الإثنين 24 يوليو 2017 م - ٢٩ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “السياحة” تدشن موقع واحة المسافر الإلكتروني
“السياحة” تدشن موقع واحة المسافر الإلكتروني

“السياحة” تدشن موقع واحة المسافر الإلكتروني

لتوفير الخدمات والمعلومات السياحية لزوار خريف صلالة

كتب ـ الوليد العدوي:
دشن السيد عادل بن المرداس البوسعيدي مستشار الشؤون السياحية بوزارة السياحة أمس الاحد الموقع الإلكتروني الرسمي لواحة المسافر والذي يقدم باقة من الخدمات المجانية للقادمين إلى محافظة ظفار وذلك بديوان عام الوزارة بحضور مديري الدوائر وعدد من المهتمين والمعنيين بالجانب السياحي، ويأتي هذا التدشين في المرحلة التي يستعد فيها يستعد آلاف المواطنين والمقيمين والسياح لقضاء وقت الخريف في ربوع صلالة.
وقال السيد عادل بن المرداس البوسعيدي مستشار الشؤون السياحية بوزارة السياحية ان تدشين الموقع الإلكتروني لواحة المسافر يعد مبادرة ترحيبية بالزائراين لمحافظة ظفار في موسم الخريف ويعتبر دليلا سياحيا متكاملا، موضحاً ان هذا الموقع يمكن تطبيقه في الهواتف الذكية لتوفير كافة المعلومات الأساسية للسائح ويحتوى على المعلومات التي يحتاجها الزائر لمحافظة ظفار كالفنادق والمطاعم والأنشطة السياحية بمحافظة ظفار.
وأضاف البوسعيدي انه تم انشاء مشروع واحة المسافر ليكون مكان استراحة فور وصول القادمين برا الى مدينة صلالة يقدم المساعدات الفورية المجانية للسائح في مجالات تنظيم الحجوزات وتوفير المعلومات السياحية وتأجير المركبات وغيرها من الخدمات. واوضح البوسعيدي انه من المهم مواكبة التطور الحديث في تقنيات ووسائل الاتصال والتواصل الاجتماعي وتم مراعاة هذا الجانب لانه يغطي جوانب تهم المسافر لاي وجهة سياحية للتعرف على المعلومات السياحية والوصول اليها.
من جانبها قالت أمنة بنت محمد البلوشية مدير دائرة الترويج والوعي السياحي أن الحملة الترويجية الإعلامية لمحافظة ظفار تبدأ أعتبارا من اليوم 28 يونيو ولغاية 23 سبتمبر 2015م، وستركز الحملة التوعوية لوزارة السياحة على قضايا احتشام الملابس، الاستتأذان في التصوير، وسيتم خلال الحملة الترويج لمحافظة ظفار من خلال الموقع المخصص لذلك على شبكة المعلومات بالتعريف بالمحافظة وأهم الجهات التي يحتاجها السائح وأرقام هواتفها وأهم المشاريع.
وأضافت أن وزارة السياحة قامت بإرسال شحنات ترويجية إلى مركز المعلومات السياحية والمنتشرة في كافة ربوع السلطنة، إضافة إلى الكتيبات السياحية التي قامت الوزارة بطباعة 400 ألف نسخة وستوفر الوزارة 300 ألف خارطة باللغتين العربية والإنجليزية بالإضافة إلى البرنامج التدريبي للموظفين المؤقتين خلال فترة الخريف سيبدأ خلال هذا الأسبوع.
وأشارات إلى أن الوزارة تقوم بالتنسيق مع بلدية مسقط في مركز الاتصال السياحي الذي ستديره البلدية، وكذلك التنسيق مع بلدية ظفار فيما يتعلق بالفعاليات والمناشط خلال فترة الخريف لتقديمها بشكل مباشر للزائر لمحافظة ظفار خلال موسم الخريف.
وأوضح محمد بن يحيى الفرعي المدير التنفيذي لمجوعة زينة أن موقع واحة المسافر الإلكتروني لزوار موسم خريف صلالة هو موقع يمثل وزارة السياحة والخدمات هذه للسائحين وليس لها مردود مادي والهدف منه هو الترويج للمحافظة وتسهيل الخدمات لزوار، مشيرا بأن واحة المسافر عملت خلال العامين الماضيين على تقدم خدمات السكن وتأجير السيارات بالإضافة الى خدمات أخرى لزائري محافظة ظفار في فصل الخريف، أما عن الاختلاف ما بين العام المنصرم وهذا العام هو توفر جميع الخدمات على الموقع الإلكتروني وكذلك عن طريق تطبيق للهواتف الذكية مما يسهل عملية البحث عن المعلومة والحصول على الخدمة المطلوبة، مضيفا بأن واحة المسافر شهدت توسعة خلال هذا العام من خلال الخدمات المقدمة للسائح وذلك بتوسعة المنافذ والأشخاص العاملين عليها، كما تم مراعاة وتوفير محلات بيع الهدايا التذكارية وصالة لشركة عمانتل لتقديم خدمات الهواتف النقالة ووجود كذلك بعض المؤسسات الاجتماعية العاملة على خدمة الزوار، كما تم تخصيص ركن للاطفال ومطاعم متعددة لتقديم وجبات وخيارات.
الموقع الإلكتروني لواحة المسافر دليلا سياحيا متكاملاً، حيث يضم قائمة للوجهات السياحية والمطاعم والأنشطة في محافظة ظفار. كما يحتوي الموقع على معلومات حول الفنادق وخدمات تأجير المركبات والنصائح والإرشادات باللغتين العربية والانجليزية، ويستطيع المسافرون لأول مرة إلى محافظة ظفار استخدام الموقع للتخطيط لإجازتهم الصيفية والحصول على كافة أرقام الهواتف الضرورية من خلال الموقع أو من خلال صفحات التواصل الاجتماعي التابعة لواحة المسافر، وسيتوفر الموقع قريبا كتطبيق على أجهزة الأندرويد والآياو أس.
ولضمان رحلة مريحة وآمنة، فقد دشنت وزارة السياحة كذلك مركز اتصالات على مدار الساعة في مركز واحة المسافر على الرقم 23383333، التي تضم مصليات للرجال والنساء ومرافق صحية وألعاب الأطفال، وخدمة الانترنت المجاني، ومطاعم متنوعة، ويمكن الوصول للموقع من خلال شبكة المعلومات www.travelleroasis.om.

إلى الأعلى