتهاء صلاة التراويح في الاقصى ، ولم يتم استثنائهم من الاعتداء. وأفاد طاقم إسعاف وطوارئ الأقصى في برج اللقلق أنه أصيب خلال المواجهات شاب بعيار مطاطي فوق عينه اليسرى ، وصفت حالته بالمتوسطة وتم نقله للمستشفى للعلاج ، كما أصيب 3 آخرين بشظايا القنابل الصوتية أحدهم في الظهر ، وتم علاجهم ميدانيا . كما اعتقلت القوات أحد الشبان المقدسيين، بحجة القائه الحجارة.
وفي قرية العيسوية أفاد شهود عيان من القرية ان قوات الاحتلال اقتحمت القرية، وأدعت شرطة الاحتلال ان مجموعة من الشبان الفلسطينيين ألقوا زجاجة حارقة باتجاه الشرطة. وفي بلدة سلوان أفاد مجدي العباسي من مركز معلومات وادي حلوة – سلوان أن مواجهات محدودة اندلعت في حي رأس العامود والحارة الوسطى بالبلدة. وضع المصاب طروة “خطير وغير مستقر” وحول وضع الشاب الفلسطيني ياسر طروة “منفذ عملية الطعن” قال محامي مؤسسة الضمير محمد محمود أن الشاب ياسر ياسين طروة 18 عاما، يرقد في غرفة العناية المكثفة ويعاني من وضع صحي خطر غير مستقر، لافتا ان عدة عمليات جراحية اجريت له استمرت عدة ساعات متواصلة. وأضاف المحامي محمود لمركز معلومات وادي حلوة – سلوان أن الشاب طروة أصيب بجراح بالغة بعد اطلاق النار عليه في منطقشة باب العامود بدعوى تنفيذه “عملية طعن لأحد عناصر قوات الاحتلال الاسرائيلي”. وأضاف المحامي محمود أن كافة المعلومات عن ( هوية الشاب ووضعه الصحي) التي نقلها كانت مصدرها الشرطة، لافتا ان الشرطة تعمدت اخفاء أي معلومات عن الشاب طروة. وفي السياق، أوضح محامي مؤسسة الضمير محمد محمود لمركز معلومات وادي حلوة أن جلسة غيابية عقدت للفلسطيني ياسر ياسين في محكمة الصلح، وطالبت المخابرات بتمديده لمدة أسبوعين، وقرر القاضي تمديده لمطلع شهر يوليو القادم. وأضاف المحامي محمود أن الشرطة تطرقت خلال الجلسة الى وضع الصحي للشاب ياسر طروة، حيث يرقد في غرفة العناية المكثفة في المستشفى ويعاني من وضع خطير وحرج للغاية. وأصيب الشاب طروة (من محافظة الخليل) صباح أمس الاول الأحد بعدة رصاصات أثناء تواجده في منطقة باب العامود، بعد طعنه أحد أفراد قوات الاحتلال في منطقة باب العامود. وذكرت تقارير فلسطينية وقتها، انه استشهد جراء اطلاق الرصاص عليه بكثافة من قبل جنود الاحتلال، وأعلن الاطباء وفاته متأثرا باصابته .
على صعيد اخر، ذكرت صحيفة “يديعوت احرونوت” الاسرائيلية ان نتنياهو الغى كافة تصاريح الدخول للفلسطينيين من قرية سعير بالضفة الغربية، كما تم الغاء 500 تصريح خروج تمكن الفلسطينيين من السفر عبر مطار بن جوريون. وقال مكتب وزير جيش الاحتلال ان هذه الخطوات وخطوات اخرى قيد المراجعة.

إلى الأعلى