السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / اتفاقيات ومشاريع لمد شبكة الألياف البصرية .. قريبا

اتفاقيات ومشاريع لمد شبكة الألياف البصرية .. قريبا

الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للنطاق العريض

مسقط ـ العمانية: قال المهندس سعيد بن عبدالله المنذري الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للنطاق العريض ان الحكومة أولت اهتماماً كبيراً في السنوات الاخيرة لقطاع الاتصالات بشكل عام والنطاق العريض بشكل خاص إذ اعتمد مجلس الوزراء الاستراتيجية الوطنية للنطاق العريض وكًلفت وزارة النقل والاتصالات بالاشراف على تنفيذها.
وأضاف في تصريح لوكالة الأنباء العمانية انه على ضوء ذلك تم إنشاء الشركة العمانية للنطاق العريض لتعمل على إنشاء شبكة اتصالات تساعد على توفير سرعات عالية للإنترارة النقل والاتصالات وهيئة تنظيم الاتصالات على خطة تحنت، ومن أجل تطوير شبكات الاتصالات المتنقلة عملت وزرير الكثير من الترددات بهدف زيادة فاعلية وانتشار شبكات الهاتف المتنقل في مختلف محافظات السلطنة لتقديم خدمات النطاق العريض عبر شبكات المشغلين للهاتف المتنقل.
وأوضح المنذري أن الشركة وقعت اتفاقية في أبريل الماضي مع المشغلين لاستخدام شبكات الألياف البصرية الموجودة في محافظة مسقط وتلاها توقيع الاتفاقية يوم الثلاثاء الماضي مع شركة صلالة لخدمات الصرف الصحي لتعظيم الاستفادة من مشاريع شبكات الصرف الصحي في محافظة ظفار لمد شبكات الألياف البصرية، مع وجود النية لتوقيع المزيد من الاتفاقيات المماثلة قريبا مع المناطق التجارية والصناعية خارج محافظة مسقط لتوفير شبكات الألياف البصرية.
وأشار الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للنطاق العريض الى أن الشركة تركز حاليا على المحافظات الرئيسية بالسلطنة وستبدأ في تنفيذ بعض المشاريع المتعلقة بمد كابلات الالياف البصرية بالتزامن مع مشاريع وزارة البلديات الاقليمية وموارد المياه والهيئة العامة للكهرباء والمياه وذلك لتوفير الجهد والكلفة.
وقال المهندس سعيد بن عبدالله المنذري الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للنطاق العريض إن الشركة بدأت حاليا بمحافظة مسقط وغطت ما يقارب 30% من المنشآت بالألياف البصرية، مؤكداً انه تم البدء في العمل على مد كابلات الالياف البصرية في محافظة مسندم بولاية مدحاء ومن المؤمل أن تبدأ بعض المشاريع الأخرى بنهاية هذا العام في مختلف محافظات السلطنة.
وأشار إلى أن وزارة النقل والاتصالات وهيئة تنظيم الاتصالات تسعيان إلى توفير خدمة النطاق العريض عبر الشركة ليس فقط في المدن بل المناطق الريفية والبعيدة بوسائل أخرى كالأقمار الصناعية والاتصالات اللاسلكية.
وبين المنذري ان هناك استثمارات كبيرة ضخت في هذا القطاع وأن الحكومة خصصت في الاستراتيجية الوطنية للنطاق العريض التي تم الاعلان عنها من قبل وزارة النقل والاتصالات ما يقارب 450 مليون ريال عماني يتم ضخها في هذه المشاريع خلال السنوات العشر القادمة على أن تقوم الشركة بتنفيذها من خلال بدائل تمويلية وشركات أخرى وليس في ضخ مباشر لهذه المشاريع من قبل الحكومة.
واختتم المهندس سعيد بن عبدالله المنذري الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للنطاق العريض تصريحه لوكالة الأنباء العمانية ان هناك خطة طموحة للشركة خلال السنوات القادمة حيث تسعى الشركة لتغطية ما يقارب 90 % من المنشآت في محافظة مسقط بنهاية عام 2020م .
أما بالنسبة للمحافظات خارج مسقط من المؤمل أن يتم تغطية ما نسبته 35 بالمئة عبر الألياف البصرية على أن يتم تغطية باقي المناطق من خلال تدعيم أبراج شبكات الهاتف المتنقل للمشغلين بالألياف البصرية أو استخدام الأقمار الصناعية والاتصالات اللاسلكية الأخرى.

إلى الأعلى