الإثنين 23 يناير 2017 م - ٢٤ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / منافسة مثيرة تشهدها البطولة المفتوحة الأولى للبولينج
منافسة مثيرة تشهدها البطولة المفتوحة الأولى للبولينج

منافسة مثيرة تشهدها البطولة المفتوحة الأولى للبولينج

بمشاركة أكثر من 50 لاعبا ولاعبة
سعيد القتبي:اللجنة العمانية للبولينج حريصة على تفعيل المسابقات المحلية

شهدت صالة مركز عمان للبولينج منافسة قوية وجميلة عبر البطولة الأولى المفتوحة للبولينج لعام 2015 والتي تنظمها اللجنة العمانية للبولينج لمختلف فئات المجتمع للاعبين العمانيين والمقيمين على أرض السلطنة في تجمع رياضي جيد لتبادل الخبرات والمنافسة والاستمرارية للاعبي البولينج والتي تستمر منافساتها حتى يوم 5 من الشهر القادم.
وتقام منافسات البطولة المفتوحة للبولينج بمشاركة أكثر من 50 لاعبا ولاعبة من مختلف الجنسيات الممارسة للعبة البولينج بالسلطنة ووضعت اللجنة العمانية للبولينج عبر لجنة المسابقات عددا من الاشتراطات وقواعد هذه المسابقة حيث تقام البطولة بنظام المحاولات تؤخذ خلالها نتيجة افضل ثلاث محاولات ويتأهل الى نهائي المسابقة ستة عشر لاعبا من افضل النتائج المحققة في عدد المحاولات للدخول في قائمة المتأهلين ويخوض بعدها المتأهلين ثمانية اشواط متتالية ليتم بعدها تحديد المراكز الأولى في المسابقة .
نتائج البطولة الأولية
وشهدت انطلاقة المسابقة منافسة مثيرة وقوية بين اللاعبين العمانيين واللاعبين واللاعبات الاجانب المشاركين في هذه المسابقة حيث تنافس الجميع من اجل الدخول في القائمة الرئيسية للتأهل الى الدور النهائي من المسابقة وحقق خلالها اللاعبون نتائج جيدة في هذه المسابقة ويتصدر الترتيب العام اللاعب احمد الفرجي برصيد 1997 خشبة بعد ان جمع في المحاولة الاولى عدد 696 خشبة وفي المحاولة الثانية جمع 678 خشبة وفي المحاولة الثالثة جمع عدد 623 خشبة ويأتي في المركز الثاني اللاعب اوسايا روسي برصيد 1961 خشبة فقد جمع في المحاولة الاولى 643 خشبة وفي المحاولة الثانية جمع 619 خشبة وفي المحاولة الثالثة جمع 699 خشبة ويحتل المركز الثالث اللاعب حسن الخروصي برصيد 1946 خشبة حيث جمع في المحاولة الاولى 637 خشبة وفي المحاولة الثانية جمع 677 خشبة وفي المحاولة الثالثة جمع 632 خشبة ويأتي في المركز الرابع اللاعب فايز الحديدي برصيد 1944 خشبة حيث جمع في المحاولة الاولى 638 خشبة وفي المحاولة الثانية جمع عدد 633 خشبة وفي المحاولة الثالثة جمع عدد 673 خشبة اما في المركز الخامس فجاء اللاعب منذر الشامسي برصيد 1944 خشبة حيث جمع في المحاولة الاولى عدد 644 خشبة وفي المحاولة الثانية 592 خشبة وفي المحاولة الثالثة جمع 573 خشبة وياتي في المركز السادس اللاعب موسى الميمني برصيد 1892 خشبة بعد ان جمع في المحاولة الاولى عدد 612 خشبة وفي المحاولة الثانية 621 خشبة وفي المحاولة الثالثة 659 خشبة ويحتل المركز السابع اللاعب رولند برصيد 1891 خشبة فقد تمكن في المحاولة الاولى من جمع عدد 591 خشبة وفي المحاولة الثانية جمع 616 خشبة وفي الحاولة الثالثة جمع عدد 684 خشبة ويحتل المركز الثامن اللاعب راشد الصطمي برصيد 1891 خشبة فقد تمكن في المحاولة الاولى من جمع عدد 569 خشبة وفي المحاولة الثانية جمع 588 خشبة وفي المحاولة الثالثة جمع عدد 599 خشبة ويحتل المركز التاسع اللاعب اسماعيل الزدجالي برصيد 1876 خشبة حيث جمع في المحاولة الاولى عدد 602 خشبة وفي المحاولة الثانية جمع 654 خشبة وفي المحاولة الثالثة جمع عدد 620 خشبة اما في المركز العاشر فجاء اللاعب عبدالله السليماني برصيد 1867 خشبة حيث جمع في المحاولة الاولى عدد 593 خشبة وفي المحاولة الثانية جمع عدد 648 خشبة وفي المحاولة الثالثة جمع عدد 626 خشبة.
موسم حافل بالمسابقات المحلية
وقال الشيخ سعيد بن راشد القتبي رئيس اللجنة العمانية للبولينج بان البطولة المفتوحة هي الاولى لهذا الموسم والتي تم تخصيصها لجميع ممارسي اللعبة في السلطنة سواء الاعبين العمانيين أوغير العمانيين المقيمين بالسلطنة وهي احدى البطولات والمسابقات التي تحرص اللجنة على اقامتها بشكل سنوي من اجل دعم وتطوير اللعبة واشراك مختلف فئات المجتمع في بطولة واحدة نهدف من خلالها الى استمرارية مشاركة اللاعبين في مسابقات البولينج المحلية والتي تولد الاستمرارية وكسب خبرات اكبر للاعبين وخاصة لاعبي المنتخبات الوطنية الذين يتواجدون بشكل جيد في مثل هذه البطولات والمسابقات.
واشار إلى أن اللجنة العمانية للبولينج حريصة على ايجاد تنوع في المسابقات المحلية واشراك الجميع بها وتم خصيص عدد من البطولات خلال الموسم الحالي للأندية والتي شهدت اقبالا كبيرا وجيدا من قبل الاندية. والفترة القادمة ستشهد اقامة عدد من المسابقات الاخرى ضمن اجندة اللجنة العمانية للبولينج خلال هذا الموسم، وسوف تشهد الأيام القادمة اقامة مسابقة خاصة بمحافظة ظفار والتي تقام بشكل سنوي في المحافظة نظرا للإقبال الجيد من اللاعبين في المسابقات المحلية.

إلى الأعلى