الإثنين 27 مارس 2017 م - ٢٨ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / عشية لقائه كيري .. عباس يتمسك بـ(اللاجئين)

عشية لقائه كيري .. عباس يتمسك بـ(اللاجئين)

فلسطين المحتلة ـ (الوطن) ـ وكالات:
عبر الرئيس الفلسطيني محمود عباس عن تمسكه بحق اللاجئين الفلسطينيين وذلك عشية لقائه وزير الخارجية الأميركي جون كيري في باريس.
وأكد عباس في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره البيروفي اولانتا هومالا في رام الله المحتلة على ضرورة احترام القانون الدولي للتوصل إلى سلام مع إسرائيل، خاصة في قضية اللاجئين.
وقال عباس “أطلعنا الرئيس البيروفي على الآثار المدمرة للاستيطان وضرورة الحل العادل لقضية اللاجئين وفق القرار الأممي 194 وكذلك ضرورة حل جميع القضايا وفق قرارات الشرعية الدولية”.
وأضاف عباس “حل القضية الفلسطينية هو مفتاح السلام والاستقرار في الشرق الأوسط من خلال إنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية”.
إلى ذلك نفت الحكومة المقالة التي تديرها حركة حماس تقارير إسرائيلية عن قيامها بمراسلة مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للحفاظ على التهدئة في قطاع غزة.
وقال وكيل وزارة الخارجية في الحكومة المقالة غازي حمد، في بيان صحفي، إن الحكومة تنفي وجود أي اتصالات أو مراسلات متبادلة مع حكومة إسرائيل.
وأضاف حمد “هذا خبر كاذب وعار عن الصحة، فليس بيننا أي اتصالات أو تبادل رسائل مع الاحتلال الإسرائيلي”.
وذكر حمد أن الحكومة المقالة “تتعامل ضمن القناة المصرية فيما يتعلق بالخروقات والاعتداءات الإسرائيلية المتواصلة على شعبنا وما نشر في الإعلام الاسرائيلي يأتي في سياق الفبركة والتشويه فقط”.
وأوردت مواقع إسرائيلية أمس أن رئيس حكومة حماس إسماعيل هنية بعث برسالة إلى مكتب نتنياهو طالبه فيها بعدم التحرك العسكري ضد قطاع غزة نتيجة التوتر القائم.
وحسب موقع “والاه” الإسرائيلي، فإنه تم نقل الرسالة عبر المفاوض الإسرائيلي جرشون باسكن الذي سبق أن تدخل في إتمام صفقة تبادل المعتقلين بين حماس
وإسرائيل في أكتوبر 2011.
وذكر الموقع أن مكتب نتنياهو لم يصدر عنه أي تعليق على الرسالة مع تأكيد الموقع بوجود اتصالات بين حماس وإسرائيل بطرق غير مباشرة من خلال المخابرات المصرية.
وكانت وزارة الداخلية في حكومة حماس في قطاع غزة أعلنت مطلع الشهر الجاري إعادة انتشار عناصرها الأمنية عند السياج الفاصل مع إسرائيل لوقف إطلاق القذائف الصاروخية على جنوب اسرائيل.
وبين إسرائيل وحماس اتفاق لوقف إطلاق النار أعلنته مصر في نوفمبر 2011 لإنهاء عدوان على قطاع الغزة استمر 8 أيام .

إلى الأعلى